سامسونج تستعرض احدث منتجاتها التقنية خلال مشاركتها في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2019

الثلاثاء 08 يناير 2019
لاس فيغاس - مينا هيرالد:

سلطت شركة سامسونج للإلكترونيات المحدودة، اليوم، خلال فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2019، الضوء على أهمية استثماراتها وريادتها في مجال تقنيات الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والجيل الخامس كركائز أساسية لتحقيق رؤية الحياة المتصلة التي تطمح إليها. كما كشفت الشركة عن منصاتها الروبوتية المستقبلية المستندة إلى الذكاء الاصطناعي، والتي يمكن استخدامها لإدارة أنشطة الحياة اليومية، مثل مساعدة السكان المسنين على إدارة روتينهم الصحي بشكل مستقل.

وقال هيونغ يوك كيم، الرئيس والمدير التنفيذي لقسم الإلكترونيات الاستهلاكية في شركة سامسونج للإلكترونيات: "إن عام 2019 هو الذكرى السنوية الـ 50 لتأسيس شركة سامسونج للإلكترونيات، ونحن سعداء بالمكانة الريادية التي وصلنا إليها في عالم التكنولوجيا والأجهزة الإلكترونية، حيث التزمنا على مدار العقود الخمسة الماضية بتطوير ابتكارات ذات فائدة وقيمة مضافة للمستهلكين حول العالم. ونسعى في عام 2019 إلى نقل ابتكاراتنا إلى المستوى التالي والاستفادة من مكانتا الريادية لجعل رؤيتنا للحياة المتصلة واقعاً ملموساً تعود فوائده على جميع العملاء".

تعزيز ذكاء الأشياء عبر تقنيات إنترنت الأشياء والجيل الخامس والذكاء الاصطناعي:

تعتبر مسألة تعزيز ذكاء الأشياء بالاعتماد على تقنيات إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والجيل الخامس الركيزة الأساسية التي تقوم عليها فلسفة سامسونح نحو تحقيق رؤية الحياة المتصلة،  حيث تعمل هذه التقنيات معاً عببر الأجهزة لتوفير تجارب سلسة يستفيد منها المستهلكون في حياتهم اليومية. وقد أوضحت الشركة خلال المؤتمر الصحفي الخاص بمعرض الإلكترونيات الاستهلاكية في لاس فيجاس، كيف أن تركيزها على هذه التقنيات مجتمعةً يمكّن الابتكار في جميع منتجاتها.

ومنذ توحيد تطبيق "الأشياء الذكية" SmartThings وإدخال "سحابة الأشياء الذكية" SmartThings Cloud، حققت منظومة الأشياء الذكية نمواً بشكل ملحوظ، حيث نما عدد مستخدمي التطبيق المسجلين بنسبة 220٪ وزادت عمليات تثبيت التطبيق بنسبة 61٪. كما ارتفع عدد الشركاء المشاركين في هذه المنظومة بنسبة 44٪. ويمكن للمستهلكين، اليوم، الاستمتاع بتجارب الأشياء الذكية SmartThings عبر الأجهزة التكنولوجية من العلامات التجارية العالمية الكبرى مثل Amazon وGoogle وBose وSylvania وPlume.

وقد استفادت سامسونج من ريادتها في مجال الاتصالات السلكية واللاسلكية واتخذت خطوات كبيرة لتوفيرتقنيات اتصال الجيل الخامس إلى للمستهلكين حول العالم. وتُعد سامسونج أول شركة حاملة براءة اختراع تتوافق مع المعهد الأوروبي لمعايير الاتصالات، حيث سجلت أكثر من 2000 براءة اختراع أساسية لتقنية الجيل الخامس اعتباراً من نوفمبر 2018. وهي أول شركة في العالم تحصل على موافقة هيئة الاتصالات الفيدرالية لمعدات تقنية الجيل الخامس التجارية التي طورتها. وكانت الشركة تعمل على توفير شبكات الجيل الخامس المنزلية والمحمولة تجارياً بالتعاون مع أكبر مشغلي خدمات الاتصال في الولايات المتحدة وجميع شركات الاتصالات المتنقلة الثلاث في كوريا، مع إجراء تجارب أخرى لاختبار التقنية في أوروبا وآسيا. وتلتزم سامسونج بوضع القدرات التي توفرها تقنية الجيل الخامس في متناول جميع المستهلكين حول العالم، مع هاتف ذكي يدعم تقنية الجيل الخامس من المتوقع طرحه في النصف الأول من عام 2019.

تؤمن سامسونج بأن الذكاء الاصطناعي أكثر ما يكون مفيداً عندما يساعد على تبسيط عالم معقد. وتماشياً مع هذه الغاية، أنشأت الشركة سبعة مراكز عالمية للذكاء الاصطناعي، فضلاً عن كونها تعتمد تقنيات فريدة في منتجاتها وخدماتها. ومن أجل ضمان العمل مع الأفضل والأذكى في هذا المجال، استثمرت" سامسونج نيكست" و"مركز سامسونج للإستراتيجية والابتكار" (SSIC) في أكثر من 20 شركة ناشئة في مجال الذكاء الاصطناعي على مدى السنوات الخمس الماضية.

توسيع المساعد الرقمي بيكسبي، منصة سامسونج الذكية

تم إطلاق المساعد الرقمي بيكسبي في بادء الأمر كطريقة أكثر ذكاءً لاستخدام هواتف Galaxy، أما اليوم فقد شهد بيكسبي تطورات كبيرة ليصبح منصة ذكاء اصطناعي قابلة للتوسع ومفتوحة من شأنها دعم المزيد والمزيد من الأجهزة. وأعلنت الشركة أن الحلول الذكية التي يقدمها بيكسبي سيتم دمجها في أجهزة تلفاز QLED 2019 وأجهزة التلفزيون المتميزة الأخرى والأجهزة الذكية مثل الثلاجات والغسالات، فضلاً عن مكيفات الهواء وأجهزة الهواتف المحمولة ومكبرات الصوت وغيرها. وقامت الشركة أيضاً بتوسيع منصة بيكسبي إلى منصات تحكم رقمية وروبوتية جديدة.

وتستخدم شركات مثل Uber و Ticketmaster وغيرها المساعد الرقمي بيكسبي لجعل خدماتهم أكثر ذكاءً. اليوم وأعلنت سامسونج خلال المعرض انضمام شركة iHeartRadio كشريك جديد. وستواصل بيكسبي النمو مع انضمام مزيد من الشركاء مثل Google إلى منصته المتوسعة باستمرار.

كما أعلنت سامسونج عن فلسفتها الأساسية الخاصة بالذكاء الاصطناعي: النزاهة والمساءلة والشفافية. وتماشياً مع أهدافها بتطوير تقنيات تستند إلى الذكاء الاصطناعي، تلتزم سامسونج بالعمل على جعل الخوارزميات التي يتم إنشاؤها شاملة فضلاً عن أن حماية معلومات المستخدم وخصوصيته من أهم الأولويات، ومن السهل على المستهلكين فهم كيفية استخدام الشركة لبيانتهم وكيف تتعامل معها.

تجارب من المستوى التالي تقدمها محفظة منتجات سامسونج للعام 2019

كما استعرضت سامسونج خلال فعاليات المعرض مجموعة من الابتكارات الجديدة، والتي تهدف جميعها إلى تبسيط وتسهيل المهام اليومية وتقديم تجارب مخصصة وفريدة لكل مستخدم، بطريقة لا يمكن إلا لشركة سامسونج فعلها.

تجارب ترفيهية متقدمة:

كشفت شركة سامسونج عن هاتفتلفازهاها الجديد QLED 8K قياس 98 بوصة - وهو الأكبر على الإطلاق – ليضاف إلى مجموعة طرازات أجهزة التلفاز لعام 2019 التي تضم طراز 65 بوصة و75 بوصة و82 بوصة و85 بوصة. ويقدم تلفاز QLED 8K من خلال احتوائه على رقاقة "معالج كوانتوم 8K " أفضل ما في تلفزيونات QLED من جودة الصورة والتصميم إلى جانب الميزات الذكية بفضل دقة العرض 8K  المذهلة. فسواءً كان المشاهد يشاهد المحتوى من خلال خدمة البث أو جهاز فك التشفير أو وصلة HDMI أو بطاقة USB أو حتى النسخ المتطابق لشاشة الهاتف المحمول، يمكن لتقنية سامسونج الجديدة المستندة إلى الذكاء الاصطناعي التعرف على أي محتوى وتحسين جودته بغض النظر عن جودة الدقة الأصلية وترقيتها إلى ما يقرب من جودة 8K. ويعتبر هذا الإصدار أذكى وأقوى تلفزيون تطوره سامسونج حتى الآن.

وتوفر تشكيلة تلفزينات سامسونج الذكية لعام 2019، المزيد من الطرق للبحث عن المحتوى والمزيد من التوافق مع الأجهزة المتصلة أكثر من أي وقت مضى. وبفضل الخوارزمية المحسنة التي طورتها الشركة والمستندة إلى الذكاء الاصطناعي والتي تعتمد على خدمات اشتراك المستخدم والمحتوى المفضل لديه وعادات مشاهدة التلفزيون، يسهّيعمل الدليل العالميUniversal Guide  على تمكين المستخدمين من إيجاد العروض التلفزيونية المثالية لهم لمشاهدتها. وسيتمتع المستخدمون أيضاً بخيارات أكثر من أي وقت مضى للعثور على المحتوى المفضل لديهم والتحكم فيه بسرعة وسهولة باستخدام صوتهم فقط عن طريق استخدام المساعد الرقمي الجديد بيكسبي وجهاز التحكم عن بعد المعزز بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي بالإضافة إلى المزيد من الطرق للتحكم بأجهزة تلفزيون سامسونج من خلال جهازي Amazon Echo وGoogle Home.

وفي خطوة جديدة تهدف إلى منح لستخدمي أجهزة التلفزيون الذكية من سامسونج المزيد من خيارات الترفيه والقيمة ووظائف المنصات المفتوحة، أعلنت سامسونج أنها ستوفر خدمةiTunes Movies  وخدمة بث المحتوى Apple AirPlay 2 على طرازات تلفزيونات سامسونج الذكية لعام 2019 ابتداءً من ربيع هذا العام. كما أعلنت الشركة أنها ستدعم الخدمتين على تلفزيوناتها الذكية لعام 2018 من خلال تحديث البرامج الثابتة أو ما يعرف بـ (firmware update). وفي خطوة هي الأولى على مستوى القطاع، سيظهر تطبيق جديد لخدمة iTunes Movies and TV Shows على أجهزة تلفزيون سامسونج الذكية في أكثر من 100 بلد حول العالم. إضافة إلى ذلك، سيتوفر الدعم لخدمة AirPlay 2 لبث المحتوى على تلفزيونات سامسونج الذكية في 190 دولة حول العالم.

المنزل الذكي أقرب إليك من أي وقت مضى:

أعلنت سامسونح أن ثلاجةFamily Hub  لعام 2019 ستكون أكثر ذكاء وسلاسة في الاستخدام من أي وقت مضى، حيث توفر لوحة العائلة الجديدة تجربة استخدام للشاشة معاد تصميمها بشكل كامل، مما يتيح لأفراد العائلة التواصل ومشاركة الذكريات في مساحة إبداعية فريدة أمام الثلاجة. وتتيح ثلاجةFamily Hub  لعام 2019، التي حازت جائزة الابتكار في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2019، مع المساعد الرقمي الجديد للمستخدمين التفاعل باللغة الطبيعية للحصول على إجابات للأسئلة المعقدة وإعداد الفرن مسبقاً والبحث عن وصفات الطعام وحتى الاتصال بـ Uber. بالإضافة إلى ذلك، يعرض لك المساعد الرقمي  بيكسبي بصرياً معلومات على الشاشة للحصول على تجربة معززة كما يعرض لك مجموعة من المعلومات المرئية. وستتوفر هذه الميزات الجديدة أيضاً عبر التحديث التلقائي لمعظم طرز Family Hub السابقة.

ويمكن أن تقوم غسالة الحمولة الأمامية الجديدة، التي حازت هي الأخرى جائزة الابتكار في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2019، بالانتهاء من غسيل حمول كاملة خلال 30 دقيقة فقط مع ميزة SuperSpeed. وبفضل بيكسبي، يمكن للمستخدمين أيضاً التحكم في ميزات الغسالة الذكية مثل الحصول على توصيات لأفضل دورة غسيل أو جدولة دورة لإكمالها في الوقت المفضل للمستخدمين أو القيام بدورة تجفيف تلقائية عند الانتهاء من الغسيل أو مراقبة الاستخدام لإدارة أجهزة الغسيل بشكل أكثر فعالية.

كشفت سامسونج خلال فعاليات المعرض عن مجموعة من المنتجات الجديدة والمبتكرة التي تجمع بين الإنتاجية والمرونة لمساعدة المستهلكين على إنجاز المهام بشكل سلس. وتم تصميم جهاز حاسوب9 Pro  للمحترفين المعاصرين لمساعدتهم على استشكاف إمكاناتهم الإبداعية الحقيقية في كافة الأوقات، في حين أن يعد جهاز الحاسوب المحمول Notebook Odyssey للألعاب، والمعزز بوحدة معالجة الرسومات الجديدة NVIDIA® GeForce RTX ™ 20-series، مثالياً للعمل واللعب. وتالتي طورتها سامسونج بتصميمها الأنيق ووظائفها العملية التي تسمح  للمستخدمين بالتركيز على محتوى الشاشة وليس على ما حولها. حيث يساعد الحل المبتكر الذي يعمل على توفير المساحة، وهو عبارة عن ذراع مدمج تماماً ومثبت بإحكام في المكتب على توفير مساحة مكتبية أكبر لتمكين المستخدمين من تحقيق أقصى مستوى من الإنتاجية. وإلى جانب مواصفاتها الجمالية، تتميز شاشة العرض المكتبية الجديدة بمستوى عالٍ من الأداء مع تقنيات متقدمة. ويوفر طراز الشاشة الذي يبلغ حجمه 27 بوصة دقة QHD للصور فائقة الدقة والمليئة بالتفاصيل، بينما يوفر طراز الشاشة 32 بوصة محتوى مميز بدقة 4K UHD.

القيادة المتصلة:

كما استعرضت سامسونج أحدث ابتكاراتها في تكنولوجيا السيارات مع شركة هارمان، حيث توفر مقصورة التحكم الرقمية لعام 2019  Digital Cockpit تجربة معززة للسيارة المتصلة تركز على قدرات الاتصال والتخصيص والسلامة.

ومن خلال دمج قدرات المساعد الرقمي بيكسبي في السيارة المتّصلة، يمكن للسائقين التحقق من كمية الوقود قبل الذهاب في رحلة طويلة أو ضبط درجة حرارة السيارة. ومن خلال استخدام الكاميرات الموجودة في السيارة، تتعرف مقصورة التحكم الرقمية الجديدة على اائقين وركاب محددين وتقوم بتحديد المساحة في السيارة وفقاً لذلك - ضبط تفضيلات العرض وارتفاع المقعد والإضاءة وقوائم انتظار قوائم التشغيل المفضلة. كما يمكن للركاب الاستمتاع بشاشات شخصية على المقاعد الخلفية والاتصال بقاعدة سامسونج ديكس داخل المركبة لإنجاز العمل أثناء التنقل. كما يوفر مقصورة التحكم الرقمية تجربة قيادة أكثر أمانا مع نظام رؤية استبدال المرآة وحلول السلامة المستندة إلى الكاميرا.

كل هذا ممكن بفضل تقنية Cellular-V2X التي تدمج خبرة سامسونج في حلول شبكات الهواتف المحمولة مع تقنيات السيارات، حيث تمكّن هذه التقنية السيارات من تلقي وتحليل المعلومات التي من شأنها أن تجعل تجربة القيادة أكثر أماناً ومتعةً.

حلول الأجهزة الذكية:

من أجل تعزيز تقنيات الذكاء الاصطناعي المستقبلية، أكدت سامسونج على أهمية تطوير البنية التحتية الحالية للذكاء الاصطناعي للتعامل والاشتفادة من التقنيات الذكية إلى أقصى حد. ولهذا السبب، تعمل الشركة على إطلاق مجموعة شاملة من الحلول التي من شأنها إعادة رسم معالم مستقبل الأجهزة الذكية.

تسمح الذاكرة المحمولة من سامسونج والمعالجات المستندة إلى تقنية الذكاء الاصطناعي، بما في ذلك معالج Exynos Auto الذي تم الإعلان عنه مؤخراً، بمعالجة أسرع وأكثر فعالية لعلى اجهاز. وفي الوقت نفسه، تلبي حلول الذاكرة المتقدمة المتطلبات الصارمة لمراكز البيانات والمؤسسات في المستقبل والتي تسعى إلى مواكبة التطورات في مجال الذكاء الاصطناعي.

منصات الروبوتات لمستقبل الذكاء الاصطناعي

قدمت سامسونج لمحة سريعة حول مستقبل الحياة المتصلة من خلال عرض أحدث التطورات في منصات الروبوتات، بما في ذلك Samsung Bot Care و Samsung Bot Airو Samsung Bot Retailو Samsung GEMSومن بين منصات الروبوتات، قدمت سامسونج أول عرض عام لمنصةSamsung Bot Care ، والتي تساعد المستهلكين على إدارة إجراءاتهم الصحية اليومية. ومع التقدم في مجال الذكاء الاصطناعي والروبوتات، تعمل سامسونج على بتسخير أفضل أصولها لإحداث تأثير إيجابي في المجتمعات حول العالم وتمكين الحياة والعيش في عالم أفضل.

يمكن للعملاء تجربة ومشاهدة شاشات الحاسوب الجديدة في منصة سامسونج #15006  في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية في مركز المؤتمرات في لاس فيجاس من 8 إلى 11 يناير 2019.

إقرأ أيضا

Search form