دبي كوميرسيتي تسلط الضوء على أحدث توجهات قطاع التجارة الإلكترونية في المنطقة

الثلاثاء 09 أبريل 2019
آمنة لوتاه، مساعد مدير عام "دافزا" لقطاع المالية والعمليات التجارية وعلاقات المتعاملين والمشرف على وحدة الابتكار والمستقبل
دبي - مينا هيرالد:

أعلنت دبي كوميرسيتي ، أول منطقة حرة للتجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، عن رعايتها الرئيسية لمؤتمر ومعرض "سيمليس الشرق الأوسط 2019" الذي يقام تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية يومي 10 و11 أبريل الجاري في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

ويجمع المؤتمر والمعرض رواد الأعمال والمبتكرين في قطاع التجارة الإلكترونية بهدف تقييم أحدث توجهات القطاع على مستوى المنطقة، حيث من المقرر أن يستعرض ممثلو "دبي كوميرسيتي" هذه التوجهات خلال مجموعة من الجلسات الحوارية والكلمات الرئيسية، التي ستسلط الضوء على العوامل التي تجعل من إمارة دبي مركزاً فريداً لتلبية الاحتياجات الناشئة لمختلف الأطراف المعنية ضمن القطاع بالإضافة إلى سُبل استقطاب الشركات للفئات الصحيحة من المستثمرين، ومواجهة المعوقات المحتملة في طريق النجاح.

وبهذا الصدد، قالت آمنة لوتاه، مساعد مدير عام "دافزا" لقطاع المالية والعمليات التجارية وعلاقات المتعاملين والمشرف على وحدة الابتكار والمستقبل: ""تأتي مشاركة "دبي كوميرسيتي" المتواصلة في "مؤتمر ومعرض سيمليس الشرق الأوسط" الذي يُعتبر واحداً من أهم الفعاليات المتخصصة في قطاع التجارة الإلكترونية، بمثابة دليل على الالتزام تجاه تغيير ملامح المستقبل في دبي وتقديم المزيد من القيمة للمتعاملين في المنطقة، وذلك إدراكاً بوجود فرص هائلة لتحقيق المزيد من النمو ضمن هذا القطاع الذي يتطور مدفوعاً بالتقنيات والابتكارات الحديثة، إلى جانب الأثر الإيجابي الذي يحدثه تطور البنى التحتية والخدمات واللوجستيات في المنطقة، والتي نحرص في "دبي كوميرسيتي" على الاستثمار فيها. ويأتي ذلك بالتزامن مع التوقعات والدراسات حول قطاع التجارة الإلكترونية الذي سينمو بمعدل أربعة أضعاف خلال السنوات الخمس المقبلة، وتعتبر سوق منطقة الشرق الأوسط بحسب العديد من الدراسات من بين الأكثر استعداداً للتعامل مع المتغيرات المتسارعة والتحول الرقمي للقطاع."

وتسعى "دبي كوميرسيتي" لترسيخ حضور إمارة دبي كمركز رئيسي للتجارة الإلكترونية مع إرساء أسس داعمة لاستراتيجيات التنويع الاقتصادي والتحول الذكي، إضافة إلى تعزيز نمو القطاع من خلال توفير خدمات متميزة للمتعاملين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، حيث ستقدم مميزات فريدة لكبار المصنعين العالميين والإقليميين، والموزعين وتجار التجزئة الإلكترونية العالمية والإقليمية إضافة إلى الشركات التابعة للنظام الأيكولوجي في صناعة التجارة الإلكترونية كشركات بوابات الدفع الإلكتروني، وإنترنت الأشياء، ومزودي الخدمات وغيرهم. وتنقسم "دبي كوميرسيتي"  وتنقسم إلى ثلاثة مجمعات رئيسية هي مجمع الأعمال والمجمع اللوجيستي والمجمع الاجتماعي، لتكون موطناً للابتكار والتكنولوجيا الجديدة والخدمات المتقدمة والبنية التحتية المتطورة.

وفي هذا الإطار، قالت لوتاه: "ستوفر "دبي كوميرسيتي" للمُصنعين الإقليميين والعالميين والشركات العاملة ضمن القطاع الفرصة لإنشاء وتأسيس أعمالهم في التجارة الإلكترونية المباشرة لتشمل إدارتها التشغيلية دول مجلس التعاون الخليجي بأكملها ومنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وشرق آسيا، خاصة في ظل التوقعات بوصول حجم القطاع في دولة الإمارات وحدها إلى 26 مليار دولار أمريكي خلال العام 2022، حيث ستوفر بيئة مشجعة للنمو والفرص الاستثمارية".

ويشار إلى أن "دبي كوميرسيتي"، هي مشروع مشترك بين سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي "دافزا" ومجموعة وصل لإدارة الأصول، وتأتي رعايتها لفعاليات المعرض والمؤتمر في إطار مهمتها المتمثلة في مواصلة تعزيز النمو والنجاح الذي يشهده قطاع التجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط. وقد أشار تقرير صادر مؤخراً عن "دافزا" و"دبي كوميرسيتي" بأنّ قطاع التجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا سيشهد نمواً سنوياً مركباً بمعدل 24.6% حتى عام 2020.

يذكر أن المشاركة في المعرض تأتي في أعقاب حفل وضع حجر الأساس للمشروع الذي حضره سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، وسعادة الدكتور محمد الزرعوني مدير عام "دافزا"، وسعادة هشام عبد الله القاسم الرئيس التنفيذي لمجموعة وصل لإدارة الأصول، إلى جانب عدد من كبار الشخصيات والمسؤولين.

ويمكن زيارة منصة "دبي كوميرسيتي" في قاعة الشيخ سعيد (1) في المركز التجاري ، منصة رقم J30

إقرأ أيضا