سوق أبوظبي العالمي يطلق الدورة الثانية من "تحدي ابتكار التكنولوجيا المالية"

الأحد 27 مايو 2018
أبوظبي - مينا هيرالد:

كشف سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي الدولي في أبوظبي، وشركة "كي بي إم جي" الخليج الأدنى، العضو المستقل في شبكة شركات "كي بي إم جي" للخدمات المهنية العالمية، عن إطلاق الدورة السنوية الثانية من "تحدي ابتكار فينتك أبوظبي" للتكنولوجيا المالية، المبادرة الهادفة لتعزيز الابتكار والنمو في قطاع الخدمات المالية.

ويأتي الإعلان عن الدورة الجديدة من التحدي بعد النجاح الكبير الذي حققه النسخة الأولى في العام الماضي، والاهتمام الكبير من أبرز المؤسسات المالية في المنطقة، والشراكات المتعددة التي حققها بين المؤسسات وشركات التكنولوجيا المالية الناشئة. ومن المقرر أن يركز التحدي هذا العام على استعراض دراسة حالات حقيقية لممارسات تطبيق حلول التكنولوجيا المالية المبتكرة في المؤسسات الإماراتية الكبرى، بما يشمل الجهات الحكومية والتنظيمية، حيث سيتم تقديم العروض النهائية للمشاركين في التحدي يوم 17 سبتمبر القادم في فندق فيرمونت باب البحر ضمن فعاليات قمة أبوظبي للتكنولوجيا المالية.

وبشكل متزامن، تعتزم "كي بي إم جي" الخليج الأدنى توسيع عمل مبادرتها "ديجيتال فيلج" للعمل من مركز الابتكار في سوق أبوظبي العالمي، حيث تأسست المبادرة بشكل أساسي في سنغافورة، وهي تهدف لتعزيز التعاون، وبناء الشراكات ودعم مشاريع الابتكار بين المؤسسات والشركات الناشئة. وتساعد منصة "كي بي إم جي ديجيتال فيلج" الشركات الناشئة على تعزيز النمو والتطور لمراحل جديدة، وتزويد عملاء الشركات بمجموعة من أحدث تقنيات الابتكار.

ويشارك في تطوير مواضيع النسخة الجديد من "تحدي ابتكار فينتك أبوظبي" للتكنولوجيا المالية عدة مؤسسات من دولة الإمارات تتعاون مع سوق أبوظبي العالمي من خلال تحديد مشكلة معينة تكون فريدة في قطاع عمل كل منها ويمكن التعامل معها عبر حلول التكنولوجيا المالية. وسيقوم السوق و"كي بي إم جي" الخليج الأدنى بإطلاق اعلان عالمي لدعوة رواد التكنولوجيا المالية محلياً وعالمياً لتقديم طلبات المشاركة في التحدي والعمل مع المؤسسات المحددة لتقديم حلول لمجموعة من المشاكل المطروحة.

وسيتم اختيار أفضل خمس متقدمين للتحدي للعمل المشترك مع خمسة مؤسسات لتطوير نموذج أولي للحل المقدم الذي يمكن أن تتبنى تنفيذه المؤسسة المشاركة، حيث سيتم عرض نتائج العمل المشترك بين المشاركين والمؤسسات لجمهور واسع من الشركات المالية العالمية، والهيئات التنظيمية، وشركات الخدمات المهنية، وشركات التكنولوجيا المالية الناشئة وغيرهم من الأطراف المعنية خلال قمة أبوظبي القادمة للتكنولوجيا المالية.

وستستفيد المؤسسات العاملة مع المشاركين في التحدي من خبرات "كي بي إم جي" لإدارة عملية تطوير الحلول المبتكرة، كما ستقوم بتطبيق نماذج الحلول الأولية المطورة ضمن قطاع عملها للتعامل مع التحديات التي تعالجها الحلول المطروحة بما يعزز من أعمالها التجارية. وستتمتع شركات التكنولوجيا المالية التي سيقع عليها الاختيار للمشاركة في التحدي بميزة بناء شراكات عمل على المدى الطويل مع المؤسسات الإماراتية المشاركة، وستحظى بفرصة عرض حلولها المبتكرة أمام مجموعة واسعة من الشركات ورواد القطاع المالي.

وسيقوم سوق أبوظبي العالمي بدعم المشاركين في التحدي لتعزيز تواجدهم في المنطقة من خلال تمكينهم من الحصول على ترخيص تجاري والعمل ضمن مساحات العمل المشتركة المتاحة في مركز الابتكار التابع للسوق في جزيرة الماريه.

وقال فيكاس بابريوال، رئيس قسم الاستشارات في "كي بي إم جي" الخليج الأدنى: "نحن ننظر بحماس لآفاق تأسيس مبادرة "كي بي إم جي ديجيتال فيليج" ضمن مركز الابتكار في سوق أبوظبي العالمي. كما نتطلع في الوقت ذاته للعمل عن قرب مع الأطراف الحكومية والخاصة المعنية للمساهمة في تطوير حلول مبتكرة ضمن تحدي الابتكار".

وقال عمير حميد، شريك الخدمات المالية في "كي بي إم جي" الخليج الأدنى: "تتمتع التكنولوجيا المالية بقدرة كبيرة على دعم تحول قطاع الخدمات المالية. ونحن سعداء بشراكتنا مع سوق أبوظبي العالمي لإطلاق النسخة الجديدة من تحدي ابتكار التكنولوجيا المالية الذي سيطرح حالات حقيقية لكيفية مساهمة التكنولوجيا المالية في تلبية الاحتياجات المحددة للأعمال".

من جانبه، قال ريتشارد تنج، الرئيس التنفيذي لسلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي: "نرحب بتأسيس "كي بي إم جي دجيتال فيلج" لمركزهم العالمي الثاني خارج سنغافورة في سوق أبوظبي العالمي، وهو ما يعزز تواجد المؤسسات، والشركات الناشئة، والمستثمرين، والهيئات الحكومية ضمن مجتمع تعاوني يدعم تبني وتطبيق الحلول المبتكرة، ويساهم في تطوير بيئة متكاملة وشبكة شراكات واسعة لإنجاح وتحفيز التميز في الابتكار".

وأضاف: "نحن فخورون بإطلاق النسخة الثانية من تحدي الابتكار في التكنولوجيا المالية بالشراكة مع "كي بي إم جي" الخليج الأدنى. وشهدنا خلال النسخة الماضية استعراض تطبيقات متميزة لتقديم حلول مبتكرة لمجموعة واسعة من المشاكل التي تواجه قطاعات الأعمال. وسيركز التحدي في نسخته الجديدة على استعراض كيفية تطبيق الحلول المقدمة وأثرها في تعزيز العمل. ويشكل التحدي فرصةً مميزة لربط الشركات المالية مع رواد التكنولوجيا المالية المساهمين في تحول قطاع الخدمات المالية. ونتطلع للتعرف على ثمرة ومخرجات التعاون بين المؤسسات والمشاركين في التحدي خلال فعاليات قمة أبوظبي للتكنولوجيا المالية في سبتمبر القادم".

يذكر أن النسخة الأولى من "تحدي ابتكار فينتك أبوظبي للتكنولوجيا المالية" استقطبت 166 طلب مشاركة من شركات تكنولوجيا مالية ناشئة من 39 دولة لاستعراض حلولها المبتكر القادرة على معالجة العديد من التحديات والمشاكل التي تواجه قطاع الخدمات المالية في مناطق الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا. وتناولت الحلول التي استعرضها 11 مشارك في نهائي التحدي خلال فعالية خاصة اقيمت ضمن فعاليات قمة أبوظبي للتكنولوجيا المالية 2017، عدداً من الحلول المبتكرة ضمن ستة مجالات تركيز ضمت الشمول المالي، والامتثال التنظيمي، والتمويل التجاري، والتأمين، والإدارة المالية والاستثمارية، وأسواق رأس المال الخاص. وتم منح الفائزين في التحدي، شركتي "إف آر إس لابز" و"سايلنت ايت"، فرصة استعراض حلولهم في مهرجان سنغافورة للتكنولوجيا المالية خلال نوفمبر الماضي.

إقرأ أيضا