بنك الكويت الوطني رعى الحلقة النقاشية " سمات المرونة في الإحلال التكنولوجي"

الثلاثاء 23 أبريل 2019
مدينة الكويت - مينا هيرالد:

رعى بنك الكويت الوطني الحلقة النقاشية التي نظمها مؤخراً معهد الدراسات المصرفية تحت عنوان “سمات المرونة في الإحلال التكنولوجي"  والتي سيحاضر فيها البروفيسور مايكل واد وهو استاذ التخطيط الإبداعي والاستراتيجي في معهد التطوير الإداري IMD، وذلك في إطار حرصه الدائم على المساهمة الفاعلة في زيادة الوعي والمعرفة بين جميع فئات المجتمع.

وخلال الحلقة النقاشية التي عقدت في فندق سيمفوني، تم بحث العديد من الموضوعات الهامة من بينها الميزة الاستراتيجية المحققة من خلال مرونة الأعمال وكذلك ربط الاستراتيجيات بالتنفيذ على أرض الواقع .

وشارك في الحلقة نحو 28 متدرباً ناقشوا خلالها مفهوم التحول الرقمي للأعمال، وكذلك التعرف على كيفية إدارة أهم الأهداف في مجال الأعمال والتي من بينها: زيادة الإيرادات، تقليل التكلفة، تحقيق الأرباح، زيادة الحصة السوقية للمؤسسة، تحقيق رضا العملاء وذلك من خلال استخدام  مختلف الأدوات والتقنيات الرقمية.

وخلال الحلقة تم تدريب المشاركين على كيفية التخلي عن الأسلوب التقليدي في إدارة الأعمال، والاطلاع على ما يحدث في قطاعات الأعمال المختلفة إقليميا ودولياً  وكذلك التعرف على الفرص والتحديات المصاحبة لعملية الإحلال الرقمي.

من جانبه قال مدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد/ عماد أحمد العبلاني، "إن مشاركة بنك الكويت الوطني كراع رئيسي للحلقة تأتي في إطار حرصه الدائم على المساهمة الفاعلة في زيادة الوعي والمعرفة بين جميع فئات المجتمع بالإضافة إلى تطوير وصقل مهارات الكوادر الوطنية المصرفية.

وأضاف أن الجوانب الأساسية التي تناولتها الحلقة النقاشية وتشمل الابتكار والإبداع تمثل نهج وأسلوب عمل يرسخه الوطني على الدوام في آليات العمل لديه وذلك من أجل تطوير أداء موظفيه على النحو الأمثل ووفقاً لبرامج تدريبية تم اعدادها لتحاكي أفضل المعايير العالمية.

وأوضح العبلاني أن البنك الوطني مستمر في رعايته للأنشطة الهامة التي تهدف إلى تطوير وزيادة طاقات الكوادر الوطنية بشكل عام  والكوادر المصرفية بشكل خاص ليكونوا قادرين على مواكبة تغيرات سوق العمل ومؤهلين للقيادة مستقبلاً.

 وأشاد العبلاني بالدور الهام الذي يلعبه معهد الدراسات المصرفية في زيادة ونشر الثقافة المصرفية عبر الأنشطة والفعاليات التي يقدمها بما يساهم في تعزيز وتطوير العاملين في القطاع المالي والمصرفي الكويتي.

ويشغل مايكل واد  منصب مدير المركز العالمي للتحول الرقمي للأعمال في IMD ونُشر له 9 كتب وأكثر من مائة مقال ولديه عمود دائم في مجلة فورتشن حول الاحلال الرقمي، وأحدث مؤلفاته كتاب بعنوان "تنظيم التحول: كيفية تحقيق الأداء المتميز من خلال نهج متصل بالتغيير" حيث تم نشره مع مطلع العام 2019.

الجدير بالذكر أن مايكل واد تم اختياره كأحد أفضل عشرة قادة في الفكر الرقمي في سويسرا من عام 2016 وحتى عام 2018 وتم ترشيحه لجائزة أفضل محاضر لبرنامج ماجستير إدارة الأعمال وكان يشغل منصب المدير الأكاديمي لبرنامج ماجستير إدارة الأعمال التنفيذية Kellogg-schulich في كندا، كما يدير العديد من البرامج المتخصصة في الموضوعات الرقمية بما في ذلك قيادة عملية التحول الرقمي للأعمال والتنفيذ الرقمي والتحول الرقمي لمجلس الادارات.

تكريم الوطني

وعلى هامش الحلقة النقاشية قدم المدير العام لمعهد الدراسات المصرفية الدكتور يعقوب الرفاعي درعاً تكريمية إلى العبلاني تقديراً لدور بنك الكويت الوطني في دعم ندوات وأنشطة معهد الدراسات المصرفية.

إقرأ أيضا