"ستراتا" و"بيلاتوس" توسعان إطار اتفاقية الشراكة المبرمة بينهما

الأحد 19 مايو 2019
العين - مينا هيرالد:

أعلنت ’ستراتا للتصنيع‘، الشركة المتخصصة في تصنيع أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركبة، والمملوكة بالكامل من قبل شركة مبادلة للاستثمار (مبادلة)، عن توسيع اتفاقية الشراكة التي تجمعها مع شركة "بيلاتوس المحدودة للطائرات" لتشمل برنامجا جديدا من المواد المركبة لصالح طائرة رجال الأعمال ’بي سي 24‘ (PC-24) المزوّدة بمحرّكين.

وبموجب الاتفاقية الموسعة، ستقوم شركة ’ستراتا‘ بتصنيع الأسطح الخارجية لرفارف أجنحة طائرة ’بي سي 24‘؛ في خطوة تأتي بعد مرور عام على إبرام الشركتين لاتفاقية الشراكة البارزة بشأن طائرات ’بي سي 24‘. ويساهم توسيع الاتفاقية في تعزيز إطار التعاون بين الجانبين بحيث تصبح شركة ’ستراتا‘ مزودًا أساسياً لأجزاء هياكل الطائرات إلى شركة "بيلاتوس المحدودة للطائرات"

وفي معرض تعليقه على توسيع نطاق العقد، قال إسماعيل علي عبدالله، الرئيس التنفيذي لشركة ’ستراتا للتصنيع‘: "خلال السنة الماضية، عملت’ستراتا‘ بدون كلل لضمان عملية تسليم الأسطح الخارجية لطائرة ’بيلاتوس‘ وفق أعلى مواصفات الجودة العالمية. وتجاوز الأداء المميز لفرق العمل في أقسام الإنتاج والتوريد في ستراتا كافة التوقعات، مما ساهم بتوسيع نطاق التعاون مع بيلاتوس ليشمل تصنيع الأجزاء الخارجية لرفارف أجنحة الطائرة."

وأضاف عبدالله: "تعتبر ’بيلاتوس‘ شريكاً رئيسياً ضمن شبكة شركائنا العالمية، وتسلط هذه الاتفاقية الموسعة الضوء على مدى تميز القدرات التكنولوجية المتقدمة التي تمتلكها ’ستراتا‘ في سلسلة توريد قطاع الطيران العالمي وتفوقها في هذا المجال، ويشمل ذلك أجزاء هياكل الطائرات المصنوعة في دولة الإمارات والتي تتمتع بأعلى المعايير العالمية."

وستسلم ستراتا أول شحنة من الأسطح الخارجية لرفارف الأجنحة لبيلاتوس لإجراء اختبار النموذج الأولي بحلول نهاية العام الجاري. وتستخدم هذه الأسطح في تغطية الفجوات بين أجزاء الطائرة وتقليل قوة الجر.

ومن جانبه، قال رومان امينغر، نائب رئيس قسم التصنيع لدى شركة ’بيلاتوس المحدودة للطائرات‘: "يعتبر تسليم أول شحنة مكتملة من الأسطح الخارجية لبطن طائرات ’بي سي 24‘ خلال 8 أشهر فقط من توقيع العقد في أبريل من العام الماضي إنجازاً هاما في شراكتنا مع ستراتا، حيث أثبتت القدرات الصناعية المتميزة لشركة ’ستراتا‘ والمستويات العالية من الأداء التي تتمتع بها. ولا شك بأننا سعداء بالتعاون المثمر مع ستراتا كما نتطلع لتوطيد علاقتنا معها ومع قطاع صناعة الطيران في دولة الإمارات. ومع توسيع نطاق تعاوننا ليشمل الأسطح الخارجية لرفارف أجنحة طائرات ’بي سي 24‘، نتطلع إلى استلام أول شحنة من هذه المكونات في العام 2019".

واحتفلت ’ستراتا للتصنيع‘، خلال شهر فبراير الماضي، بتسليم الدفعة الأولى من الأسطح الخارجية لبطن طائرة ’بي سي 24‘ المصممة خصيصاً للإقلاع والهبوط من المُدرّجات غير المعبّدة، مع ضمان أداءٍ استثنائي في مجالات الطيران قصيرة المدى. وتمثل الاتفاقية الموسعة بين الشركتين الخطوة التالية في تحالف طويل الأمد، يهدف لتوفير إنتاج شامل لجميع متطلبات طائرة ’بي سي 24‘ من الأجزاء المصنوعة من المواد المركبة في دولة الإمارات.

وتتمتع ’ستراتا للتصنيع‘ بعلاقات وطيدة مع كبرى شركات صناعة الطائرات العالمية، بما في ذلك ’إيرباص‘ و’بوينج‘ ووحدة صناعة أجزاء الطائرات التابعة لشركة ’ليوناردو‘ و’بيلاتوس‘ و "ساب" و"سابكا". وتسهم ’ستراتا للتصنيع‘، التي تتخذ من ’مجمع نبراس العين للطيران‘ مقرًا لها، على تعزيز مكانة أبوظبي كمركز رائد لصناعة الطيران انسجامًا مع مبادرات التنوع الاقتصادي التي تنتهجها إمارة أبوظبي. وتفخر ’ستراتا‘ بتوظيف أكثر من 700 موظف من 30 جنسية مختلفة، مع العلم أن الكوادر الإماراتية تمثل أكثر من نصف القوى العاملة في الشركة.

إقرأ أيضا