مملكة البحرين تستضيف الدورة الثانية من مبادرة "حلول شبابية"

الإثنين 24 يونيو 2019
أبوظبي - مينا هيرالد:

بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة رئيس مركز الشباب العربي، تستضيف البحرين الدورة الثانية من مبادرة "حلول شبابية" التي ينظمها مركز الشباب العربي بالتعاون مع وزارة شؤون الشباب والرياضة، وذلك لتمكين الشباب البحريني من استعراض حلوله المبتكرة لأهم التحديات التي تواجه الباب في دعم الاقتصاد.

وتقام المبادرة في 27 يونيو الجاري بمركز المحرق الشبابي النموذجي، وذلك بحضور سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، ومعالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب، نائب رئيس مركز الشباب العربي، وسعادة السيد أيمن توفيق المؤيد وزير شؤون الشباب والرياضة عدد من المسؤولين.  

وبهذه المناسبة، قال سعادة سعيد النظري، مدير عام المؤسسة الاتحادية للشباب الرئيس التنفيذي للاستراتيجية في مركز الشباب العربي:" تأتي مبادرة "حلول شبابية" كجزء من رؤية المركز في دعم الشباب العربي وأصحاب الأفكار المبتكرة والعقول الإبداعية، والعمل على توفير بيئة ملائمة لتطوير معارفهم وقدراتهم في مختلف المجالات ليكونوا مساهمين وشركاء حقيقيين في مسيرة التنمية والتطور في المجتمعات العربية.

وأضاف:" نتعاون في هذه المبادرة مع نخبة من الخبراء والمختصين في مجال ريادة الأعمال لاختيار الفائزين وأفضل الأفكار والأعمال المقدمة وأكثرها فاعلية في تمكين الشباب من الريادة والتميز خدمة لمجتمعاتهم ومسيرة التنمية في أوطانهم،  كما أننا نسعى إلى توفير كافة أوجه الدعم لهذه الأفكار لضمان تحولها إلى شركات ناجحة تعود بالنفع على مسيرة التنمية الاقتصادية التي تشهدها مملكة البحرين. ووجه سعادته دعوة مفتوحة للشباب العربي للاستفادة من مختلف مبادرات المركز الشباب العربي ومنصاتها لخدمة الأوطان والمساهمة في تنمية مجتمعاتنا العربية.

وتوفر حلول شبابية فرصة مثالية للمبدعين والمواهب الشبابية لبناء شبكة علاقات واسعة مع نخبة من صناع القرار وذلك لعرض أفكارهم الإبداعية، والاستفادة منها للتغلب على التحديات وإحداث نقلة نوعية في مسيرة التنمية الشاملة والمستدامة، وتوفير الرخاء لأبناء المجتمعات العربية وصناعة مستقبل مشرق لأجيالها المقبلة.

إقرأ أيضا