غرفة الشارقة تعلن انطلاق فعاليات "مهرجان رمضان 2019" اليوم

الإثنين 06 مايو 2019
عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة الشارقة
الشارقة - مينا هيرالد:

أعلنت غرفة تجارة وصناعة الشارقة اليوم "الاثنين" عن انطلاق فعاليات "مهرجان رمضان الشارقة" الذي تنظمه الغرفة سنوياً منذ 30 عاماً مع بداية الشهر الفضيل في كافة مناطق ومدن الإمارة، بالتعاون مع عدد من الدوائر والهيئات والمؤسسات الحكومية المحلية، والقطاع الخاص، ويحمل في نسخته هذا العام شعار "هل رمضان وهلت المفاجآت"

وتقام فعاليات المهرجان في كافة مدن ومناطق الإمارة خلال الفترة الممتدة من 6 مايو الجاري وحتى 8 يونيو القادم بدعم ومساندة من إدارات مراكز التسوق والأسواق المركزية والمحال التجارية المتخصصة في الإمارة، التي تطرح تخفيضات تصل نسبتها إلى نحو 75% طوال أيام المهرجان.

وبهذه المناسبة، قال سعادة عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة الشارقة، أن أهمية مهرجان رمضان الشارقة تتمثل في كونه محطة سنوية للترويج للإمارة كوجهة سياحية مميزة، وبالتالي إبراز مكانة الشارقة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والسياحية، من خلال تضافر جهود القطاعين الحكومي والخاص وتوحيد الرؤى حول أنجع السبل لجذب أكبر عدد من السياح والزوار إلى الإمارة لخوض تجربة عيش فريدة في الشارقة خلال شهر رمضان المبارك وسط أجواء من الغبطة والفرح.

وقال العويس أن الاهداف الرئيسية للمهرجان تتمثل في إنعاش قطاع تجارة التجزئة وتنشيط قطاع السياحة في الإمارة سواء من داخل الدولة أو من خارجها وخاصة من دول مجلس التعاون الخليجي الى جانب زيادة إشغال الفنادق وإنعاش قطاع الضيافة، والإسهام في تحقيق النمو الاقتصادي للشارقة.

وأثنى العويس على الجهود التي بذلها القيّمون على المهرجان والرعاة هذا العام كي يضمنوا أن تزخر أجندة المهرجان بباقة غنية ومتنوعة من الأنشطة والبرامج والعروض، وخاصة ان المهرجان يحتفل بثلاثين عاماً من الريادة والتميز، ويسير بخطى ثابتة نحو طريق النجاح، مستفيداً من عدة عوامل، اهمها تعاون جميع الجهات الحكومية، ومقترحات القطاع الخاص في اثراء المهرجان، والاستفاده من المراجعة الدورية للنسخ السابقة من المهرجان للاستفادة من الايجابيات ومعالجة التحديات التي كانت تعترض طريق العمل وتذليها في الدورات التالية.

من جهته قال سعادة محمد احمد امين، مدير عام الغرفة بالوكالة: إن "رمضان الشارقة" بات من النشاطات الأساسية الأصيلة والمتجددة على أجندة الأحداث والفعاليات التي تنظمها الغرفة سنوياً بالتعاون مع شركائها، والتي تهدف إلى تحفيز الحركة الاقتصادية في الإمارة ودعم مجتمع الأعمال وتشجيع رواد الأعمال والعائلات المواطنة المنتجة على دخول الأسواق وعرض منتجاتهم، بموازاة مجموعة من النشاطات الدينية والثقافية التي تحاكي الجانب الروحاني للشهر الفضيل، مثل المحاضرات والندوات الدينية والثقافية والتوعوية والطبية والتراثية والفنية المختلفة التي تقدمها مراكز التسوق في الإمارة، بالإضافة إلى إقامة عدد من الأنشطة الرياضية في مختلف مدن الإمارة، وعروضا ترفيهية للأسر والأطفال في مختلف مراكز التسوق المشاركة في المهرجان على مستوى الإمارة.

وأضاف امين أن المهرجان في نسخته الثلاثين يركز على نوعية الفعاليات وتنوعها بما يساهم في تنشيط قطاع تجارة التجزئة والقطاعات الأخرى المرتبطة به، حيث يشهد قطاع التجزئة والسوق المحلي ازدهار متنامي حيث تواجد عدد من مراكز التسوق الجديدة والتي لايقل عددها عن 4 مراكز والتي حرصت الغرفة على مشاركتها في المهرجان، واوضح مدير عام الغرفة بالوكالة أن قيمة الجوائز وصلت الى 4 مليون، بالاضافة الى السيارات الفارهة والجوائز العينية القيمة، حيث رصدت اللجنة التنظيمية للمهرجان بالتنسيق مع أكبر المراكز التجارية ومحال البيع بالتجزئة المشاركة جوائز قيمة للمتسوقين خلال فترة العروض التي ستستمر لمدة 32 يوما من أبرزها إجراء سحوبات على 15 سيارة فاخرة والعديد من باقات السفر التي تضم تذاكر ورحلات سياحية داخل الدولة وخارجها.

واعرب امين عن امله ان يساهم قرار الغرفة بإعفاء المحال التجارية بمختلف فئاتها في المنطقة الوسطى والشرقية من رسوم الاشتراك في المهرجان، دعماً من الغرفة لقطاع تجارة التجزئة في المنطقة ان يسهم بصورة فعالة وقوية في الحركة الاقتصادية بالمنطقة الشرقية والتي ستكون محطة جاذبة للمتسوقين والزوار.

وأعلن إبراهيم راشد الجروان، مدير إدارة العلاقات الاقتصادية والتسويق في غرفة تجارة وصناعة الشارقة، منسق عام المهرجان عن مشاركة ما يزيد عن 2000 محل تجاري في مهرجان رمضان الشارقة بنسخته الثلاثين، بالاضافة الى مشاركة مراكز تجارية جديدة ستقدم العديد من المفاجآت لزوارها.

وسيشهد المهرجان عدد من الانشطة البارزة اهمها "بازار رمضان للمنتوجات المتنوعة" في متاجر الجرينة ابتداء من 8 مايو الجاري وحتى الـ6 من يونيو القادم، ويضم 22 جناح عرض، الى جانب "القرية التراثية" بمركز اكسبو الشارقة و"مهرجان ليالي رمضان الشارقة 2019" والذي يُنظمه ويستضيفه مركز إكسبو وينطلق من 23 مايو ولغاية 8 يونيو حيث يوفر خيارات متعددة ومتنوعة من المنتجات والأنشطة الترفيهية والثقافية.

واضاف الجروان ان للرياضة مكان مميز في المهرجان، حيث سيجري تنظيم عدد من الفعاليات الرياضية خلال أيام المهرجان لعل من أبرزها بطولة الشارقة الرياضية الرمضانية لكرة القدم في الصالات المغلقة بالتعاون مع هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون. بالإضافة إلى ركن الضيافة الذي يفتح أبوابه طوال ليالي شهر رمضان المبارك في مراكز التسوق المختلفة في الشارقة، ويقدم المأكولات والمشروبات التراثية المختلفة التي تشهد اقبالاً كبيراً من الزوار.

وشكر الجروان شركاء ورعاة المهرجان وهم " بي ام دبليو" و "العربية للطيران" الناقل الرسمي للمهرجان، و"لاند مارك جروب" الراعي الفرعي، وهيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون الراعي الاعلامي الاستراتيجي، وشركاء المهرجان، مركز اكسبو الشارقة، ودائرة التنمية الاقتصادية، وهيئة الانماء التجاري والسياحي، وبلدية الشارقة.

إقرأ أيضا