مجموعة إكسبيديا تسجل نمواً ملحوظاً في عدد السياح الصينيين الوافدين إلى الإمارات العربية المتحدة

الخميس 01 أغسطس 2019
دبي - مينا هيرالد:

أظهرت أحدث البيانات التي جمعتها مجموعة إكسبيديا من الربع الثاني من العام 2019 أنّ عدد المسافرين الوافدين إلى الإمارات العربية المتحدة من الصين قد ازداد بشكلٍ ملحوظ. ويفترض روّاد الصناعة أنّ عدد السياح الصينيين المسافرين إلى دول مجلس التعاون الخليجي سيرتفع بنسبة 81 بالمئة من 1.6 مليون مسافر في العام 2018 إلى 2.9 مليون مسافر في العام 2022، فيما تختار نسبةٌ كبيرة منهم الإمارات العربية المتحدة ودبي كوجهة مفضلة لتمضية العطلة.

هذا وكشفت البيانات أنه في حين تصدّر المسافرون من الولايات المتحدة الأميركية، والمملكة المتحدة وفرنسا قائمة إجمالي  حجوزات السفر إلى البلد، إلاّ أنّ المسافرين من الصين قد أظهروا نمواً سنوياً قوياً بنسبة 220 بالمئة على حجز الباقات مقارنةً بالفترة نفسها من العام الماضي، الأمر الذي  زاد نسبة إجمالي حجز الباقات بنسبة 5 بالمئة. أما البلدان الأخرى التي أظهرت نمواً قوياً في حجز الباقات فهي الولايات المتحدة الأميركية (نمو سنوي بنسبة 30 بالمئة)، وألمانيا (نمو سنوي بنسبة 15 بالمئة تقريباً) وفرنسا (نمو سنوي بنسبة 20 بالمئة تقريباً).

وفقاً لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، استضافت دبي أكثر من 290000 سائح صيني في الأشهر الثلاثة الأولى من العام. وقد كشفت الأرقام عقب معرض سوق السفر العربي   (الذي أُقيم في مركز دبي التجاري العالمي من 28 أبريل لغاية 1 مايو 2019) أنّ أعداد السياح الوافدين إلى دبي من الصين هذا العام قد ازدادت بنسبة 106 بالمئة فيما ازدادت أعداد السياح الدوليين الوافدين إلى الفعالية بنسبة 20 بالمئة.

وقد تكون المبادرات التي تقوم بها حكومة دبي لتعزيز السياحة في البلد أحد العوامل المساهمة في هذه الزيادة الملحوظة. في وقتٍ سابق من هذا العام، ولإبراز مصداقية عروض مدينة دبي للمسافرين الصينيين، أبرمت السياحة في دبي اتفاقية مع شركة هواوي، التي تُعدّ إحدى الشركات الصينية الرائدة في تصنيع الهواتف الذكية، بهدف عرض أفضل ما تقدمه دبي. هذا وقدمت دائرة السياحة في دبي عروضاً خلال السنوات القليلة الماضية ساهمت في نجاح دبي في السوق السياحي ومنها التعاون مع القطاعين الخاص والعام لاستضافة أنشطة مثل احتفالات رأس السنة الصينية التي تعمّ أنحاء المدينة، وتوفر فرق عمل متمرسة لتلبية متطلبات المسافرين الصينيين، والقيام بمبادرة لتسهيل الحصول على تأشيرة الدخول عند الوصول للزائرين الصينيين، فضلاً عن عروض السياحة في دبي المخصصة للسياح الصينيين والعمل المتواصل مع أصحاب المصالح وشركاء السفر.

في هذا الإطار، قالت باولا دي كيجزر، المدير الأول لسوق إفريقيا، والمحيط الهندي، والشرق الأوسط وتركيا في إكسبيديا: "تُظهر هذه البيانات الحديثة أنّ دولة الإمارات العربية المتحدة لا تزال وجهة حيوية للمسافرين الدوليين ونلاحظ نمواً كبيراً في حجوزات السفر من بلدانٍ ومناطق جديدة لزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو أمر رائع حقاً. ونحن، كجزءٍ من مجموعة إكسبيديا®PartnerCentral، التي توفر مجموعة أدوات تكنولوجيا السفر لشركاء السكن، نقدم أداة Rev+ المجانية لإدارة الإيرادات بهدف إلهام المسافرين، وتلبية التوقعات، وتحسين تجربة الضيوف وزيادة عدد الحجوزات. تتمثل الميزة التنافسية الأكبر لدبي في قطاع السياحة بقدرتها على توفير مركز عالمي الطراز للمسافرين من كافة الدول. لذا، نعتقد أيضاً أنه، وبفضل زيادة المعالم السياحية وخيارات الإقامة المتعددة التي يتم إنشاؤها تحضيراً لمعرض اكسبو 2020، ستشهد الإمارات العربية المتحدة زيادة كبيرة في السفر إليها".

*تبنى جميع بيانات مجموعة إكسبيديا على طلبات الحجوزات في الفنادق بالإمارات العربية المتحدة في الربع الثاني من العام 2019 (أبريل-يونيو) مقارنةً مع الفترة ذاتها من العام السابق.

إقرأ أيضا

Search form