ندوة الخليجي تناقش التحديات التي تواجه قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة لعملاء برنامج الضمين

الإثنين 24 أبريل 2017

الدوحة - مينا هيرالد: بنك الخليج التجاري (الخليجي) ش.م.ق.ع، بنك الجيل القادم في قطر، نظم مؤخرا ندوة في فرع أم لخبا لمناقشة التحديات التي تواجهها الشركات الصغيرة والمتوسطة في قطر. وقد جرت فعاليات الندوة بالتعاون مع بنك قطر للتنمية.
خلال الندوة، قامت شركة عيسى الدربستي لتدقيق الحسابات بتقديم عرض خاص تناول عدداً من القضايا الأساسية التي تهم الشركات الصغيرة والمتوسطة في قطر.
وتضمنت العناوين التي تناولتها الندوة، فهم أهمية إمساك الدفاتر، الميزانيات العمومية المدققة وما يتصل بها، أهمية نظم المعلومات الإدارية، فضلاً عن إدارة الديون والتحصيل. كما قدمت الندوة للحضور عرضاً حول ضريبة القيمة المضافة وما تعنيه بالنسبة لأعمالهم التجارية.
لقد شكلت هذه الفعالية منصة للتواصل مع عملاء البنك المستفدين من برنامج الضمين من أجل تبادل الأفكار والاستراتيجيات المتعلقة بإنشاء وتمويل وتنمية أعمالهم الخاصة، فضلاً عن كيفية تحقيق النجاح في سوق المشاريع الصغيرة والمتوسطة في قطر.
إن برنامج الضمين عبارة عن قرض غير مباشر أطلقه بنك قطر للتنمية لضمان القروض المصرفية التجارية لشركات القطاع الخاص، كوسيلة لمساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تمتلك مقومات النجاح، لكن تاريخها الائتماني محدود أو يوجد لديها نقص في الضمانات التي تؤهلها للحصول على التمويل، لتأسيس أو تنمية أعمالها.
وتعكس ندوة الخليجي إيمان البنك الراسخ بأن المؤسسة المالية الناجحة يجب أن تلبي احتياجات الجيل الحاضر وأجيال المستقبل من الموظفين، العملاء، المستثمرين والشركاء التجاريين، من خلال دمج التقليدي بالمبتكر.

إقرأ أيضا

Search form