3 فائزين في الدورة الرابعة من مسابقة "دبي لرواد الأعمال الذكية"

الأربعاء 01 مايو 2019
دبي - مينا هيرالد:

أعلنت "دبي للمشاريع الناشئة"، احدى مبادرات غرفة تجارة وصناعة دبي المبتكرة لدعم ريادة الأعمال، عن الفائزين الثلاثة بالدورة الرابعة من مسابقة "دبي لرواد الأعمال الذكية"، التي أطلقتها بالتعاون مع دبي الذكية، وذلك خلال حفلٍ أقيم أمس (الثلاثاء) في فندق سوفيتيل نخلة جميرا بدبي على هامش فعاليات منتدى "إنتربرايز أجيليتي 2019".

وحصد تطبيق "ديناري كاش Denarii Cash" لتحويل المبالغ المالية بدون رسوم على المركز الأول، في حين حصلت منصة "عربي Arabee" لتعليم اللغة العربية على المركز الثاني، واحتل تطبيق "إكسبنس Xpence" الذي يعتبر أول حساب مصرفي ذكي ورقمي لرواد الأعمال وأصحاب المشاريع الناشئة في منطقة الخليج على جائزة المركز الثالث.

وتم تكريم الفائزين من قبل سعادة ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة دبي، وبحضور عددٍ من أبرز قادة ورواد الأعمال في المنطقة.

وبلغت نسبة النمو في عدد الدول المشاركة في الدورة الحالية للمسابقة بخلاف دولة الإمارات العربية المتحدة 217% دولة مقارنة بالدورة الثالثة السابقة، حيث تقدم للمشاركة بالجائزة مشاركون من 19 دولة في الدورة الحالية مقارنةً بـ 6 دول خلال الدورة السابقة مما يعكس عالمية المسابقة وريادتها في استقطاب مشاركات الشركات العالمية الناشئة.

وأكد سعادة ماجد سيف الغرير أن مسابقة "دبي لرواد الأعمال الذكية" ساعدت في خلق منصة جمعت ركيزتا ريادة الأعمال والابتكار معاً، معتبراً أن هاتان الركيزتان هما من الركائز الرئيسية لاستراتيجية الغرفة للفترة 2017-2021، مشيداً كذلك بالأفكار والمشاريع الذكية المبتكرة التي قدمها جميع المشاركين في المسابقة في جميع دوراتها، معتبراً أن عدد الأفكار المقدمة للمسابقة على مدى دوراتها الأربع بلغ أكثر من 1,600 مشاركة.

وأضاف الغرير أن الأفكار المقدمة للمسابقة ستضيف إلى بيئة الأعمال في دبي ابتكارية وتميزاً، وتعزز من رؤيتها في التحول الذكي، مشيداً بنوعية الأفكار التي شاركت بالمسابقة والتي ركزت على صناعة المستقبل في بيئة الأعمال خصوصاً في مجالات البلوك تشين والذكاء الاصطناعي والتحول الرقمي، لافتاً كذلك أن الغرفة ستقوم بتوفير التدريب والتوجيه اللازمين لمساعدة الفائزين الثلاثة على تحقيق مشاريعهم، وتحويل أفكارهم إلى مشاريع قائمة على أرض الواقع.

ومن جهتها، قالت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، مدير عام دبي الذكية: "انطلاقاً من دورها ومهمتها الأساسية في قيادة منظومة التغيير الرقمي وتحويل مدينة دبي إلى أذكى مدينة في العالم، تسعى دبي الذكية باستمرار إلى الاستفادة من أحدث التقنيات العالمية التي يمكن تطبيقها والاستفادة منها على أرض الواقع في مختلف القطاعات، بشكل ينعكس على الخدمات المقدمة لكل أفراد المجتمع".

وأضافت بن بشر:" إنه لمن دواعي سرورنا أن نتعاون مع غرفة دبي، وهو ما يعكس التزامنا بالعمل مع جميع الشركاء في القطاعين الحكومي والخاص، وذلك لإحداث تقدم ملحوظ في مسيرة دبي والارتقاء لطموحات ورؤية القيادة الرشيدة وتعزيز مكانة الإمارة في كل المجالات".

وأضافت بن بشر كذلك: " تمثل مسابقة "دبي لرواد الأعمال الذكية" منصة مثالية وفرصة مهمة لمختلف رواد الأعمال المبتكرين لاستعراض أحدث تقنياتهم ووسائلهم التكنولوجية وتطبيقها في مختلف أعمالهم، وهو ما يؤدي إلى إحداث رواج لمختلف الأعمال والخدمات والاقتصاد ككل على المدى الطويل".

وأشار جون إدوارد سنتيلان، الرئيس التنفيذي لتطبيق "ديناري كاش Denarii Cash" الفائز بالمركز الأول إلى أن تطبيقه يعمل على تحويل المبالغ المالية بدون رسوم وقد صمم خصيصاً للمغتربين والوافدين في دولة الإمارات، مؤكداً أن فكرة مشروعه تدعم رؤية حكومة دبي لتوفير حياة سعيدة لمختلف شرائح المجتمع، معتبراً أن مبادرات غرفة دبي ومنها مسابقة "دبي لرواد الأعمال الذكية" كانت بمثابة منصة مثالية للتواصل وتبادل المعلومات مع مختلف رواد الأعمال في الدولة.

وبودرها قالت فراك لكاني، شريك مؤسس التسويق والمبيعات لمنصة "عربي Arabee" الحائزة على المركز الثاني: " وفرت لنا مسابقة "دبي لرواد الأعمال الذكية" التدريب اللازم لعرض مشروعنا أمام لجنة متخصصة من المحكمين بالإضافة إلى المستثمرين. وتعتبر هذه المسابقة كذلك منصة مثالية لبناء شراكات مستقبلية مع مختلف رواد الأعمال والمستثمرين في المنطقة."

وقال سعد أنصاري، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لتطبيق "إكسبنس Xpence" الحائز على المركز الثالث إن مسابقة "دبي لرواد الأعمال الذكية" ساعدته في الوصول إلى شريحة واسعة من العملاء المحتملين وبناء شراكات مع مختلف رواد الأعمال في المنطقة، مشيراً إلى أن دولة الإمارات تعتبر منطقة مثالية لإطلاق مشروعه والوصول إلى مختلف دول مجلس التعاون الخليجي عبر بوابتها.

وتلقت "دبي للمشاريع الناشئة" مع إقفال باب الترشيح أكثر من 250 فكرةً مبتكرة حول البلوك تشين والذكاء الاصطناعي والتحول الرقمي وذلك ضمن الدورة الرابعة من المسابقة، حيث جرى اختيار 50 طلب في المرحلة الأولية، ثم تأهل 10 فائزين للمرحلة التقييمية النهائية، قبل ان يتم اختيار الفائزين الثلاثة من قبل لجنة التحكيم.

وحصل الفائزون الثلاثة على جائزة نقدية قيّمة بالإضافة إلى توفير التدريب والدعم والتوجيه التي ستساعدهم على تحويل أفكارهم إلى مشاريع واقعية، حيث أن هذه المسابقة كانت مفتوحة أمام جميع رواد الأعمال المقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تطلب من جميع المتسابقين أن يقدموا أفكارهم التجارية التي تدعم التوجهات التكنولوجية والرؤية المستقبلية لدبي والتي تشمل البلوك تشين أو الذكاء الاصطناعي أو التحول الرقمي.

وتهدف هذه المسابقة لمساعدة رواد الأعمال الشباب ليكونوا جزءاً من مبادرات دبي الاستراتيجية، بالإضافة إلى تعزيز دور رواد الأعمال الشباب وأصحاب المشاريع ليكونوا جزءاً من استراتيجية حكومة دبي في تعزيز دور الإمارة لتكون مركزاً عالمياً للأعمال المبتكرة.

وتعتبر “دبي للمشاريع الناشئة”، التي أطلقتها الغرفة خلال العام 2016، الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، والتي تعمل تحت مظلة دبي الذكية، وتجسد قيمة الشراكة بين القطاعين العام والخاص بهدف تشجيع الابتكار وريادة الأعمال، حيث تعتبر مصدراً رئيسياً لرواد الأعمال في دبي، ويمكن للزوار الاطلاع على فرص العمل الجديدة، كما يمكن الاشتراك بأهم الأحداث التي تركز على التكنولوجيا، والدورات ولقاءات وغيرها من المعلومات المتطورة الهامة.

وتدعم “دبي للمشاريع الناشئة” استراتيجية غرفة دبي الرامية إلى دعم رواد الأعمال وتشجيع الابتكار، حيث أطلقت الغرفة في عام 2015، استراتيجية الابتكار الهادفة إلى تمثيل ودعم وحماية مصالح مجتمع الأعمال في دبي. كما تواصل الغرفة جهودها في دعم أصحاب المشاريع من خلال برنامج “تجار دبي”، والذي يعمل على تطوير أفكار رجال الأعمال الإماراتيين بما يخدم بيئة العمل في دبي.

إقرأ أيضا