مشاركة متميزة من زين في مؤتمر المرأة في علم البيانات

الإثنين 11 مارس 2019
مدينة الكويت - مينا هيرالد:

أعلنت مجموعة زين عن شراكتها الرئيسية، ودعمها لفعاليات النسخة الإقليمية لمؤتمر المرأة في مجال علم البيانات (WiDS)  الذي استضافته كلا من الكويت ولبنان مؤخرا.

وأفادت المجموعة في بيان صحافي أن الحدث الدولي الذي يتزامن مع مؤتمر (WiDS)  في جامعة ستانفورد، وما يزيد عن 150 موقعاً حول العالم، نظمته الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب في الكويت، والجامعة الأميركية في بيروت  (AUB).

وبينت المجموعة التي تملك وتدير 8 شبكات اتصالات متطورة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا أن فعاليات المؤتمر تستهدف إلهام وتثقيف المختصين بعلم البيانات، ودعم النساء العربيات في هذا المجال، وتقديم فرصة لهن للحصول على آخر المستجدات والاستماع إلى أحدث الأبحاث في علم البيانات، والاطلاع على أحدث الطرق والآليات التي تستخدمها المؤسسات الرائدة للاستفادة من علم البيانات، بالإضافة إلى التواصل مع الخبراء والمختصين في هذا المجال.

وكشفت زين أن مشاركتها في فعاليات هذا الحدث تتزامن مع جهودها الإقليمية الرامية إلى تمكين المرأة، وتعزيز الجهود التنموية من خلال ريادة الأعمال النسائية التي تساعد في دفع الاقتصادات المحلية في البلدان التي تعمل فيها، وإقامة قنوات اتصال تفاعلية، ودعم تعليم الإناث من خلال سلسلة من المبادرات المتواصلة.

وأوضحت المجموعة أن جهودها في دعم وتمكين المرأة أسفرت عن تحقيق تقدما محرزا في العام الأخير، حيث أطلقت مبادرة "نحن" التي ركزت على كيفية التطبيق الأمثل لمبادرات المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، وتنمية القدرات القيادية، معتمدة في ذلك على أدوات قياس لتحسين وتعزيز هذه القدرات.

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة زين بدر ناصر الخرافي في تعليقه على هذه المشاركة "يمثل هذا الحدث أهمية خاصة لنا، فهو يستهدف بناء قدرات المرأة العربية، ودفعها إلى الحصول على أدوار أكبر فاعلية، والمساهمة الجريئة في بيئة العمل، وهو التوجه الذي أبدينا فيه حماسة شديدة، فعلى مستوى أعمالنا المختلفة اتخذنا خطوات حقيقية نحو التنوع بين الجنسين، ودعم العنصر النسائي، حتى يكون للمرأة دور فاعل في القيادة والتطوير".

وأوضح الخرافي قائلا " في ظل التدفق الهائل للبيانات، وتأثيرات التغيرات التكنولوجية، بات هناك حاجة إلى دعم الابتكارات والإبداعات، وسيعزز هذه الخطوة الجهود المطالبة بوضع المرأة في قلب هذا التطور، والمشاركة في القيادة الحقيقية وصناعة القرار".

وبين الخرافي قائلا " نؤمن بالفرص التي تقدمها مجالات البيانات، وتأثيرها في تحسين الحياة، ولذلك نسعى بدورنا إلى بناء المجتمع الرقمي للإناث، والذي سيشمل مهام تشغيلية على الإنترنت منها: الرسائل الفورية، الأفكار، مشاركة المعرفة، وكذلك امكانية بناء أدوات اتصال".

الجدير بالذكر أن علم البيانات يشمل الأساليب والعمليات والخوارزميات والأنظمة العلمية اللازمة لاستخراج المعرفة أو الأفكار من البيانات بأشكال مختلفة، بهدف الوصول إلى الدقة في صنع القرار والسياسات العامة، فهو صناعة متنامية بالنظر إلى التطورات التكنولوجية في مجالات التعلم الآلي والذكاء الاصطناعي، ومن المتوقع أن يتم تقليص 50 في المئة من الوظائف الحالية التي نعرفها اليوم، في الوقت الذي سيزداد الطلب فيه على علم البيانات بنسبة 28 في المئة في العامين المقبلين.

ويشارك في فعاليات المؤتمرات الإقليمية لـ WDS العديد من القادة والخبراء العالميين - في مجال علم البيانات – والعديد من الكيانات والمؤسسات العالمية والإقليمية الرائدة مثل Google ، Amazon ، Netflix ، IBM ، OMD ، MBC ، United Nations Foundation ، والبنك الدولي .

وقد شهد الحدث الذي استمر يومين في الكويت ورش عمل حول علم البيانات، حيث ركز على فوائد توظيف تحليلات نماذج الأعمال، وكيفية تطوير منهج منظم لتحسين عملية اتخاذ القرار في بيئة الأعمال، كما قدمت هذه الفعاليات سلسلة من العروض المركزة، ومناقشات المائدة المستديرة، وقد شاركت المدير التنفيذي للاستراتيجيات التكنولوجية في مجموعة زين خولة الجابر في هذه المناقشات بورقة عمل تحت عنوان " البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي في صناعة الاتصالات".

وشهدت نسخة مؤتمر الكويت حلقات نقاشية حول التآزر بين الاقتصاد القائم على المعرفة وتحليل البيانات،  وإدارة البيانات البيئية في الكويت، صناعة القرار، وجهة نظر صناعة النفط، تغيير اللعبة: تعلم كيفية الفوز باستخدام البيانات، ووظائف في علم البيانات.

وفي النسخة الإقليمية التي استضافتها بيروت شاركت تمارا البسول من شركة زين الأردن، وهي رئيس فريق ذكاء الأعمال والتحسينات في مناقشة حول "دمج علم البيانات في الأعمال: الاستراتيجية والحلول" ، في حين شاركت منيفة عكاشة مدير المواهب في مجموعة زين في رئاسة مائدة مستديرة، ونقاش حول "مسائل التنوع: استراتيجيات لجذب النساء والاحتفاظ بهن في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات".

علاوة على ذلك، شهد جدول الأعمال الخاص بالمؤتمر عروضاً ومناقشات حول العديد من المواضيع المهمة مثل: "الذكاء الاصطناعي"، "طلبات الأعمال الجديدة: البيانات - التكنولوجيا - التحويل"، الصحة الرقمية والذكاء الاصطناعي، "الثورة الصناعية الرابعة: استراتيجية التحول للقطاع العام".

وقد اجتذبت أعمال النسختين من مؤتمر WDS أكثر من 2000 مشارك، مع أكثر من 500 شركة ومؤسسة، بينما النسخ الدولية الأخرى للمؤتمر التي انعقدت في 50 دولة شهدت مشاركة أكثر من 100 ألف مشارك.  

إقرأ أيضا

Search form