«إينوڤا» توفر تقنيات مستدامة ومنخفضة التكلفة لمساعدة الوجهات السياحية بالشرق الأوسط على الحفاظ على درجات حرارة معتدلة خلال موسم الصيف

الأربعاء 31 مايو 2017

دبي - مينا هيرالد: أعلنت «إينوڤا»، الشركة الإقليمية الرائدة في مجال توفير خدمات الطاقة المتكاملة ومتعددة التقنيات، عن مساهمتها في تأمين درجات حرارة معتدلة لأبرز المعالم السياحية والترفيهية بالشرق الأوسط خلال فترات الصيف الحارة وذلك بفضل حلولها الشاملة القائمة على الأداء والاستدامة في إدارة الطاقة والمرافق.

وبفضل ريادتها في تلبية احتياجات عملائها في المنطقة من حيث ترشيد استهلاك الطاقة، وإدارة المرافق بكفاءة عالية، توفر الشركة خدماتها لقائمة كبيرة من العملاء تضم أكثر من 30 منشأة سياحيةً وترفيهيةً رائدة على مستوى المنطقة مثل مجمع سيجا ريبابليك للألعاب الترفيهية، ومركز الترفيه العائلي ماجيك بلانيت، وعدد من أبرز دور العرض السينمائية بما فيها فوكس سينما وريل سينما، بالإضافة إلى منتزهات التزلج الداخلية المغلقة سكي دبي وسكي مصر، وحديقة الألعاب المائية واهوو! في البحرين، وذلك لضمان إدارة الطاقة، وتوفير الأجواء الباردة والمنعشة وفق أعلى درجات الكفاءة مقارنةً بنظيراتها من المرافق الترفيهية العالمية الأخرى.

وأشارت آن لو جينيك، الرئيس التنفيذي لشركة «إينوڤا» أن خدمة العملاء تعتبر من السمات المميزة لمنهجية عمل «إينوڤا»، وأوضحت قائلةً: "يبلغ قطاع السياحة والترفيه ذروته خلال فصل الصيف على امتداد المنطقة، لذا تركز شركة إينوڤا جهودها لتمكين عملائها في منطقة الشرق الأوسط من توفير بيئات مميزة من الأمن والسلامة والصحة وفق أعلى معايير استدامة".

وأضافت آن لو جينيك: "توفر إينوڤا أفضل الممارسات الصناعية في مجال إدارة الطاقة المستدامة، ومعايير الأمن والسلامة بدءاً من المواقع الترفيهية الجديدة مثل سكي مصر، وصولاً إلى الوجهات الترفيهية الراسخة والمفضلة مثل حلبة دبي للتزلج في دبي مول، وصالات السينما، والأحواض المائية (أكواريوم)، والمدن الترفيهية المغلقة، الأمر الذي يساهم في دفع مسيرة النمو والازدهار للوجهات الترفيهية في الشرق الأوسط التي تستثمر القطاعات العامة والخاصة فيها كثيراً كجزء من الاستراتيجيات السياحية الحكومية الأوسع نطاقاً".

وتؤكد شركة «إينوڤا» على الاستدامة والصحة والسلامة باعتبارها من أبرز عوامل نجاح هذا القطاع في المنطقة، كما أن التزام الشركة بتحقيق النمو والازدهار المستدام تماشياً مع توجيهات الإدارة العليا للشركة بما يضمن تقديم الاستشارات لشركات إدارة المرافق والمنشآت الترفيهية حول كيفية الارتقاء بمستويات الصحة والسلامة لمنشآتهم ضمن المناخات والبيئات الحارة، وتعزيز مستوى الكفاءة التشغيلية وخفض تكاليف الطاقة في الوقت ذاته.

وجاءت نتائج التقرير الصادر عن شركة برايس ووترهاوس كوبرز، الذي حمل عنوان مسيرة تحول دولة الإمارات العربية المتحدة إلى وجهة سياحية وترفيهية عالمية، لتسلط الضوء على الحلول المبتكرة التي من شأنها مساعدة المنشآت والمرافق السياحية والترفيهية على فتح أبوابها طوال أيام السنة، وبالتالي تحسين مستوى عوائدها. كما تقوم الحلول المبتكرة، مثل تكييف مناطق الاصطفاف المغلقة، بمساعدة الدولة على استقطاب حوالي 30 مليون زائر بحلول العام 2021.

من جهته، أشار السيد أندرياس أندرسون، نائب الرئيس الأول للمنظمة الدولية لمدن الملاهي ومناطق الجذب السياحي، أثناء زيارته إلى دبي شهر فبراير الماضي، بأن الاستدامة تعتبر العامل الحيوي والأهم لنجاح قطاع السياحة والترفيه في منطقة الشرق الأوسط على المدى الطويل.

وقد سطرت أحدث قصص النجاح لشركة «إينوڤا» على مستوى المنطقة بالتعاون مع سكي مصر، التي استفادت من الخبرة الطويلة للشركة التي تزيد عن العشر سنوات في مجال ترشيد استهلاك الطاقة ضمن منتجع سكي دبي. ويعد منتجع سكي مصر الوجهة الترفيهية الوحيدة للتزلج الداخلي على مستوى إفريقيا، حيث يتم تبريدها لتوفر درجة الحرارة المئوية تبلغ (-2) على الدوام، كما أنها قادرة على إنتاج نُدَف الثلج الطازجة طوال اليوم باستخدام مدافع الثلج الخاصة بالأماكن المغلقة، إلى جانب الاستعانة بعمليات إغلاق الأجواء والتبريد الخاصة التي تعمل على الحد من استهلاك الطاقة.

واختتمت آن لي غينيك قائلةً: "تتمتع شركة «إينوڤا» بخبرة واسعة تناهز الـ 10 سنوات في مجال تبريد معالم الترفيه والجذب السياحي المغلقة، والحفاظ على درجة حرارتها، فهي تعمل على دفع معدلات النمو للمرافق الترفيهية المغلقة في المنطقة بالاستفادة من حلولها المبتكرة وخبرتها الواسعة. كما تتفق آراءنا مع فكر قادة ورواد هذا القطاع التي تؤكد على أن السلامة والاستدامة عنصران حيويان لتحقيق النجاح على المدى الطويل، لذا سنواصل مشاركة نتائج دراستنا مع الرؤية الواسعة لتطور قطاع السياحة والترفيه في الشرق الأوسط".

إقرأ أيضا

Search form