"غلفتينر" تنجز مناولة مليوني حاوية نمطية في محطة حاويات العراق

الأحد 14 أبريل 2019
أم قصر - مينا هيرالد:

سجلت محطة حاويات العراق في ميناء أم قصر بجنوب العراق، والتي تشغلها "غلفتينر"، أكبر شركة خاصة مستقلة لإدارة الموانئ في العالم، إنجازاً رئيسياً مع إكمال مناولة 2 مليون حاوية نمطية بسعة 20 قدماً مكافئة منذ بدء الشركة عملياتها في المنطقة قبل أقل من 9 سنوات مضت.

وتعتبر "غلفتينر" أول مستثمر أجنبي يطلق مشروعاً مشتركاً مع الشركة العامة لموانئ العراق في ميناء أم قصر، حيث بدأت عملياتها في العراق على الرصيف الثامن في الميناء الجنوبي خلال أغسطس 2010، أتبعتها بعمليات محطة حاويات العراق على الرصيف الثامن في الميناء الشمالي خلال عام 2012.

واستثمرت "غلفتينر" بكثافة في محطة حاويات العراق لتطوير رصيف طوله 376 متراً ومساحة تخزين حاويات مساحتها 342 ألف قدم مربعة في المحطة، وتتجاوز قدرتها السنوية في المناولة 400 ألف حاوية نمطية، مع إمكانية زيادة حجم المناولة في المستقبل. وتمّ تجهيز الرصيف برافعتين جسريتين متحركتين بين السفينة والميناء من طراز ميتسوبيشي، تدعمهما رافعتان متحركتان في الميناء من طراز جوتوالد بقدرة رفع تصل إلى 100 طن، بالإضافة إلى تجهيزات مناولة حاويات تشمل 18 رافعة شوكية، ورافعتي حاويات فارغة و28 قاطرة. وتوظف محطة حاويات العراق حالياً 250 مواطناً، وفريق دعم يضم 50 عاملاً وافداً.

ومنذ نوفمبر 2018، تدير "غلفتينر" أيضاً محطة حاويات جنوب العراق على الرصيف 4 في الميناء الجنوبي بطول 230 متراً من الرصيف، وساحة مناولة تصل قدرتها السنوية إلى 100 ألف حاوية نمطية.

وفي معرض تعليقه على هذا الإنجاز، قال نيكولاس جراي، المدير العام لعمليات "غلفتينر" في العراق: "تُمثل التطورات الأخيرة في محطة حاويات العراق ومحطة حاويات جنوب العراق في العام الماضي معالم بارزة ضمن مسيرة ’غلفتينر‘ في العراق. وتقدم الشركة خدمات موثوقة، وتعاملات سريعة للسفن، وأسعاراً تنافسية، وخدمات تخليص جمركي خلال 48 ساعة، عبر بوابات مخصصة للدخول والخروج، ومكتباً جمركياً في محطة الحاويات. وعلى مدار خبرتها الطويلة في إدارة محطات الحاويات التي تعود إلى عام 1976، أسهمت جهود ’غلفتينر‘ بالمساعدة على تحسين قدرات تلك المحطات لتبية احتياجات النمو المستقبلية".

وأضاف جراي: "خلال عام 2019، تخطط ’غلفتينر‘ لتوسعة مساحة التخزين الخاصة بها عن طريق إضافة ساحات مناولة جديدة، وزيادة قدرة المناولة السنوية في محطة حاويات العراق إلى 650 ألف حاوية نمطية. وبالإضافة إلى ذلك، ستقوم الشركة بإطلاق بوابة إلكترونية جديدة للعملاء تتيح تتبع الحاويات والسفن، وإصدار فواتير نموذجية، ومشاركة المعلومات المستجدة حول المحطة".

وخلال حفل أقيم في العراق، احتفلت "غلفتينر" بأحدث إنجازاتها، بمشاركة الدكتور صفاء الفياض، المدير العام لهيئة الموانئ العراقية، ومدراء الموانئ، وكبار المسؤولين في سلطات الجمارك والحدود، وغيرهم من الضيوف المميزين.

وخلال الحفل، قال ابراهيم سرحان، المدير الإقليمي لشركة "غلفتينر": "يعكس نجاح محطة حاويات العراق التزام ’غلفتينر‘ بتطبيق أحدث الممارسات العصرية في إدارة الموانئ. ونتوجه بالشكر إلى هيئة الموانئ العراقية ووزارة النقل على دعمهما الذي أتاح لنا الفرصة لتحقيق هذا الإنجاز الهام".

ومن جانبه، قال الدكتور الفياض: "بالنيابة عن معالي وزير النقل العراقي عبد الله لعيبي، وهيئة الموانئ العراقية، نهنئ ’غلفتينر‘ على إنجازها الأخير الذي تحقق بفضل إدارتها الفعالة، والقدرات التشغيلية المتميزة لدى ’غلفتينر‘ التي تعدّ شريكاً قوياً لهيئة الموانئ العراقية، نظراً لكفاءتها العالية ومصداقيتها الكبيرة".

وتخليداً لهذه المناسبة، قدمت "غلفتنير" الدروع التذكارية للدكتور صفاء الفياض ومدراء الموانئ وسلطات الجمارك وغيرهم من ممثلي الهيئات الأخرى العاملة في الميناء.

إقرأ أيضا