بنك الكويت الوطني يواصل دعمه لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل

الأربعاء 10 أبريل 2019
مدينة الكويت - مينا هيرالد:

يواصل بنك الكويت الوطني دعمه لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل على مدى أكثر من عشر سنوات، التزاماً منه بمسؤولياته الاجتماعية وحرصاً على توفير كافة سبل الدعم للهيئات والمؤسسات المجتمعية العامة والخاصة في الكويت. وقد بادر بنك الكويت الوطني إلى تجديد وصيانة شاملة لمجموعة سيارات مجهّزة بطواقم طبية وفنية لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، كان قد تبرّع بها سابقاً للوزارة، وذلك بهدف نقل أفراد الفريق الفني العامل في الخدمة المنزلية المتنقلة لخدمة المسنين المستفيدين من خدمات ادارة رعاية المسنين إلى مختلف مناطق ومحافظات الدولة.

وبهذه المناسبة قام رئيس فريق إدارة العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني، طلال التركي، ومسؤولة العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني أسماء بن حسين بزيارة إلى إدارة رعاية المسنين حيث التقى مدير ادارة رعاية المسنين د.أماني الطبطبائي ومراقب إدارة رعاية المسنين جاسم الدالوي ومراقب الخدمة المتنقلة للمسنين الدكتور علي الظفيري ومنسق الفرق الطبية أحمد الخالدي، حيث أكد التركي حرص بنك الكويت الوطني على المساهمة في مساندة ودعم رسالة الدولة تجاه خدمة ورعاية وتأهيل المسنين باعتبارهم جيل الريادة في دولة الكويت، ومنوهاً  في الجهود المبذولة من قبل العاملين في ادارة رعاية المسنين في شتى المجالات، معرباً عن أمله أن تواصل مبادرة البنك تجاه دعم المسنين جني ثمارها إن كان على صعيد التسهيلات اللوجستية والفنية وتخفيف العبء عن كاهل المسنين.

وأشار التركي إلى أهمية أن يكون لمؤسسات القطاع الخاص دور مهم وحيوي في دعم البرامج والأنشطة الاجتماعية والانسانية في الدولة، وأكد استمرار التعاون بين البنك الوطني وادارة رعاية المسنين من أجل التعاون والعمل على تذليل الصعوبات التي تواجه عمل ادارة رعاية المسنين ومد يد العون والمساعدة للعاملين فيها لتحقيق الأهداف والطموحات المستقبلية لضمان حياة كريمة لأهلنا المسنين.

وقد دأب بنك الكويت الوطني على تعزيز علاقاته بمختلف الهيئات والمؤسسات الفاعلة في مجال العمل الاجتماعي، وترسيخ قيم التعاون وتشجيع المبادرة، وذلك إيماناً منه بأهمية مثل هذه المساهمات في تجسيد المسؤولية الاجتماعية وترجمة لدوره الريادي الذي يلعبه في هذا المجال منذ عقود طويلة.

ويحافظ بنك الكويت الوطني على موقعه كأكبر المساهمين في خدمة المجتمع الكويتي، ويحرص على مواصلة نهجه وثقافته المتأصلة في المسؤولية الاجتماعية، ليضيف إلى سجله الحافل في هذا المجال المزيد من المساهمات والإنجازات. كما يأخذ بنك الكويت الوطني على عاتقه تكريس ثقافة المسؤولية الاجتماعية من خلال التزامه بإطلاق البرامج والمبادرات الضخمة في مجالات الصحة والتعليم والتوظيف والتدريب ودعم الكوادر الوطنية، إلى جانب برامج الرعاية والدعم الاجتماعي والمبادرات الرياضية والنشاطات البيئية.

إقرأ أيضا