بنك الكويت الوطني يطلق حملته الصيفية للعام 2019

السبت 04 مايو 2019
هنادي خزعل
مدينة الكويت - مينا هيرالد:

أطلق بنك الكويت الوطني حملته الصيفية السنوية للعام 2019 والتي تشمل مكافأة عملائه عند استخدام بطاقات الوطني داخل وخارج الكويت، وتتضمن الحملة هذا العام فرصاً كبيرة للعملاء مع إمكانية استرجاع لغاية 15% نقداً من قيمة مشترياتهم عند استخدام بطاقات الوطني الائتمانية طوال فترة الحملة، والتي انطلقت في الأول من مايو الجاري وتستمر حتى 15 سبتمبر 2019. هذا فضلاً عن فرصة الدخول في سحب لربح قيمة المشتريات لمدة عام.

ويحرص بنك الكويت الوطني على مكافأة عملائه وتقديم أفضل الخدمات لهم، وذلك إلى جانب تقديم أكبر السحوبات والحملات الاستثنائية التي تتماشى مع اهتمامات العملاء، وفي ذلك الإطار أطلق الوطني أضخم الحملات الصيفية في الكويت هذا العام والتي تتضمن العديد من المكافآت والسحوبات المتنوعة.

وتتميز الحملة الصيفية للاسترجاع النقدي هذا العام عن السنوات السابقة، بحيث تمنح العملاء الحاليين من حاملي بطاقات الوطني الائتمانية، إمكانية الحصول تلقائياً على استرجاع نقدي يصل إلى 5% في محلات السوق الحرة وذلك عند استخدام  بطاقاتهم الائتمانية.

كما يمكن للعملاء تغيير جهة الاسترجاع النقدي شهرياً واختيار الجهة المفضلة لديهم على الشكل التالي: 15% لسداد فواتير الهاتف، 10% لتأجير السيارات، 10% لشراء الساعات أو المجوهرات، 5% لمحلات السوق الحرة، 5% للمطاعم، 5% لشركات الطيران، 3% للفنادق، أو 3% لمحلات الملابس.

هذا ليس كل شيء، حيث تتضمن الحملة أيضاً فرصة الدخول في سحب للإعلان عن 10 رابحين في استرجاع قيمة مشترياتهم لمدة سنة وبحد أقصى 500 دينار شهرياً عند استخدام بطاقات الوطني.

وبهذه المناسبة، أعلنت رئيس مجموعة المنتجات والتسويق في بنك الكويت الوطني السيدة/ هنادي خزعل قائلة: "نطلق اليوم حملتنا الصيفية للعام 2019 في إطار حرصنا على مكافأة عملائنا بالحصول على استرجاع نقدي على قيمة مشترياتهم، فيما أضفنا هذا العام ميزة جديدة تتمثل في حرية اختيارهم لجهة الاسترجاع النقدي".

وأضافت خزعل:"نحرص دوماً في بنك الكويت الوطني على معرفة اهتمامات العملاء ولهذا تأتي الحملات والعروض التي نقوم بإطلاقها متماشية مع تطلعاتهم، ومن هذا المنطلق خصصنا الحملة الصيفية لهذا العام إلى الاسترجاع النقدي وكذلك مضاعفة المكافأة للعملاء من خلال السحب المخصص ضمن الحملة ذاتها".

وأكدت خزعل أن بطاقات الوطني الائتمانية تقدم العديد من المميزات التي تتماشى مع أسلوب حياة العملاء كما تمنحهم العديد من المميزات التي توفر لهم الرفاهية والراحة إلى جانب العديد من المزايا المتعلقة بالمدفوعات والمشتريات.

أما فيما يتعلق بالسحب في نهاية الحملة، فإن العملاء يحصلون على فرصة لدخول السحب مع كل دينار يتم انفاقه داخل الكويت عند استخدام البطاقات الائتمانية أو البطاقات مسبقة الدفع، كما تتضاعف عدد الفرص لتصل إلى فرصتين عند استخدام البطاقات المشمولة في الحملة خلال شهر رمضان المبارك. وكذلك تزداد فرص الدخول في السحب إلى ثلاث فرص عند استخدام البطاقة الائتمانية، أو البطاقة مسبقة الدفع، وبطاقات السحب الآلي خارج الكويت، فيما تتضاعف الفرص خلال شهر رمضان المبارك وتصل إلى ستة فرص في حالة استخدامها خارج الكويت.

هذا ويبلغ الحد الأدنى للإنفاق الشهري خلال فترة الحملة باستخدام بطاقات الوطني مبلغ 200 دينار كويتي وذلك للحصول على الاسترجاع النقدي أو الدخول في السحب بنهاية فترة الحملة.

وتعد بطاقات الوطني الائتمانية الطريقة الأمثل لإتمام المدفوعات، حيث يمنح استخدامها العميل الكثير من السهولة والمزايا وخاصة عند التسوق باستخدام البطاقة الائتمانية ومنها برنامج مكافآت الوطني، ونقاط مايلز الوطني، بالإضافة إلى خدمة حماية المشتريات، وخدمة تمديد فترة الضمان، هذا بالإضافة إلى منحه فرصة الدخول في سحوبات الوطني المتعددة.

إقرأ أيضا