مصرف أبوظبي الإسلامي يدشن برنامج الادخار "خطتي" لتعزيز وصول العملاء إلى فرص الاستثمار في الأسواق العالمية

الأحد 23 يونيو 2019
سيف العلكيم، رئيس قطاع إدارة الثروات والخدمات المصرفية للعملاء المميزين في مصرف أبوظبي الإسلامي
أبوظبي - مينا هيرالد:

أطلق مصرف أبوظبي الإسلامي، مجموعة الخدمات الإسلامية الرائدة، برنامج ادخار جديداً بعنوان "خطتي" بهدف تشجيع العملاء على توظيف أموالهم في استثمارات متوسطة إلى طويلة الأجل من خلال تخصيص مبالغ منتظمة من أرصدتهم.

ويتيح برنامج "خطتي" للعملاء تخصيص مبلغ ثابت شهرياً ضمن برنامج ادخاري، مقدماً لهم مجموعة واسعة من الخيارات للاستفادة من فرص صناديق الاستثمار المتوافقة مع مبادئ الشريعة الإسلامية عبر مختلف فئات الأصول والعملات. ويضمن البرنامج مستوىً عالٍ من المرونة من حيث الفترة الزمنية للادخار وقيمة المبلغ المخصص، ويمكن تغيرهما بكل سهولة بحسب رغبة العملاء دون تطبيق أية رسوم على المبالغ المسحوبة.

هذا وتُعد صناديق الاستثمار أدوات استثمارية ناجحة تستقطب رؤوس أموال المستثمرين لتوظيفها في الأوراق المالية، بما في ذلك الأسهم والصكوك وأدوات الأسواق النقدية، ويتولّى إدارتها مدير صناديق متخصص تتمثّل مهمته في تعزيز مكاسب رؤوس أموالها وإدارة مخاطرها عبر تنويع الأصول الاستثمارية.

وفي هذه المناسبة، قال سيف العلكيم، رئيس قطاع إدارة الثروات والخدمات المصرفية للعملاء المميزين في مصرف أبوظبي الإسلامي: "الوقت مناسب للمدخرين لتنويع استثماراتهم في فئات الأصول ضمن مجموعة واسعة من صناديق الاستثمار التي تقدم لهم معدلات أرباح متنوعة بحسب المخاطر. ويتميّز برنامج الادخار ’خطتي’ بإطار هيكلي ممتاز، بما يتيح للعملاء تخصيص مبلغ مالي شهرياً من أرصدتهم بهدف اقتناص الفرص السانحة في الأسواق العالمية. ويتم تحديد موعد استحقاق استثمارات العملاء تماشياً مع احتياجاتهم، كما يمكنهم كذلك سحب الأموال بكل سهولة. والأهم من ذلك كله، أن هذا البرنامج الادخاري يأتي مصمماً خصيصاً بما يتماشى مع مستوى رغبة العملاء في الاقبال على المخاطر".

وأظهر استبيان منصّة Moneysmart، التابعة لمصرف أبوظبي الإسلامي، حول الإنفاق والادخار أن نحو نصف المقيمين في دولة الإمارات يدخرون جزءاً من أموالهم في أغلب شهور العام، بينما أكد 5% من المشاركين في الاستبيان أنهم نادراً أو لا يدخرون نهائياً.

فيما أشار 46% من المشاركين في الاستبيان أنهم يحافظون على ادخاراتهم في صورة مبالغ نقدية أو ودائع، بينما أكد 28% أنهم يخصصوا أموالهم للاستثمار في أعمالهم الخاصة، في حين يدخر 24% عبر شراء العقارات، وأكد 24% من المشاركين استثمار أموالهم في الأسهم العامة المتداولة بالأسواق و9% يوظفون ادخاراتهم في صناديق الاستثمار. وكانت هناك ثلاثة أسباب رئيسية وراء الادخار تمثّلت في الادخار تحسباً لأية ظروف طارئة (58%) وشراء المنازل (44%) وتعليم الأطفال (41%). وإضافة إلى ذلك، قال 40% من المشاركين في الاستبيان أنهم يدخرون للتقاعد، بينما أعرب 36% أنهم يدخرون جزءً من أموالهم للعطلات والإجازات.

وسيتوفر برنامج الادخار "خطتي" عبر شبكة واسعة من الفروع التابعة لمصرف أبوظبي الإسلامي.

إقرأ أيضا