غرفة دبي تضع اللمسات الأخيرة على دراسة متكاملة لواقع المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات في القطاع الخاص

الثلاثاء 21 مايو 2019
حمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي
دبي - مينا هيرالد:

كشف سعادة حمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي أن الغرفة قد أنهت مؤخراً إجراء دراسة شاملة عن واقع المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات في القطاع الخاص في إمارة دبي، شملت استبياناً لقياس أفضل الممارسات المستدامة والمسؤولة المطبقة من قبل شركات دبي، مشيراً إلى ان نتائج هذه الدراسة المتكاملة سيتم إصدارها خلال العام الجاري لتشكل دليلاً لقياس نسبة اعتماد الممارسات المسؤولة في بيئة الأعمال، ومحفزاً للشركات لتطبيق استراتيجيات مسؤولة ومستدامة ترسخ من مكانة دبي كوجهة عالمية مستدامة للأعمال.

وأوضح بوعميم أن الدراسة شملت العديد من شركات القطاع الخاص العاملة في الإمارة، وتتضمن بيانات حديثة حول واقع المسؤولية الاجتماعية المؤسسية في دبي، وأفضل الممارسات المستدامة التي تتبعها الشركات، ونسبة الشركات التي تمتلك استراتيجيات خاصة للمسؤولية الاجتماعية المؤسسية، وأبرز هذه الاستراتيجيات وغيرها من الجوانب التي ستقيس بطبيعة الحال كيفية تطبيق مفهوم المسؤولية المجتمعية المؤسسية في دبي من قبل شركات القطاع الخاص.

وأكد سعادته أن الدراسة ستعتبر مؤشراً للدفع لتحقيق مستهدفات خطة دبي 2021 وخصوصاً في محور المدينة الذكية والمستدامة، مشيراً إلى أن مركز أخلاقيات الأعمال التابع للغرفة يعمل من خلال برامجه وخدماته المتنوعة على تعزيز التأثير المجتمعي لشركات ومؤسسات القطاع الخاص في بيئة الأعمال، وابتكار الحلول وتنويع المبادرات التي ستغرس هذه الثقافة بين شركاتنا، وتحفزها على خدمة المجتمع والبيئة والمتعاملين والأسواق التي تعمل فيها، مما يساهم في تطوير آدائها المؤسسي ونشاطاتها في مجتمع الأعمال.

وقد نظم مركز أخلاقيات الأعمال خلال الربع الأول من العام الحالي 6 فعاليات مختلفة تنوعت مواضيعها حول إنجازات شبكة غرفة دبي للاستدامة، وندوات علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، وندوة حول السلامة على الطرق وتعزيز وعي السائقين بالإضافة إلى منتدى سلسلة الإمداد والتوزيع المستدامة في دبي.

وبلغ عدد المستفيدين والمشاركين في فعاليات المركز خلال الربع الأول 264 مشاركاً، في حين استفاد من  فعالية أسبوع "اعط واحصد" التطوعية 461 مستفيداً. وبلغ عدد أعضاء شبكة غرفة دبي للاستدامة 57 شركة من القطاع الخاص، في حين بلغ عدد مجموعات وفرق العمل الخاصة بالشبكة 8 فرق عمل. وارتفع عدد علامات غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات الممنوحة للشركات منذ إطلاقها في عام 2010 إلى حوالي 359 علامة، في حين ارتفع عدد الشركات الحاصلة على العلامة إلى 113 شركة.

ووفر مركز أخلاقيات الأعمال ومن خلال نشاطاته على مدى السنوات الماضية، المنصة المثالية للدفع بثقافة الأعمال المسؤولة في دبي والمنطقة من خلال سلسلة من المبادرات والبرامج المدروسة بعناية لتعزيز الوعي حول التأثيرات المجتمعية الإيجابية للممارسات المسؤولة على نشاطات الشركات وأعمالهم، ومن أبرزها علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، وشبكة غرفة دبي للاستدامة بالإضافة إلى تنظيم فعاليات متخصصة تعالج مواضيع جوهرية تهم جميع فئات المجتمع وتأثيرات نشاطات وأعمال الشركات على البيئة والمجتمع وأفراده.

وقد نظم المركز 30 فعالية خلال العام 2018، حضرها 3,182 مشاركاً من 725 شركة ومؤسسة. وبرز مؤتمر حوار دبي 2018 الذي ركز على قدرات وإمكانات التقنية الحديثة في خلق مستقبل مستدام وذلك عبر استكشاف نماذج الأعمال المناسبة التي تساعد في الاستفادة القصوى من التكنولوجيا الحديثة، والتي توفر حلولاً مبتكرة للمسائل الاجتماعية والبيئية.

ونظم برنامج "Engage دبي" التطوعي فعاليته السنوية " يوم أعط واحصد" العام الماضي والتي شهدت مشاركة 1880 متطوعاً من 36 شركة ومؤسسة، ساهموا بحوالي 5610 ساعة تطوعية لمساعدة أكثر من 4800 شخصاً، وذلك من خلال مشاريع مجتمعية نظمتها 23 هيئة ومؤسسة مجتمعية.

وقدمت 51 شركة خلال العام 2018 طلباتها للحصول على علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية، في حين تقدمت 7 شركات للحصول على علامة غرفة دبي المتقدمة للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات. وبرزت العلامة منذ إطلاقها في العام 2010 كأبرز أداة لتكريم الجهود والممارسات المسؤولة والمستدامة للشركات في منطقة الشرق الأوسط.

إقرأ أيضا