"نيسان" تستحوذ على حصة قياسية من السوق الخليجي تبلغ 16.9%

الأربعاء 03 يوليو 2019
تييري صباغ، المدير الإداري لـ"نيسان" الشرق الأوسط
دبي - مينا هيرالد:

أعلنت "نيسان" اليوم عن نتائج أعمالها في الشرق الأوسط للسنة المالية 2018 حيث شهد أداؤها نجاحاً مبهراً في المنطقة. فقد بلغت حصة "نيسان" من السوق في الخليج نسبة قياسية ناهزت الـ16.9 في المئة، أي بزيادة 2.9 نقاط مقارنة بالعامين الماضيين. كما سجّلت "نيسان" نمواً كبيراً في منطقة الشرق الأوسط الأوسع1 حيث بلغت حصتها السوقية الإجمالية 15.7 في المئة.

واستمرت "نيسان" في تعزيز أدائها في المنطقة من خلال التزامها المطلق برضا العملاء وخدمتهم. وواصلت العلامة التجارية بذل الجهود من أجل توفير تجربة ممتعة للسائقين من خلال الخدمات التي تتوافق مع احتياجاتهم. وتصدّرت طرازات أساسية فئتها حيث شكّلت الخيار المفضّل في الشرق الأوسط

- بقيت مجموعة طرازات "نيسان باترول" متصدرة فئتها في الإمارات حيث استحوذت على 45.2 في المئة من السوق وبقيت مساهمة كبيرة في مبيعات "باترول" العالمية. 

- وشهدت عائلة "نيسان باترول سفاري" المحبوبة إقليمياً نمواً ثابتاً في المبيعات السنوية بلغ 28.4 في المئة بفضل طرح طرازات لافتة منها مثل "نيسان باترول غزال" و"فالكون".

- وحافظت "نيسان صني" على الصدارة في فئتها حيث سجلت مبيعاتها نمواً بلغ 58 في المئة ووصلت حصتها من السوق إلى 52.1 في المئة

- وسرّع طرح "نيسان كيكس" بلونين مسيرة الطراز التصاعدية وساهم في استحواذها على 32.4 في المئة من السوق. كما صنّفت الأولى في فئتها.

وقال تييري صباغ، المدير الإداري لـ"نيسان" الشرق الأوسط: "تبقى "نيسان" انطلاقاً من طبيعة هذا القطاع الديناميكية ملتزمة بوضع منتجات مبتكرة وملفتة بمتناول عملائها في الشرق الأوسط، ويشهد نموّنا الكبير خلال عام 2018 على هذا الالتزام. لقد حافظنا على مرّ السنة الماضية على تميّزنا من خلال كامل مجموعة طرازاتنا واستحدثنا طرقاً متنوعة للتفاعل مع عملائنا، ما ساهم في استحواذنا على حصة قياسية من السوق."

وساهمت الحملات الترويجية للطرازات الجديدة في تحقيق انتشار أكبر لـ"نيسان" في الأسواق الإقليمية. ومن أبرز الأمثلة على ذلك إطلاق طراز GT R50 في الشرق الأوسط، حيث تعاونت "نيسان" مع Italdesign التي أعادت تصميم طراز "جي تي آر" كسيارة خارقة محدودة جداً ذات هيكل معدّل. كما تخلّل عام 2018 إطلاق "نيسان ألتيما" الجديدة كلياً في الشرق الأوسط، ويؤدي طراز "ألتيما" دوراً أساسياً في المنطقة حيث بيعت منه أكثر من 27 ألف سيارة من الجيل الخامس السابق خلال السنوات الخمس الماضية.

كذلك، حققت "نيسان" إنجازات كبرى أخرى خلال عام 2018 وحصدت جوائز عدة من بينها جائزة أفضل عميل للعام في تقرير B&W وجوائز أخرى في مهرجان "دبي لينكس". كما نالت "نيسان" جائزة "أفضل معلن للعام" وثلاث جوائز كبرى، إضافة إلى ثماني جوائز فضية وأربع برونزية عن عدد من الحملات بما فيها حملة "قوة الجمل" المبتكرة التي ساعدت "نيسان" على تسليط الضوء على أداء سياراتها على الرمل.  

وحصدت "نيسان" الشرق الأوسط تقديراً عالمياً بعد تسجيلها رقماً قياسياً في موسوعة غينيس العالمية للأرقام القياسية وذلك من خلال أكبر موكب رقص متزامن بالسيارات استُخدمت فيه 180 سيارة نيسان باترول تحركت بطريقة متزامنة على شكل صقر صحراوي عملاق.

وقال جوني بايفا، نائب الرئيس الإقليمي للتسويق والمبيعات في "نيسان" أفريقيا والشرق الأوسط والهند: "مع دخول استراتيجية "نيسان" M.O.V.E. to 2022 المتوسطة الأمد والممتدة على ست سنوات عامها الثاني، نبقى على ثقة بالتزامنا تجاه أفريقيا والشرق الأوسط والهند. ويشمل هذا الأمر الاستمرار في التميّز في كافة دول مجلس التعاون الخليجي وتعزيز سمعة العلامة التجارية في الأسواق الرئيسية والحفاظ على مستوى عالٍ في خدمة العملاء."

إقرأ أيضا

Search form