"ديار للتطوير" تتبنى مدرسة بالشراكة مع دبي العطاء

الثلاثاء 07 مايو 2019
دبي - مينا هيرالد:

وقعت "ديار للتطوير"، شركة التطوير العقاري والخدمات العقارية الرائدة في دبي، ومؤسسة "دبي العطاء" مذكرة تفاهم بهدف تحسين حصول الأطفال على التعليم السليم في المجتمعات المحرومة في ملاوي. ومن خلال مذكرة التفاهم الجديدة، ستعمل ديار مع دبي العطاء على بناء مدرسة مجتمعية في ملاوي، حيث ستبدأ أعمال البناء في عام 2020. هذا وقد تعاونت ديار مع دبي العطاء سابقاً لبناء مدارس في كل من نيبال والسنغال.

علاوة على ذلك، سيشارك متطوعون من ديار في وضع حجر الأساس للمدرسة الجديدة التي سيستفيد منها طلاب مدرسة أساسية إلى جانب رجال ونساء أميين يعيشون في قرية نائية في ملاوي.

وفي هذا السياق، قال سعيد القطامي الرئيس التنفيذي الذي وقع مذكرة التفاهم بالنيابة عن "ديار للتطوير": "نشأت ’ديار للتطوير‘ ونمت في دولة الإمارات العربية المتحدة، لكننا على قناعة راسخة بأن مسؤوليتنا بعمل الخير ورد الجميل للمجتمعات لا تنحصر ضمن حدود وطننا الحبيب. وعلى مدار الأعوام القليلة الماضية، أتاحت لنا ’دبي العطاء‘ عدّة فرص متميزة لإحداث تغيير حقيقي في حياة مئات العائلات في المجتمعات الأشد حاجة، ويشرفنا أن يتسنى لنا وضع بصمة إيجابية في مجتمع مالاوي عبر هذا المشروع الجديد".

من جانبه، قال سعادة طارق القرق، الرئيس التنفيذي الذي وقع المذكرة بالنيابة عن مؤسسة "دبي العطاء": " نحن سعداء برؤية دعم ديار مرة أخرى لمبادرة تبني مدرسة. تتطلب القدرة على المساهمة في تغيير حياة الأطفال والشباب جهودًا مشتركة من جميع أطياف المجتمع، ولهذا في أننا نقدر دعم الشركات بدولة الإمارات لعملنا، وتعتبر ديار واحدة من أبرز الأمثلة على ذلك. إنني على ثقة أيضًا من أن هذه الفرصة ستتيح لمتطوعي ديار فكرة فريدة عن برامجنا في البلدان النامية وفرصة لترك أثر إيجابي وكبير على المجتمعات المحرومة."

وعلاوة على التعاون مع "دبي العطاء"، نفذت "ديار للتطوير" عدّة مبادرات تركز على تنمية المجتمع في غضون الأعوام الماضية، منها برنامج "ديار الخير" الذي قامت من خلاله بترميم وتجديد منازل الأسر المتعففة في أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة.

إقرأ أيضا