بنك أبوظبي التجاري شريك مؤسسي لتحدي ابتكار "فينتك أبوظبي" للتكنولوجيا المالية

الثلاثاء 11 سبتمبر 2018
أبوظبي - مينا هيرالد:

كشف سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي الدولي في أبوظبي، عن اختيار بنك أبوظبي التجاري، أحد أكبر البنوك في دولة الإمارات، كشريك مؤسسي للدورة الثانية من "تحدي ابتكار فينتك أبوظبي" للتكنولوجيا المالية التي ينظمها السوق بالتعاون مع شركة "كي بي إم جي" الخليج الأدنى المحدودة لتعزيز الابتكار والنمو في قطاع الخدمات المالية.

وسيعمل بنك أبوظبي التجاري في إطار شراكته مع سوق أبوظبي العالمي بشكل مباشر مع أحد شركات التكنولوجيا المالية المختارة لتطوير حل مبتكر ومصمم خصيصاً لمعالجة أحد الاحتياجات الملحة لقطاع الأعمال، حيث يرتكز التحدي المحدد على الكفاءة ويطلب من خلاله البنك من الشركة المختارة تصميم وتطوير منصة إلكترونية آمنة وسلسة تتيح لبنوك التمويل التجاري تقديم خدمات حسابات المستحقات والفواتير لقطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة.

ومن المقرر استعراض الحل المطور خلال فعاليات قمة أبوظبي للتكنولوجيا المالية 2018 "فينتك أبوظبي" يوم 17 سبتمبر الجاري بما يعكس مساهمة الحل المطروح في تعزيز الكفاءة والنتائج التنظيمية في القطاع المصرفي، وذلك أمام جمهور واسع من المؤسسات المالية، والهيئات التنظيمية، وشركات الخدمات المهنية، والشركات الناشئة والمختصين والمهتمين بالقطاع المالي من داخل وخارج الدولة.

وكان سوق أبوظبي العالمي وشركة "كي بي إم جي" الخليج الأدنى قد وجها في وقت سابق دعوة مفتوحة لشركات التكنولوجيا المالية الناشئة، والمبتكرين من رواد التكنولوجيا المالية محلياً وعالمياً، للمشاركة في "تحدي ابتكار فينتك أبوظبي" للتكنولوجيا المالية لضمان استقطاب أفضل المشاركين، وتطوير أكثر الحلول كفاءةً وابتكاراً، وتفعيل عمل المشاركين عن قرب مع شركاء التحدي من المؤسسات المالية المحددة لتطوير حلول وتطبيقات مميزة ضمن حالات تلبي الاحتياجات الفعلية لقطاع الأعمال.

وقال كريشناكومار دوريسوامي، رئيس دائرة التمويل التجاري في بنك أبوظبي التجاري: "يبحث قطاع التمويل التجاري باستمرار عن مجالات الابتكار القادرة على تغيير مشهد العمليات التجارية وتمويل سلسلة التوريد. وبما أن خدمات التمويل التجاري، وبشكل خاص للشركات الصغيرة والمتوسطة في دولة الإمارات، تمثل محور عملياتنا فقد قمنا باختيار التمويل التجاري المحلي كموضوع لمشاركتنا في تحدي الإبتكار. وسنعمل مع شركة التكنولوجيا المالية المختارة لتطوير منصة متكاملة تدعم الاستخدام الرقمي للمستندات، وتحقق القدرة على تمويل المعاملات بما يساهم في تعزيز تمويل رأس المال العامل للشركات في دولة الإمارات".

من جانبه، قال واي لم كوك، المدير التنفيذي لأسواق رأس المال في سلطة تنظيم الخدمات المالية لسوق أبوظبي العالمي: "بات التعاون الوثيق بين الجهات التنظيمية والمؤسسات وشركات التكنولوجيا المالية الناشئة هو السمة المميزة لنهج مستدام وفعال لتعزيز الابتكار في القطاع المالي. ولطالما كان بنك أبوظبي التجاري طرفاً فاعلاً وشريكاً لسوق أبوظبي العالمي في تطوير أجندة الابتكار. ويهدف التحدي هذا العام لتشجيع تبني وتطبيق الحلول المبتكرة، ونحن اليوم سعداء بتعاوننا مع أبوظبي التجاري لتطوير واختبار حلول مبتكرة جديدة وقابلة للتطبيق والاستخدام في منظومة القطاع المصرفي".

ويعد "تحدي ابتكار فينتك أبوظبي" للتكنولوجيا المالية مبادرة يقدمها سوق أبوظبي العالمي بالتعاون مع شركة "كي بي إم جي" لدعم تطوير التكنولوجيا المالية في أبوظبي ودولة الإمارات والمنطقة بشكل عام. وهي تعد أحد الفعاليات المصاحبة لقمة أبوظبي للتكنولوجيا المالية 2018 التي تتضمن أيضاً تقديم العديد من الجلسات الرئيسة، والعروض التقديمية، والنقاشات والفعاليات المختلفة، وفرص بناء وتعزيز العلاقات، بمشاركة مجموعة من أبرز قادة القطاع المالي محلياً وعالمياً.

يذكر أن مبادرة "تحدي ابتكار فينتك أبوظبي" للتكنولوجيا المالية تشجع التعاون البنّاء بين المؤسسات وشركات التكنولوجيا المالية الناشئة، حيث تقوم الشركات الناشئة المختارة بتطوير نموذج أولي لحلول مبتكرة لمعالجة مشاكل حقيقة تحددها المؤسسات الشريكة للتحدي في دولة الإمارات. ويتيح التحدي للمشاركين الاستفادة من خبرات "كي بي إم جي" الواسعة في إدارة عملية الابتكار، كما سيقوم سوق أبوظبي العالمي بدعم الشركات الناشئة التي تنجز التحدي بنجاح لتعزيز حضورها وتقديم خدماتها في السوق المحلي من خلال المجتمع الحيوي والمنصة المتكاملة للأعمال في السوق.

إقرأ أيضا