خبراء: ثورة الطباعة ثلاثية الأبعاد تمتد للقطاع الصحي الإماراتي

الأحد 23 يونيو 2019
دبي - مينا هيرالد:

استضاف مجمع دبي للعلوم، مجمع الأعمال المتكامل في القطاع العلمي، الدورة السابعة من ملتقى "أدفانس هيلث" للتواصل الشبكي تحت شعار "كيف تُحدث تقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد تحولاً في القطاع الصحي". وشهد الملتقى حضور نخبة من خبراء القطاع لمناقشة إمكانات الطباعة ثلاثية الأبعاد ومدى مساهمتها في مجال الرعاية الصحية في الإمارات والعالم.  

تم تنظيم الملتقى بالشراكة مع "سينابس للخدمات الطبية"، شركة إدارة الرعاية الصحية، و"كونيكت كوميونيكشنز"، شركة اتصالات الرعاية الصحية الاستراتيجية، وشمل جدول الملتقى حوارات بين ممثلين عن هيئة الصحة بدبي، وشركة Aetrex Worldwide، ومستشفى برجيل، وشركة EOS، وSinterex، حيث تم مناقشة العمليات والتطبيقات والظروف المناسبة لتبني هذه التقنية في الإمارات، إضافة إلى مشاهدة عرض تفاعلي حي ومباشر لطريقة عمل الطباعة ثلاثية الأبعاد.

وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، قد أطلق استراتيجية دبي للطباعة ثلاثية الأبعاد في عام 2016 بهدف استخدام هذه التقنية لخدمة الإنسانية وتعزيز مكانة إمارة دبي بصفتها مركزاً رائداً للطباعة ثلاثية الأبعاد بحلول العام 2030. وتسعى الاستراتيجية كذلك إلى تسخير هذه التكنولوجيا الناشئة لخفض التكاليف في عدة قطاعات مثل قطاع الرعاية الصحية الذي تبنى تقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد مبكراً. كما تشهد فئة المنتجات الطبية تركيزاً على الطباعة ثلاثية الأبعاد للأسنان والعظام والأعضاء الاصطناعية والأجهزة الطبية والجراحية. ويُتوقع أن تبلغ قيمة المنتجات الطبية المطبوعة بهذه التقنية في دبي نحو 1.7 مليار درهم بحلول العام 2025.

وقال الدكتور محمد الرضا، مدير مكتب إدارة المشروعات ومدير إدارة المعلوماتية والصحة الذكية في هيئة الصحة بدبي: "تستطيع التكنولوجيا المستخدمة في قطاع الرعاية الصحية تغيير حياة الناس للأفضل، والطباعة ثلاثية الأبعاد دور واعد نظراً إلى دقتها وسرعتها وتوفير التكاليف الذي يمكن تحقيقه ضمن أنظمة الرعاية الصحية. لقد شهدنا مسبقاً منافع هذه التقنية في عدد من المجالات بدبي، بما في ذلك طب الأسنان والجراحات والأعضاء الاصطناعية المصنوعة بهذه التقنية. ونهدف لأن نواصل التعاون مع القطاع الخاص للتطبيق الأمثل لهذه التقنية في قطاع الرعاية الصحية بدبي".

وتعليقاً على الفعالية وموضوعها، قال مروان عبد العزيز جناحي، مدير عام مجمع دبي للعلوم ورئيس فريق عمل قطاع الصناعات الدوائية والمعدات الطبية ضمن استراتيجية دبي الصناعية 2030: "يتمتع قطاع الرعاية الصحية بإمكانات نمو هائلة، وتستخدم اليوم تقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد في جراحات معقدة بنجاح، ويُتوقع لها أن تحدث ثورة في القطاع نظراً إلى قدرات التخصيص الكبيرة وإمكانية الحد من المخاطر وتعزيز فرص النجاح. ومع تنامي الاهتمام بهذه التقنية في الإمارات، ستصبح ركيزة أساسية للعديد من العمليات الطبية".

بدورها قالت الدكتورة فرانزيسكا فوكس، مدير تطوير الأعمال لقسم الرعاية الصحية  في شركة EOS التكنولوجية العالمية الرائدة في الطباعة ثلاثية الأبعاد للأغراض الصناعية: "يركز القطاع الطبي على خدمة الناس ورفع جودة الحياة. ويتعين على منتجات الرعاية الصحية أن تدعم عملية الشفاء بطريقة فعالة لمساعدة المرضى على التحرك مرة أخرى. وتهدف شركتنا إلى تطوير حلول مستدامة بالتعاون مع عملائنا لتحسين حياة الناس".  

يذكر أن ملتقى "أدفانس هيلث" يستقطب بشكل دوري أبرز المعنيين في القطاعات العلمية والصحية ويوفر منصة مثالية لمشاركة المعرفة وتعزيز شبكات العلاقات بهدف تحسين النتائج للمرضى في الإمارات.

إقرأ أيضا

Search form