التحول الرقمي للاتحاد للشحن يبشر بحقبة جديدة من إدارة الشحن وخدمات العملاء

الأربعاء 24 أبريل 2019
أبوظبي - مينا هيرالد:

أثبت الاتحاد للشحن، ذراع الشحن والخدمات اللوجيستية لمجموعة الاتحاد للطيران، اليوم مكانته الرائدة في مجال التحول الرقمي على مستوى قطاع الشحن الجوي وذلك بعد ستة أشهر من انتقاله إلى منصات التقنية الحديثة، الأمر الذي أدى إلى إحداث نقلة كبيرة في أسلوب إدارة عملياته التشغيلية والتفاعل مع العملاء.

وخلال العام الماضي، أطلق قسم الشحن استراتيجية شهدت تطبيق العديد من برامج التحول على امتداد أسطول الشحن وشبكة الوجهات فضلاً عن الإجراءات التجارية والتشغيلية والبنية الرقمية والمادية للاتحاد للشحن، والتي بلغت ذروتها في الانتقال إلى أنظمة IBS الرائدة خلال شهر أكتوبر الماضي وإطلاق بوابة الحجز الإلكترونية التابعة لها www.etihadcargo.com.

واليوم وبعد مرور ستة أشهر، تمكن الاتحاد للشحن من إحداث تحول هائل في قنوات التوزيع، حيث تلقى نحو 14.4 في المائة من إجمالي الحجوزات عبر الإنترنت منذ الإطلاق خلال شهر أكتوبر 2018. وعلاوة على ذلك، شهد شهر مارس 2019 أفضل مستويات الأداء، مع حجز 16.4 في المائة من الحجوزات الشهرية عبر البوابة الإلكترونية، متفوقاّ بذلك على كافة الأرقام القياسية لأي شركة شحن أخرى خلال تلك المدة الزمنية. ويحظى قسم الاتحاد للشحن حالياً بأكثر من ستة آلاف مستخدم مسجل يقومون بحجوزات إلكترونية كل شهر وتشهد هذه الأرقام وتيرة متزايدة (حيث تم إجراء 18.2 في المائة من الحجوزات عبر الإنترنت).

واستناداً إلى هذه الاستثمارات الرقمية، يعمل الاتحاد للشحن على مدار الساعة لإتمام التجارب الأولية لإطلاق إحدى قنوات التوزيع الأخرى الرئيسية باستخدام الربط لإلكتروني لرسائل وكلاء الشحن، بما يتيح إمكانية الحجز وتأكيد الحجز على الفور. وتم إجراء هذه التجارب بالتعاون مع شركتي DHL Express و DB Schenker، حيث تمّ الانتهاء منها خلال شهر مارس الماضي، ويسعى الاتحاد للشحن حالياً إلى تطبيقها في العمليات التشغيلية على الصعيد العالمي وعلى مستوى وكلاء الشحن الرئيسيين.

وبهذه المناسبة، أفاد روي فيدلر، رئيس قسم التقنية والابتكار في الاتحاد للشحن: "قطعت الاتحاد شوطاً كبيراً في تطبيق المرحلة الأولى من طموحاتها الرقمية على مدار 18 شهرا، وقد وضعنا الاستثمار في التحول والابتكار الرقمي في قلب استراتيجيتنا الجديدة، لنؤكد بذلك على تجديد التزامنا نحو التركيز على العملاء. وقد أثمر العمل الجاد والاستثمار الحصيف عن تحويل الطريقة التي نتفاعل بها مع عملائنا وأساليب أداء المهام والأعمال، بما يسهم في فتح مجموعة كبيرة من الفرص المستقبلية."

وسوف تطبق الاتحاد للشحن ابتكاراً آخرآ والذي سيجعل الحجز مع الاتحاد للشحن أكثر سهولة، حيث ستقوم بتطوير قناة جديدة للتوزيع مزودة بشاشة برمجة التطبيق إلى جانب الاعتماد على خدمات الويب، الأمر الذي سيوفر للمتعاملين إمكانية التسعير عند الحجز وذلك قبل بداية الربع الثالث من العام الجاري.

وعلاوة على المعلومات التي يوفرها برنامج IBS iCargo في الوقت الحقيقي، فإن الاستمرار في تطبيق تقنية "سيلزفورس"  المتخصصة في برمجيات إدارات العلاقات مع العملاء واستخدام ذكاء الأعمال المؤسسي سيسهم في توفير القدرة على التنبؤ بتوجهات العملاء والأسواق والتطورات وذلك بمجرد تنفيذها في فترة لاحقة من العام، بما يسمح في الحفاظ على مرونة الأعمال والتركيز على العملاء حول العالم.

وأضاف روي فيدلر "انتقلنا خلال هذه الفترة القصيرة، من مشغل شحن جوي تقليدي إلى أكثر ناقلات الشحن الجوي اعتماداً على التجربة الرقمية لجهة بمثل هذا الحجم على الصعيد العالمي. ومع المضي قدماً وخوض آفاق جديدة، سنواصل الاستثمار في التقنيات ونسعى إلى تصدر مسيرة القطاع للاعتماد على التجربة الرقمية."

إقرأ أيضا