موانئ دبي العالمية وجافزا يكرّمان الشركاء على دعمهم وثقتهم الكبيرة

السبت 02 مارس 2019
محمد المعلم، المدير التنفيذي ومدير عام موانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات خلال مشاركته في الجلسة النقاشية
دبي - مينا هيرالد:

في إطار جهودها الرامية إلى تمكين التجارة وتشجيع التنويع الاقتصادي، عقدت موانئ دبي العالمية وجافزا منتدى الشركاء لعام 2019، وهو تجمع خاص للشركاء الرئيسيين من جميع أنحاء العالم الذين يروّجون لخدمات المنطقة الحرة لجبل علي.

شهد المنتدى انطلاقة قوية من خلال الجلسة الحوارية مع سعادة حمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي وعضو مجلس إدارة جافزا، والذي حاورته إيثن ترينور، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "إي ترينور ميديا". وقدم السيد بوعميم خلال الجلسة وجهات نظره وتحليلاته المعمقة حول مناخ الأعمال في دولة الإمارات، ونجاح نموذج جافزا، وتتطرّق إلى القوى الدافعة لمجتمع الأعمال في دبي، مشدداً على أهمية التكنولوجيا في تشكيل تجربة العملاء.

وفي حلقة نقاشية شارك فيها سعادة جمعة محمد الكيت، الوكيل المساعد لشؤون التجارة الخارجية في وزارة الاقتصاد، وأنانيا نارايان، المدير التنفيذي لشركة هنتر فودز المحدودة، والدكتور أحمد حسام رئيس مجلس إدارة مجموعة شركة كويست فيتامينز الشرق الأوسط، وميهين شاه، المدير التنفيذي لسلسلة التوريد في مجموعة لاندمارك للتجزئة، مع محمد المعلم، المدير التنفيذي ومدير عام موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات والرئيس التنفيذي لجافزا، تم بحث مجموعة من الموضوعات أبرزها التحديات والفرص العديدة التي ستواجهها القطاعات التي يمثلونها خلال الفترة التي تسبق معرض اكسبو 2020 دبي، والتقنيات الثورية مثل البلوك تشين والبيانات، وكيف استفادوا من تأسيس أعمالهم في "جافزا".

من جهتها، قدمت ابتسام الكعبي، رئيس قسم المبيعات في "جافزا"، إحاطة للشركات حول أحدث المستجدات في المنطقة الحرة خلال العام 2019. وتم كذلك طرح العروض الجديدة التي شملت "جافزا ون"، مركز الأعمال الأكثر حداثة الذي تم تصميمه لمواءمة احتياجات العملاء من مكاتب في العصر الرقمي، ومجمع السكن الجديد الذي يضع معايير جديدة لسكن موظفي القطاع الخاص في الإمارات.

وبرزت ضمن فعاليات الحدث عروض مجمع الصناعات الوطنية، كمركز رئيسي لقطاع التصنيع المحلي في دولة الإمارات. وفيما تقدم جافزا خدمة المنفذ الموحد، يطرح المجمع إمكانيات بدء الأعمال التجارية بأقل تكلفة على مستوى دولة الإمارات، ويجذب المجمع أكثر من 278 شركة، بما في ذلك العمالقة على مستوى القطاعات أمثال "كارفور"، و"نستله"، و"دانوب".

محمد المعلم، المدير التنفيذي ومدير عام موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات والمدير التنفيذي لجافزا، قال: "أتقدم بالشكر من شركاء مسيرتنا على دعمهم المستمر، وكلنا أمل أن نواصل علاقتنا القائمة على المنفعة المتبادلة في المستقبل. لطالما أمنا في موانئ دبي العالمية وجافزا وأثبتنا قدرات التعاون بين الشركاء للانتقال من نجاح إلى آخر".

وأضاف: "يؤكد نجاح منتدى هذا العام أننا أصبحنا اسمًا موثوقًا لكل من حكومة دبي ومجتمع الأعمال على حد سواء. الدعم الذي تلقيناه اليوم مشجع، ويبعث على النشاط وروح العمل التي ترتكز على العملاء والتي توفر أرقى الخدمات والحلول الرائدة في القطاع، بالإضافة إلى الابتكار المستمر ورفع السقف للمعايير الجديدة."

سعادة حمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي، وعضو مجلس إدارة "جافزا"، قال: "تعتبر المناطق الحرة في دبي الأكثر نجاحاً وتميزاً في المنطقة، حيث تساهم مساهمة كبرى في خطط التنوع الاقتصادي، وكان تأثيرها الكبير على المشهد الاقتصادي للإمارة خلال العقود القليلة الماضية تحويلاً على أقل تقدير. وتبرز جافزا كمثال هام على المناطق الحرة التي تتوسع حسب متطلبات القطاع الخاص في الإمارة لتوفر خدمات عالمية المستوى تلبي احتياجات مجتمع الأعمال بما يتلاءم مع استراتيجيات دعم مسيرة النمو والتطور الاقتصادي في دبي. وقد أثبت النموذج الذي تعتمده جافزا نجاحه في تهيئة كافة التسهيلات التي تساعد قطاع الأعمال على ممارسة مهامه ونشاطاته بسهولة ويسر، ويمكن استنساخه في العديد من الأسواق العالمية."

سعادة جمعة محمد الكيت، الوكيل المساعد لشؤون التجارة الخارجية في وزارة الاقتصاد، قال: "إن منتدى الشركاء اليوم يعكس نجاح المنطقة الحرة لجبل علي "جافزا" التابعة لمجموعة موانئ دبي العالمية في تأسيس علاقات شراكة قوية داخل وخارج الدولة، كما يسلط الضوء في هذا العام على التطور الكبير للمناطق الحرة والتي أصبحت اليوم جزءًا أساسيًا من تنشيط بيئة الأعمال وتيسير حركة التجارة في دولة الإمارات. وأضاف أن جافزا قدمت نموذجاً متقدماً في توفير العديد من التسهيلات والخدمات التي جعلت تأسيس الأعمال أكثر سهولة وأقل تكلفة في دبي، وتمكنت من خلق بيئة عمل مرنة هي الأكثر تحفيزاً للشركات واستقطاباً للاستثمارات الأجنبية."

وتابع الكيت أن المناطق الحرة بشكل عام و(جافزا) بشكل خاص ساهمت اليوم في تنشيط حركة التجارة الخارجية للدولة وتحويل الإمارات إلى مركز عالمي مؤثر في عملية إعادة تصدير السلع والبضائع، فضلا عن دورها المحوري في تعزيز انفتاح الأسواق داخل الدولة واستقطاب العديد من الشركات العالمية.

كذلك، أقيم حفل توزيع الجوائز السنوي حيث كرمت موانئ دبي العالمية وجافزا أبرز الشركاء الداعمين والرعاة لثقتهم الطويلة، وتلا ذلك جولة في منشأة "جافزا ون" الحديثة ومن ثم تم تناول الغداء على شرف الضيوف.

يعتبر الميناء والمنطقة الحرة لجبل علي التابعتان لموانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات منشأتان رائدتان في مجال التجارة، حيث تساهمان بأكثر من 33% من الناتج المحلي الإجمالي لدبي وما يقرب من 11% من ناتج دولة الإمارات.

إقرأ أيضا