"موانئ دبي العالمية" تزود ميناء بربرة بأول ثلاث رافعات متحركة جديدة

الأربعاء 13 مارس 2019
بربرة - مينا هيرالد:

في إطار خطتها لتحويل ميناء بربرة إلى مرفق محوري في القرن الأفريقي، أعلنت "موانئ دبي العالمية - بربرة" عن تزويد الميناء بثلاث رافعات متحركة بقيمة 12 مليون دولار أمريكي (44 مليون درهم).

ومن المتوقع أن تسهم ترقية المرافق الحيوية في الميناء وتزويده لرافعات حديثه إلى مضاعفة إنتاجيته الميناء وتعزيز فعالية العمليات التشغيلية, بالإضافه لظمان أداء واستمرار العمل بالميناء خلال فترة هبوب الرياح الموسمية.

وتأتي هذه الخطوة ضمن استراتيجية الشركة لتوظيف خبراتها العالمية ومعارفها في تطوير البنىه التحتية للنقل واللوجستيات في جمهورية أرض الصومال, وذالك من خلال تطوير الميناء وتعزيز القدرات فيه حيث قامت منذ عام  2017 بتزويدة بأكثر من 25 مركبة ومعدات مناولة حاويات من أحدث الطرازات.

وقال سهيل البنا، الرئيس التنفيذي ومدير عام "موانئ دبي العالمية" في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا:  "إن تزويد ميناء بربرة بالمعدات الجديدة التي سيتم تشغيلها قريبا، خطوة أستراتيجة هامة تسهم في تعزيز أداء المرفق وتمكينه من خدمة المزيد من السفن إضافة إلى دورها في مضاعفة الانتاجية وتدفق التجارة إلى البلاد والمنطقة"

وأكد سهيل البنا على أن في إطار عمليات التوسعه القائمه حاليا في الميناء سيؤدي إلى تحول كبير في قدراته اللوجستية والذي سيعود بالنفع على السكان في هذا البلد وفي منطقة القرن الأفريقي بالنظر إلى موقع المحطة التي تعد بوابة بديلة للأسواق العالميه.

وكانت "موانئ دبي العالمية" قد أطلقت خلال العام الجاري "نظام زودياك لتشغيل المحطات"، و"نظام أوراكل المالي"، و"نظام ماكسيمو لإدارة أصول الشركات" من أجل توفير خدمات أسرع وأفضل لجميع عملائها.

وفي إطار حرص شركة "موانئ دبي العالمية" على نقل الخبرات و نشر المعرفة, قامت الشركة بإرسال موظفين "موانئ دبي العالمية - بربرة" من مواطني جمهورية أرض الصومال لتلقي التدريبات اللازمة لتشغيل الرافعات الجديدة بدبي بالإمارات العربية المتحدة وذالك ضمن برنامج شامل لتطوير المهارات المحلية.

وجدير بالذكر انه في عام 2018 تم تدريب أكثر من 2700 عامل و متعامل مع الشركه من جمهورية أرض الصومال.

إقرأ أيضا