«العلوم والتقنية» و«التنمية الصناعية» تفتتحان فعاليات معسكر المنشآت الصناعية التدريبي

الثلاثاء 16 أبريل 2019
الرياض - مينا هيرالد:

اطلقت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ممثلةً ببرنامج بادر لحاضنات ومسرعات التقنية، اليوم، فعاليات معسكر المنشآت الصناعية التدريبي المخصص للمشاريع في المجال الصناعي، والذي تنظمه المدينة في الرياض بالتعاون مع صندوق التنمية الصناعية السعودي، وذلك بهدف تمكين رواد ورائدات الأعمال من الحصول على العديد من الخدمات والبرامج لإنجاح مشاريعهم في مرحلة التأسيس.

وتستمر فعاليات المعسكر التدريبي لمدة عشرة أيام متواصلة، وتشمل برنامج تأهيلي مكثف ومركز على نموذج لدراسات جدوى المنشآت الصناعية، والذي سيٌقدم من قبل مستشاري صندوق التنمية الصناعية السعودي وبرنامج بادر، إلى جانب محاضرات وبرامج تدريب وورش عمل، وجلسات إرشادية يومية مع المستشارين المتخصصين في الدراسات التسويقية والفنية والمالية وعدد من الجهات الممكنة.

وقال نوّاف الصحاف؛ المدير التنفيذي لبرنامج بادر لحاضنات ومسرّعات التقنية:" إدراكًا من مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ممثلة ببرنامج بادر لأهميّة المشاريع الصناعية الناشئة على المستوى الوطني ودورها الحيوي والإستراتيجي في تعزيز ورفع القدرات التنافسية للاقتصاد السعودي، فقد تم تأسيس مسرعة المنشآت الصناعية لدعم المشاريع الصناعية، والتي تنطلق في مرحلتها الأولى من خلال إقامة هذا المعسكر التدريبي".

وأضاف: "إن معسكر المنشآت الصناعية التدريبي سيٌتيح فرصًا لرواد الأعمال للحصول على التوجيه والتثقيف المكثف حيال كيفية إنشاء المشاريع الصناعية، كما أن المشاريع الناجحة في المعسكر ستكون مرشحة للالتحاق بمسرعة المنشآت الصناعية، واحتضانها على مدى ثلاثة أشهر من قبل برنامج بادر، ودعمها بالعديد من الخدمات الاستشارية والبرامج المكثفة من أجل نجاحها في المراحل الأولى من التأسيس".

وأكد الصحاف، أن مسرعة المنشآت الصناعية تهدف إلى دعم المشاريع الصناعية الناشئة ذات الجدوى الاقتصادية، والتي تكون غير مستوفية للشروط والمتطلبات اللازمة للحصول على الدعم المالي والاستشاري من صندوق التنمية الصناعية.

إقرأ أيضا

Search form