«إمباور» و«ASHRAE» يهديان الدليل الإرشادي العالمي لتصميم أنظمة تبريد المناطق لجامعات الدولة

الأحد 28 يوليو 2019
أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور"
دبي - مينا هيرالد:

أعلنت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور"، أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم، وبالتعاون مع الجمعية الأمريكية لهندسة التبريد والتدفئة الدولية(ASHRAE) ، عن توزيع نسخ من الدليل الإرشادي العالمي لتصميم أنظمة تبريد المناطق على كافة الجامعات في دبي والإمارات الأخرى، التي لديها أقسام الهندسة المكانيكية.

وأوضحت "إمباور"، أن ذلك يأتي ضمن خطتها لنشر وتعزيز ثقافة أنظمة تبريد المناطق محلياً، بين طلاب الجامعات، وتحفيز الجامعات على إدراج أنظمة تبريد المناطق ضمن المناهج التدريسية، إضافة إلى دعم وتنفيذ استراتيجية دبي المتكاملة للطاقة النظيفة".

وقال أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور"، إن "الدليل الإرشادي العالمي لتصميم أنظمة تبريد المناطق، سيوفر للطلاب في الجامعات، التي تدرس تخصصات الهندسة الميكانيكية، تجربة فريدة من نوعها للتعرف على هذا المجال؛ حيث يحتوي على معلومات أساسية عن مزايا خدمات وأنظمة تبريد المناطق، وكيفية تركيب هذه الأنظمة وتشغيلها بطريقة سهلة ومبسطة، كما سيساعد على تعزيز شغف ووعي المهندسين المستقبليين حول أهمية تطبيق أنظمة تبريد المناطق في تصميم مدن المستقبل".

وأضاف "بن شعفار"، أن "الدليل يشمل إرشادات توجيهية، إضافة إلى شرح لعملية التصميم، وكيفية القيام بتحسينات على أنظمة التبريد، وإدماج مفهوم التخزين الحراري في نظام تبريد المناطق"، مؤكدًا "أن الدليل مرجعاً قيّماً لكل المختصين والمهتمين بأنظمة قطاع تبريد المناطق، من مهندسين واستشاريين ومتخصصين، ومهندسي المرافق، ومهندسي تشغيل أنظمة التبريد، ومهندسي تصميم المحطات المركزية، وغيرهم".

وأشار إلى أن "الشباب هم عماد المستقبل في صناعة تبريد المناطق، ومن الضروري إطلاعهم على أحدث التوجهات العالمية في القطاع الرامية الى تعزيز الاستدامة محلياً وعالمياً؛ ما يساهم في تحديد وتوجيه تخصصاتهم المستقبلية، وتحقيق المزيد من الإنجازات التي نسعى للوصول إليها من خلال بناء جيل من الكفاءات القادرة على الحفاظ على البيئة".

وأوضح، أن "إمباور"، تهدف من خلال هذه الخطوة إلى زيادة الوعي بالخدمات الصديقة للبيئة، وتعزيز ثقافة تبني أنظمة تبريد المناطق، إضافة إلى المساهمة بشكل فعال وبطريقة عملية، في تنفيذ الرؤية الثاقبة لقيادتنا الرشيدة، والتي تولي اهتماماً كبيراً بالاستدامة؛ ومجابهة تحديات التغيّر المناخي، الذي يشكل عقبة حقيقية في تحقيق النمو والازدهار".

وتابع، "إضافة إلى نشر وتوزيع الدليل الإرشادي العالمي لأنظمة تبريد المناطق، فإن إمباور تشارك بقوة في تنفيذ العديد من الاستراتيجيات الداعمة للاستدامة، ومن أهمها رؤية الإمارات 2021، واستراتيجية الإمارات للطاقة 2050 التي تسعى إلى زيادة حصة الطاقة النظيفة من مزيج الطاقة المحلي الإجمالي إلى 50%، والخطة الوطنية لتغير المناخ 2017-2050، والمبادرة الوطنية طويلة المدى لبناء اقتصاد أخضر في دولة الإمارات تحت شعار "اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة"، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، والتي كان لها الفضل في احتلال دولة الإمارات لمراكز عالمية متقدمة في مجال الاقتصاد الأخضر الجديد".

حيث قامت "إمباور" في عام 2013 برعاية إطلاق الدليل الإرشادي العالمي لتصميم أنظمة التبريد، حيث كانت شركة التبريد الوحيدة في العالم التي شاركت بتقديم الدعم المادي الذي مكن الجمعية الأمريكية لهندسة التبريد والتدفئة الدولية من التوسع في إطلاق الدليل، والتي أصبحت مرجعاً لا غنى عنه لجميع المتخصصين في مجالات التبريد من مختلف أنحاء العالم.

والجدير ذكره، أن "إمباور" تقدم خدمات تبريد المناطق لأكثر من 1,090 مبنى، ولأكثر من 100 ألف متعامل كما تصل القدرة الإنتاجية للشركة إلى أكثر من 1,43 مليون طن من التبريد، وتقدم الشركة خدمات تبريد مناطق صديقة للبيئة لعدد من المشاريع البارزة في إمارة دبي مثل واجهة دبي المائية، وبلو واترز، ومجموعة جميرا، وجميرا بيتش ريزيدنس، ومركز دبي المالي العالمي، والخليج التجاري، ومدينة دبي الطبية، وأبراج بحيرات جميرا، ونخلة جميرا، وديسكفري جاردنز، وابن بطوطة مول، وحي دبي للتصميم، والمنطقة العالمية للإنتاج الإعلامي وغيرها.

إقرأ أيضا