غرفة الشارقة تبحث تعزيز العلاقات التجارية والاستثمار المتبادل مع البرازيل

السبت 11 مايو 2019
خلال اللقاء الذي عقد مع الوفد البرازيلي بمركز اكسبو الشارقة
الشارقة - مينا هيرالد:

بحثت غرفة تجارة وصناعة الشارقة مجالات التعاون التجاري والاستثماري وسبل تطوير العلاقات القائمة بين مجتمع الاعمال في كل من الشارقة بشكل خاص ودولة الامارات بشكل عام والبرازيل، ومدى إمكانية تنظيم فعاليات اقتصادية مشتركة فردية أو ثنائية في الشارقة والبرازيل للتعريف بالفرص الاستثمارية المتاحة وتعزيز آليات التواصل بين مجتمعي الأعمال في البلدين.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقد بين سعادة عبدالله سلطان العويس رئيس مجلس ادارة الغرفة، مع سعادة فرناندو لويس ليموس إيقريجا سفير البرازيل لدى الدولة، بحضور سعادة محمد أحمد أمين مدير عام الغرفة بالوكالة، وسعادة سيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز اكسبو الشارقة،  ورافائيل سوليمار رئيس المكتب الدولي للشرق الأوسط وشمال افريقيا في الغرفة التجارية العربية البرازيلية، وفاطمة خليفة المقرب مدير ادارة العلاقات الدولية بالغرفة.

وناقش اللقاء الذي عقد مؤخراً في مركز اكسبو الشارقة، عدداً من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، التي تسهم في دفع علاقات التعاون التجاري والاستثماري والصناعي بين الشارقة والبرازيل إلى مراحل تحقق تطلعات القطاع الخاص لدى كل جانب، اضافة الى بناء علاقات تعاون بين الغرفة والسفارة البرازيلية لدى الدولة ورفع حجم التبادل التجاري وبرامج تبادل الزيارات للوفود التجارية والمشاركة في المعارض الاقتصادية سواء في الشارقة او البرازيل، للتعريف بالفرص الاستثمارية المتاحة وتعزيز آليات التواصل بين مجتمعي الأعمال في البلدين.

وأكد سعادة عبدالله سلطان العويس حرص الغرفة على دفع مجالات التعاون الاقتصادي بين الشارقة والبرازيل إلى مراحل متقدمة، والتنسيق المتواصل لتقديم كل ما يمكن من تسهيلات ومزايا تعزز العلاقات التجارية والاستثمار المتبادل وتطوير الروابط بين قطاع الأعمال الخاص في البلدين الصديقين والاستفادة من مشاركة  الغرفة في الدورة الحادية عشر للمؤتمر الدولي للغرف التي ستنعقد خلال الفترة 12-14 يونيو 2019 في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية بإعتبار غرفة الشارقة احد الرعاه الذهبيين للمؤتمر بتنظيم مشترك من غرفة التجارة الدولية والاتحاد العالمي للغرف و الغرفة البرازيلية، كما أكد على أهمية المشاركة المتبادلة في الأحداث الاقتصادية التي تقام في كل من الشارقة والبرازيل.

واكد العويس على اهمية مشاركة غرفة الشارقة كراعٍ ذهبي في هذا الحدث الذي ينظمه الاتحاد العالمي لغرف التجارة كل عامين في منطقة مختلفة من العالم، لاسيما انه المنتدى الدولي الوحيد لرؤساء غرف التجارة لتبادل الخبرات، ومناقشة الأمور المتعلقة بقطاع الأعمال والمشاركة فيه يعتبر ترجمة لرؤية الغرفة نحو الإنطلاق بمجتمع الاعمال المحلي الى العالمية، وترسيخ دور امارة الشارقة كلاعب رئيسي في الحركة التجارية الدولية، مؤكداً أن الرعاية تعتبر نجاحاً لرسالة الغرفة في تعزيز مكانتها في المحافل الاقتصادية العالمية وبناء جسور التعارف مع ممثلي القطاعات الاقتصادية من مختلف دول العالم،  لما لذلك من اثر ايجابي وبنّاء في خدمة اعضائها المنتسبين من مجتمع الاعمال، حيث يعتبر الحدث فرصة مواتية لتبادل الافكار والخدمات المبتكرة، حيث تعتبر مشاركة غرفة الشارقة في هذا المحفل العالمي ورعايتها لأعمال المؤتمر ومشاركة في احدى الجلسات الحوارية الرئيسية من خلال جناح سيضم عدد من الهيئات والمؤسسات الاقتصادية بالشارقة للتعريف والترويج لإمارة الشارقة اقتصاديا وسياحيا وثقافيا وحضاريا.

من جانبه، أكد سعادة فرناندو لويس ليموس إيقريجا سفير البرازيل لدى الدولة، اهتمام بلاده بدفع وتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية المتبادلة بين القطاعين الخاص في البرازيل والشارقة إلى أفضل المستويات، مشيداً بالتطور الاقتصادي الذي تشهده الشارقة في مختلف المجالات، مبدياً استعداد ورغبة السفارة البرازيلية بالتعاون مع غرفة الشارقة في مختلف المجالات التي تدعم العلاقات بين البلدين والمصالح المتبادلة وتخدم مجتمعي الأعمال البرازيلي والإماراتي.

يذكر ان قيمة الصادرات البرازيلية إلى العالم العربي خلال الربع الأول من العام الحالي بلغت 3.15 مليار دولار مقارنةً بـ 2.75 مليار دولار أمريكي خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وأظهرت آخر الأرقام الصادرة عن الغرفة التجارية العربية البرازيلية أن دولة الإمارات استوردت 650.23 ألف طن من المنتجات البرازيلية بقيمة 794.53 مليون دولار، واشتملت أبرز واردات المنطقة العربية من البرازيل على الحديد والذرة والسكر والدجاج واللحوم البقريّة والطائرات.

إقرأ أيضا