مجموعة “اتصالات” : موقع إكسبو 2020 دبي أقوى منطقة تواصل في العالم بتقنية الجيل الخامس

السبت 22 يونيو 2019
دبي - مينا هيرالد:

أكد الدكتور أحمد بن علي، نائب رئيس أول -الاتصال المؤسسي في مجموعة اتصالات الإماراتية، إن شبكة «اتصالات» للجيل الخامس 5G  ستجعل موقع إكسبو دبي 2020، من أقوى مناطق الاتصال والتواصل على وجه الأرض، مؤكداً أن سرعة الجيل الخامس تتجاوز 20 ضعفاً مقارنة بسرعة شبكة الجيل الرابع، بحسب صحيفة "الاتحاد".

وأضاف ابن علي في عرض تفاعلي لتطبيقات وعروض شبكة الجيل الخامس، الذي عقد أمس في أبوظبي، إن «اتصالات» بدأت تجارب واختبارات شبكة الجيل الخامس منذ أربع سنوات، بالتعاون مع عدد من الشركاء العالميين، حيت نجحت الشركة في أن تكون أول مشغل لشبكة الجيل الخامس في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، متوقعاً أن يصل عدد المحطات التي سيتم نشرها في الدولة لشبكة الـ 5G إلى أكثر من 1000 محطة خلال العام الجاري.

وتعكف مجموعة «اتصالات» في الوقت الراهن على تجهيز تطبيقات وخدمات الجيل الخامس لتقديمها لقطاع الأعمال بالدولة، بعدما تم توفيرها خلال الربع الأول من العام الجاري للعملاء الأفراد.

وأوضح نائب رئيس الاتصال المؤسسي، أن «اتصالات» رصدت نحو 4 مليارات درهم لتطوير وتحديث الشبكات بما فيها شبكات الجيل الخامس، بهدف المحافظة على ريادتها ودورها في تعزيز مكانة وسمعة دولة الإمارات في قطاع الاتصالات العالمي، وتقديم عروض وتطبيقات لا حصرية لعملاء الشركة بدعم من هذه الشبكة التي تمتلك إمكانيات هائلة، منوهاً إلى أن إكسبو 2020 دبي هو أول مؤسسة كبرى في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا تحصل على خدمات الجيل الخامس لشبكات الاتصالات.

وأشار ابن علي إلى نجاح «اتصالات» في توفير أول هاتف ذكي داعم لشبكة الجيل الخامس 5G فائقة السرعة، ليكون متاحاً لاستخدام عملائها في دولة الإمارات العربية المتحدة، فضلاً عن قيام الشركة بـ تزويد مبنى مطار أبوظبي الدولي الجديد بخدمات شبكة الجيل الخامس 5G، ولتكون بذلك أول شركة اتصالات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تتمكن من توفير شبكة الجيل الخامس داخل مطار دولي.

وأكد أن شبكة الجيل الخامس لا تعتبر امتداداً لما سبقها من شبكات، لافتاً إلى أن شبكة الجيل الخامس لا تقتصر على الاتصال فقط، وإنما هي طفرة تقنية جديدة، ومختلفة تماماً عن تقنيات الاتصالات السابقة، منذ الجيل الأول وحتى الرابع، حيث كانت التقنيات السابقة محدودة النطاق، وقليلة الاعتمادية، لاسيما في مجال تطبيق الوقت الفعلي مثل قيادة السيارة، وإجراء العمليات الجراحية عن بُعد.

واستعرضت «اتصالات» بالتعاون مع إريكسون أحدث الابتكارات التكنولوجية لتقنيات الجيل الخامس و إنترنت الأشياء و الذكاء الاصطناعي، إلى جانب حلول التشغيل الآلي، وذلك في عرض تكنولوجي تم تنظيمه في مقر الشركة في أبوظبي، من خلال إتاحة العروض التقنية التي قدمتها إريكسون في المؤتمر العالمي للاتصالات المتنقلة 2019.

وشملت العروض مجموعة واسعة من حالات الاستخدام الاستثنائية الجديدة والمثيرة، المبنية على تقنيات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء – منها عرض MusiConnect الذي يتيح للفرقة الموسيقية أداء المعزوفات بشكل افتراضي وآني.

ومن جانبها، قالت رافية إبراهيم، رئيسة إريكسون لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: «تماشياً مع جهودنا المستمرة لدعم أجندة التحول الرقمي في دولة الإمارات العربية المتحدة، نتعاون مع شريكنا الاستراتيجي اتصالات لتعزيز الوعي حول الخدمات الرقمية والتحولات التي ستشهدها مختلف القطاعات، إلى جانب استكشاف حالات استخدام جديدة لتقنية إنترنت الأشياء، مما سيعود على المؤسسات والأفراد بفوائد متعددة، تتيح لهم ضمان الحصول على رؤية واضحة لضرورات الأعمال المستقبلية، بالإضافة إلى تحسين تجربة العملاء في عصر الجيل الخامس».

وقال المهندس سعيد الزرعوني، نائب أول الرئيس لشبكات الهاتف المحمول بشركة «اتصالات»: «أصبح عصر الجيل الخامس واقعاً ملموساً اليوم، بعد أن بذلت «اتصالات» جهوداً حثيثة سعياً إلى تمكين هذه التقنية المتطورة، من خلال الاستثمار في القدرات الشبكية المستقبلية لدفع عجلة الابتكار وتمكين التحول الرقمي». وأضاف الزرعوني: «يسرنا هذا التعاون مع «إريكسون» لتوفير منصة متقدمة تتيح لقطاعي الأعمال والأفراد في دولة الإمارات تجربة أحدث ابتكارات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء بشكل مباشر، إضافة إلى التعرف على الخبراء لمناقشة أحدث الاتجاهات التقنية التي ستعيد رسم معالم قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الأمر الذي يتماشى مع رؤيتنا لـ«قيادة المستقبل الرقمي لتمكين المجتمعات»، وذلك من خلال توفير مجموعة واسعة من الحلول والخدمات الرقمية المبتكرة لعملائنا لإثراء تجربتهم الشاملة».

ويذكر أن "اتصالات" هي شريك الاتصالات الرسمي لإكسبو 2020 دبي، حيث تعمل على تهيئة منطقة إقامة الحدث لتكون واحدة من أسرع وأذكى وأفضل المناطق المتصلة على مستوى العالم خلال هذا الحدث العالمي الضخم. كما تعمل "اتصالات" على إنشاء بنية تحتية للاتصالات في موقع الحدث والتي ستوفر خدمة الاتصال اللاسلكي (واي-فاي) في الموقع قادرة على استيعاب 300 ألف زائر يومياً وتقديم أحدث التقنيات الرقمية، واستناداً على خبرتها الكبيرة في مجال البنية التحتية الرقمية، ستعمل اتصالات على تمكين ملايين الزوار من الاستمتاع بتجربة رقمية فريدة.

* مصدر الخبر : صحيفة "الاتحاد"

إقرأ أيضا