السعودية تحتفل ببدء التداول بعد أكبر عملية دمج في القطاع البنكي

الإثنين 24 يونيو 2019
الرياض - مينا هيرالد:

يجتمع اليوم قادة القطاع المالي للاحتفال ببدء التداول  في السوق المالية السعودية (تداول) لبنك ساب والبنك الأول المدموجين حديثًا، حيث جمع افتتاح السوق كبار المديرين التنفيذيين من المنظمين في المملكة والبنك، الذين أكملوا بنجاح الاندماج الأول من نوعه في المملكة.

قالت لبنى العليان، رئيس مجلس إدارة ساب: "تشكل هذه المناسبة لحظة فخر لفرق العمل في كلا البنكين والمنظمين، والذين بذلوا جهوداً كبيرة لتحقيق هذا الاندماج بنجاح، كما تبرز هذه اللحظة رسالة واضحة مفادها انفتاح المملكة العربية السعودية وأسواقنا المالية على الأعمال والنمو الاقتصادي. وتؤكد عملية الدمج وتداول الأسهم، على نضج وتطور السوق السعودي، كما أسهم المنظمون بنظرتهم ذات الأبعاد المستقبلية في خلق بيئة مواتية يشعر خلالها المستثمرين السعوديين والأجانب بالثقة، في ظل الزخم الكبير التي يحظى به تطبيق رؤية 2030، وهي العملية التي يحرص بنكنا الجديد على الاستعداد لها الجيد ودعمها".

يمثل الاندماج الناجح لبنك ساب والبنك الأول سوقًا أكثر ديناميكية في المملكة العربية السعودية وعصرًا جديدًا من التطوير بقيادة رؤية المملكة 2030. كما يوفر البنك المندمج قنوات اتصال دولية مميزة للعملاء من الشركات والأفراد عبر شراكته مع HSBC ، وهي مجموعة رائدة من الخدمات لتعزيز نمو الأعمال التجارية وأكبر مجموعة من الخدمات المصرفية الرقمية في المملكة لسكان يتمتعون بالذكاء التكنولوجي، فمعظمهم أعمارهم أقل من 30 عامًا.

بالإضافة إلى هذه الخطوة التاريخية في القطاع المصرفي عبر عملية الدمج، فإن البنك المندمج ترأسه امرأة في خطوة تفتح المجال أمام النساء بالمشاركة الفعالة في القوى العاملة السعودية، ليصبح البنك الجديد الأول في المملكة تتولى منصب الرئيس فيه امرأة، وكذلك أول بنك يضم امرأتان في مجلس إدارته.

إقرأ أيضا

Search form