صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي يفتتح المستشفى السعودي الألماني في عجمان

الثلاثاء 16 أبريل 2019
عجمان - مينا هيرالد:

أعلنت "مجموعة مستشفيات السعودي الألماني" عن افتتاح مستشفى جديد بقيمة 300 مليون درهم إماراتي في إمارة عجمان، والذي يشكل ثالث المرافق الطبية التي تفتتحها المجموعة في الإمارات العربية المتحدة بعد قيامها بافتتاح اثنين من المستشفيات في دبي والشارقة، وذلك بهدف تنويع خدمات الرعاية الصحية المقدمة للمقيمين في عجمان وباقي الإمارات الشمالية. ويعد المستشفى الجديد، والذي افتتحه صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، واحداً من أكبر المستشفيات في إمارة عجمان والذي سيقدم مجموعة من أفضل المرافق الخاصة بخدمات المستوى الثالث للرعاية الصحية، إلى جانب خدمات الرعاية الصحية الأساسية والعناية المركزة. وسيسهم "المستشفى السعودي الألماني - عجمان" في ردم الهوة المتعلقة بالاحتياجات الطبية والجراحية للمقيمين في الإمارات الشمالية عبر تزويدهم بمجموعة من أحدث التقنيات والمرافق الطبية فائقة التطور.

وتم تصميم المستشفى الجديد، الذي يمتد على مساحة تزيد عن 41 ألف متر مربع، استناداً إلى خطط تتيح له التوسع أفقياً وعمودياً. وتبلغ القدرة الاستيعابية للمستشفى 200 سرير ما يجعله الأكبر من نوعه في عجمان، في حين تتيح له بنيته التحتية وقدرته الاستيعابية على مضاعفة هذا العدد عند الحاجة. كما يضم المستشفى 25 سريراً للعناية المركزة، ومختبراً فائق التطور للقسطرة - والذي يغطي مختلف التخصصات الوعائية والدماغية والقلبية - و46 عيادة تخصصية، و7 وحدات للعناية القلبية المركزة، و12 وحدة للرعاية الحرجة للأطفال، و9 وحدات للرعاية الحرجة لحديثي الولادة، إلى جانب قسم الإسعاف الذي يعمل على مدار الساعة. ويضم قسم العمليات الجراحية للمستشفى 4 غرف للعمليات، و6 وحدات تعافي، و9 وحدات للعناية المركزة، وغرفتين للعزل. كما يوفر المستشفى مجموعة واسعة من الخدمات التخصصية، بما في ذلك جراحة القلب المفتوح وعلاج الأورام وجراحة المخ والأعصاب وجراحة الأنف والأذن والحنجرة وجراحة الوجه والفكين ومراكز إخصاب ورعاية الحوامل وقسم أطفال الأنابيب وجراحات المنظار والليزر وإدارة حالات مرضى الصدمات وغيرها.

علاوة على ذلك، سيقدم المستشفى خدمة فحص كهرباء القلب لتشخيص وعلاج الخلل في النشاط الكهربائي للقلب. كما سيشكل أحد المستشفيات القليلة في دولة الإمارات والتي يمكنها تحويل الغرف الخاصة إلى غرف مشتركة في حالات الطوارئ عند الحاجة إلى إدارة الكوارث. وبالمثل، سيسهم العدد الكبير من الأسرّة في قسم العناية المركزة في ضمان حصول جميع المرضى على الرعاية اللازمة بالسرعة القصوى ودون الحاجة للانتظار.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم بمناسبة الافتتاح، قال المهندس صبحي بترجي، رئيس ومؤسس "مجموعة مستشفيات السعودي الألماني": "يعتبر ’المستشفى السعودي الألماني - عجمان‘ عاشر المستشفيات التي نقوم بافتتاحها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ونتطلع قدماً لإرساء شراكة مثمرة وقائمة على الثقة والدعم والتفاعل الاجتماعي مع المقيمين في الإمارة. ويمثل هذا الافتتاح أولى خطواتنا نحو تطوير ’مدينة البترجي الطبية‘ خلال الأعوام القليلة القادمة، حيث نخطط لبناء مراكز للتميز وكليات طبية ومرافق لسكن الموظفين إلى جانب الكثير من المرافق الأخرى. وسيسهم ذلك في إضافة قيمة كبيرة لعجمان من ناحية توفير فرص العمل وتزويد القطاع الصحي الإماراتي بالكوادر الطبية المؤهلة وعالية الكفاءة. ومن شأن افتتاح هذا المستشفى أن يقربنا أكثر من هدفنا المتمثل ببناء 30 مستشفى رفيع المستوى وتوفير 50 ألف فرصة عمل في قطاع الرعاية الصحية".

بدورها، قالت الدكتورة ريم عثمان، الرئيس التنفيذي لـ "مجموعة مستشفيات السعودي الألماني" في دولة الإمارات العربية المتحدة: "نجحت ’مجموعة مستشفيات السعودي الألماني‘ على مر السنين باكتساب سمعة طيبة لها عبر تقديم أرقى خدمات الرعاية الصحية فائقة التطور إلى المرضى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ونقدم اليوم ذات المستوى الرفيع من المعايير الطبية الرفيعة إلى المقيمين في عجمان، ولا سيما في مجال العناية الطبية المركزة. ويسهم افتتاح ’المستشفى السعودي الألماني - عجمان‘ في تعزيز حضورنا الرائد كلاعب أساسي في قطاع الرعاية الصحية الإماراتي المتنامي، وتلبية احتياجات المرضى داخل المنطقة وخارجها. وتشكل شراكتنا مع الجامعات الألمانية عنصراً أساسياً في الحفاظ على أرقى المعايير الطبية، وتوفير أحدث الإجراءات وتدريب الأطباء على أحدث التوجهات والابتكارات الطبية".

وفي معرض تعليقه حول عمل "مجموعة مستشفيات السعودي الألماني"، قال السيد مكارم بترجي، نائب رئيس مجلس إدارة "شركة الشرق الأوسط للرعاية الصحية": "نتطلع لأن نصبح من المزودين الرئيسيين لخدمات الرعاية الصحية وإحدى الجهات المفضلة للعمل. ولتحقيق هذا الهدف، فإننا نلتزم بتوفير أرقى الخدمات الطبية إلى جميع أصحاب المصلحة، وتزويدهم بشكل مستمر بأحدث التقنيات والإجراءات الطبية المتاحة. وتوفر مستشفياتنا خدمات متكاملة مع التركيز بشكل خاص على التخفيف من معدل زيارات المرضى وزمن إقامتهم في المستشفى. فعلى سبيل المثال، وانسجاماً مع أحدث الممارسات الطبية؛ تتمتع جميع عياداتنا الجراحية بإمكانية الوصول إلى مرافق جراحة اليوم الواحد والتي تتيح بدورها إمكانية إجراء الجراحة خلال يوم واحد دون الحاجة للإقامة في المستشفى. وينطوي ذلك على الكثير من المزايا كانخفاض التكاليف وزيادة مستويات الراحة بالنسبة إلى المرضى والمستشفيات وشركات التأمين على حد سواء".

من جانبه، تحدث سلطان بترجي، نائب الرئيس لشؤون تطوير الأعمال لدى مجموعة مستشفيات السعودي الألماني، والرئيس التنفيذي لشركة إنشاء المستشفيات الدولية المحدودة، حول قطاع السياحة العلاجية والنمو المتسارع لقطاع الرعاية الصحية في دولة الإمارات بالقول: "يستقطب قطاع السياحة العلاجية في دولة الإمارات المرضى من مختلف أنحاء العالم، حيث تسهم المبادرات الحكومية المتميزة في هذا الإطار بزيادة أعدادهم. ونتيجة لذلك، فقد شهدنا نمواً وتوسعاً هائلاً في قطاع الرعاية الصحية للدولة في القطاعين العام والخاص. ونظراً لنوعية الخدمات التي يقدمها والتي تضاهي مثيلاتها في الغرب، فإننا نتوقع بأن يحظى ’المستشفى السعودي الألماني – عجمان‘ بشعبية واسعة بين المرضى القادمين من الخارج تماثل شهرته بين المقيمين في دولة الإمارات".

وتعد "مجموعة مستشفيات السعودي الألماني - الإمارات" واحدة من أضخم شركات الرعاية الصحية الخاصة في دولة الإمارات، بفضل مستشفياتها المنتشرة في دبي والشارقة واليوم في عجمان، وذلك من حيث عدد الأسرّة والمشافي العاملة.

إقرأ أيضا

Search form