جائزة التميز في الخدمات الإلكترونية تفتح الأبواب لعصر جديد من الخدمات الذكية لقطاع اللوجستيات

الأحد 24 فبراير 2019
الفائزون بدورة العام 2019
دبي - مينا هيرالد:

كرّمت "دبي التجارية"، منصة موانئ دبي العالمية الرائدة في مجال تسهيل التجارة، الفائزين في الدورة الحادية عشرة من جائزة التميز في الخدمات الإلكترونية (ESEA)، وذلك اعترافاً بالشركات التي تتبنى الخدمات الذكية في التجارة والشحن واللوجستيات، وبقائمة موسعة من الجوائز ضمت 3 فئات جديدة.

أقيم حفل التكريم تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي. وألقى الكلمة الرئيسية في الحفل عبدالله بن دميثان، المدير التنفيذي للشؤون التجارية في موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، فيما رحب حسين البلوشي، المدير التنفيذي للعمليات بالإنابة في "دبي التجارية" بالحضور الذي ضم ممثلي قطاعات الأعمال والتجارة واللوجستيات، ومسؤولي الدوائر، وعدداً من المصرفيين.

تم اختيار الشركات الفائزة بناءً على عدد المعاملات الإلكترونية التي تمت خلال العام 2018 من خلال المحمول وموقع "دبي التجارية" الشبكي.

جرى خلال الحفل تكريم الفائزين ضمن ست فئات:

  • جائزة الخدمات الذكية - M-Token، لشركة "بن عابد للنقل البري العام"
  • جائزة الخدمات الذكية للمناطق الحرة، لشركة "دانزاس إيه إي آي الإمارات المحدودة"
  • جائزة الخدمات الذكية للتخليص – فئة الوسيط الجمركي، لشركة "أعمال الشحن – دبي إكسبريس"
  • جائزة الخدمات الذكية للتخليص – فئة التاجر، لـ "مجموعة لاندمارك"
  • جائزة الخدمات الذكية للمدفوعات، لشركة "نافكو للشحن"
  • الجائزة الجديدة للخدمات الإلكترونية الخاصة بوكيل خدمات الشحن العام، لـ "مجموعة كانو".

من جانبها، كرّمت مؤسسة دبي لتنمية الصادرات، إحدى مؤسسات اقتصادية دبي، في إطار شراكتها مع دبي التجارية في الجائزة، الفائزين بجوائزها الأربع الخاصة بالمصدرين (المصنعين) وشركات إعادة التصدير في دبي، حيث ذهبت جائزة المصدّر الجديد لعام 2018 لشركة "جيندال سو جلف ذ.م.م"؛ فيما تم تكريم شركة "جوزيف للدعاية والإعلان" عن فئة المصدر المبتكر؛ وضمن الفئتين الجديدتين اختيرت "برارامب أغري تريدينج دي إم سي سي" أفضل شركة إعادة تصدير ناشئة، و"إي تي جي أغري الصناعية" أفضل شركة إعادة تصدير للعام.

محمد المعلم، المدير التنفيذي ومدير عام موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، قال:

"الإقبال المتزايد من مجتمع الأعمال في الإمارات على المعاملات الإلكترونية أمر مشجع جداً. هذه الجوائز ترشدنا لفهم المتطلبات والاتجاهات الجديدة للعملاء. اليوم نحتفل بالدور المحوري لدبي التجارية في دعم التحول الذكي لقطاع التجارة واللوجستيات، والذي يعد أحد المحركات الرئيسية للنمو في الإمارات".

وأضاف: "يحتم هذا التطور المستمر للأعمال والتجارة على الشركات مواكبة التغيير والتقدّم لضمان الاستدامة والحفاظ على التنافسية الدولية. ويتماشى الهدف الاستراتيجي لدبي التجارية مع رؤية الإمارات 2021 والاستراتيجية التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتحويل دبي إلى مدينة ذكية. إن التوسع في الخدمات الإلكترونية والتبني المتسارع للمعاملات الذكية يؤكدان نجاح دبي كمركز تجاري بحري ولوجيستي عالمي رائد يعتمد على التكنولوجيا."

حسين البلوشي، المدير التنفيذي للعمليات بالإنابة في "دبي التجارية"، قال: "تهانينا للفائزين بجائزة التميز في الخدمات الإلكترونية في دورتها الحادية عشرة. تعتمد دبي التجارية آليات قوية وشفافة للتحكيم للجائزة. كل شركة فائزة اليوم تمثل مستقبل صناعة الخدمات اللوجستية والنموذج الممتاز لمزايا اعتماد التكنولوجيا الجديدة، من تعزيز الكفاءة إلى المساعدة على تحسين تدفق التجارة. تسعى دبي التجارية إلى الوفاء بدورها في تسهيل الأعمال وتوفير المنصة التي يريدها العملاء لعرض إمكاناتهم الكاملة".

المهندس ساعد العوضي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الصادرات، قال: "سعداء بتعاوننا مرة أخرى مع موانئ دبي العالمية ودبي التجارية من خلال جائزة التميز في الخدمات الإلكترونية والتي نسعى من خلالها إلى تكريم الشركات التي كللت التطور والابتكار تماشيا مع رؤية قيادتنا الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة. ذهبت جوائز صادرات دبي في هذه الدورة لأربع فئات من المصنعين والتجار استناداً لخبرتهم في ممارسة الأعمال التجارية من خلال إمارة دبي، وتشمل فئتي المصدرين الجدد والمبتكرين إلى جانب فئتي شركات إعادة تصدير الناشئة والرائدة حيث أن الأخيرتين تمثلان ازدهار تجارة إعادة التصدير من دبي، ونحن بدورنا سنواصل تحفيز التجارة في الدولة من خلال تيسير خدمات التصدير وتقدير إنجازات الشركات العاملة في هذا المجال."

جائزة التميز في الخدمات الإلكترونية هي الحدث الأول من نوعه في المنطقة لتكريم المؤسسات التي تتبنى الخدمات الذكية في التجارة والشحن واللوجستيات، حيث يتم اختيار الفائزين وفقاً لمعدلات التبني الفعلي للمعاملات الإلكترونية والذكية.

يذكر أن "دبي التجارية" توفر منصّة مشتركة تجمع الشركاء الرئيسيين في عمليات التجارة والخدمات اللوجستية، بما في ذلك موانئ دبي العالمية والمنطقة الحرة لجبل علي (جافزا) وجمارك دبي، التي تعتبر أول دائرة حكومية في دبي تتبنى أتمتة تكنولوجيا المعلومات بالكامل.

إقرأ أيضا