الهلال للمشاريع الناشئة تقود جولة استثمارية من الفئة " A" بقيمة 11 مليون دولار لشركة "فريش تو هوم" للأغذية

الثلاثاء 11 يونيو 2019
دبي - مينا هيرالد:

أعلنت الهلال للمشاريع الناشئة، منصة رأس المال الاستثماري المؤسسي، التابعة للشركة العالمية "الهلال للمشاريع" التي تضم مجموعة من الأعمال المتنوعة ومقرها دولة الإمارات، عن نجاحها في قيادة جولة استثمارية جديدة من الفئة " A" بقيمة 11 مليون دولار لصالح شركة التجارة الإلكترونية الهندية "فريش تو هوم" المختصة باللحوم والمأكولات البحرية. وشارك في الجولة الاستثمارية مستثمرين آخرين بينهم "داس كابيتال" و"كورتشاك للاستثمارات" و"تي تي سي إي آر بارتنرز" و"الناصر القابضة" وعبدالعزيز الغرير و"إم آند إس بارتنرز".

وتأسست "فريش تو هوم" في عام 2015، حيث تعمل في توزيع المأكولات البحرية الطازجة والدواجن واللحوم على 400,000 عميل في بنغالورو ونيودلهي ومنطقة العاصمة الوطنية وتشيناي وأجزاء من ولاية كيرلا في الهند. وتُعدّ "فريش تو هوم" أكبر منصة للتجارة الإلكترونية المختصة بالأسماك واللحوم، حيث بلغ حجم البضائع الإجمالي المتداول على المنصة 1.73 مليون دولار شهرياً. وتقوم الشركة بالحصول على المنتجات الغذائية مباشرة من أكثر من 1,500 مزارع وصياد في 125 مدينة وبلدة ساحلية، عبر منصة تنبؤية قائمة على التحليلات والتى تعمل على تقنية تداول السلع ابتكرتها الشركة وتنتظر حصولها على براءة اختراع.

وتتيح تقنية تداول السلع للشركة الاستغناء عن العديد من الوسطاء العاملين في سلسلة التوريد؛ إذ توفر للمزارعين والصيادين تطبيقاً ذكياً لبيع منتجاتهم عن طريق تقديم العطاءات ليتمّ اختيارهم بناءً على حجم الطلب على المنتج والموقع بالإضافة الى عوامل أخرى، مما يجعلها تعمل كبورصة افتراضية لتداول السلع. وتُوظّف "فريش تو هوم" أكثر من 1,000 شخص وتدير أسطولاً من الشاحنات المبردة و40 مركز تجميع و4 مصانع في كوتشين وبنغالورو ونويدا وتشيناي، فضلاً عن أكثر من 20 منشأة ومركزاً لتجهيز المنتجات في كل مدينة، حيث يتم تداول 15 طناً من الأسماك واللحوم يومياً.

ومن المقرّر أن تستخدم "فريش تو هوم" رأس المال الجديد لتوسيع شبكة سلسلة التوريد التابعة لها، وإقامة علاقات مع ما يصل إلى 8,500 مزارع جديد، علاوة على الشروع في توصيل الفواكه والخضراوات الطازجة إلى المزيد من المواقع. وتسعى الشركة أيضاً إلى توسيع نطاق عملياتها داخل الهند لتصل إلى مومباي وبيون، وخارجها إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وصرح شان كادافيل، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشركة "فريش تو هوم"، إن الشركة تهدف إلى تقديم المأكولات البحرية واللحوم الطازجة والخالية من المواد الكيماوية المضافة إلى المستهلكين، مع ضمان حصول المزارعين والصيادين على سعر منصف، وأضاف: "يتم استثمار معظم رأس المال الذي نجمعه في شبكة سلسلة التوريد، ما يتيح لنا الوصول إلى المزيد من الصيادين والمزارعين من خلال تقنيتنا الحديثة، مدعومين بأكثر من 1,000 موظف، وأسطول مكون من 100 شاحنة و مراكز تجميع منتشرة في أرجاء البلاد. ونحن حريصون على تطوير عملياتنا في جميع أنحاء الهند ونتطلع إلى التوسّع الدولي بدءاً من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا".

من جهته، أكّد توشار سينغفي، مدير أول "الهلال للمشاريع الناشئة"، أن التقنية المبتكرة الخاصة بشركة "فريش تو هوم" تعمل على إحداث ثورة في الطريقة التي يُدار بها قطاع اللحوم والمأكولات البحرية من خلال إلغاء الوساطة في عمل سلسلة التوريد، والعمل مباشرة مع الصيادين والمزارعين لجعل الأغذية الطازجة والخالية من الكيماويات متاحة على نطاق أوسع، وأضاف: "يمثّل قطاع اللحوم والمأكولات البحرية في الهند سوقاً بقيمة 50 مليار دولار، ولكنه يبقى سوقاً مجزّأة، ما يتيح فرصة ممتازة أمام "فريش تو هوم" للاستفادة من موقعها وتعزيز مكانتها باعتبارها واحدة من أكبر موردي اللحوم والمأكولات البحرية الطازجة في الهند والمناطق المجاورة لها. ونحن نعمل بنشاط، بوصفنا مستثمراً استراتيجياً، من أجل توسعة أعمال الشركة على المستوى العالمي للوصول إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا".

تجدر الإشارة إلى أن "الهلال للمشاريع الناشئة" استثمرت أكثر من 80 مليون دولار على مدار العامين الماضيين في مجموعة من القطاعات التكنولوجية، من بينها إدارة تقنيات سلاسل التوريد، والرعاية الصحية، والتقنيات المالية، والتقنيات الناشئة وتلك التي تركّز على خدمة المستهلكين. وشملت أحدث هذه الاستثمارات شركة "إدكاست" التي تتخذ من وادي السيليكون مقراً والمعروفة بحلّ معرفي سحابي متخصص مدعوم بتقنيات الذكاء الاصطناعي، وشبكة "كيتوبي" المطبخية الذكية في دولة الإمارات والتي تعمل على طهو الطعام وتوصيله بالنيابة عن المطاعم، و"ترانسكورب" إحدى شركات الخدمات اللوجستية البارزة والمختصة بتوريد المنتجات المبرّدة في دولة الإمارات.

إقرأ أيضا

Search form