هاربورفست يوظف 185 مليون دولار مع إنفستكورب في الشركات التكنولوجية

الإثنين 07 يناير 2019
حازم بن قاسم، الرئيس التنفيذي المشارك لدى إنفستكورب والشريك الإداري في مجموعة الصناديق الاستثمارية "إنفستكورب تكنولوجي بارتنرز"
المنامة - مينا هيرالد:

أعلنت "إنفستكورب تكنولوجي بارتنرز"، الذراع الاستثمارية التابعة لـ إنفستكورب والمتخصصة في الاستحواذ على شركات التكنولوجيا الأوروبية متوسطة الحجم، اليوم عن نجاحها في نقل شركتيها المتبقيتين ضمن محفظتها الاستثمارية في "صندوق التكنولوجيا الثالث" التابع لها، والبالغة قيمتهما المجمعة 185 مليون دولار، إلى صندوق تكميلي جديد تحت اسم "صندوق إنفستكورب الثانوي 2018، المدعوم من شركة "هاربورفست".

وبعد إبرام هذه الصفقة، سيتمكن إنفستكورب  من   رفع قيمة  الشركتين، وذلك بضخ رأس مال على مدار فترة استثمار إضافية. وبإتمام هذه الصفقة، التي حظيت بالدعم الكامل من قبل المستثمرين، حقق "صندوق التكنولوجيا الثالث" منذ تأسيسه أداءً عالياً مقارنة بأفضل الصناديق المماثلة. .

وتركز شركة "إنفستكورب تكنولوجي بارتنرز" على الاستثمار في الشركات الأوروبية السريعة  النمو المملوكة لمؤسسيها، والتي تتطلب استثمارات في رأس مالها تتراوح بين 25 و50 مليون دولار. وقد نجح فريق الاستثمارات التكنولوجية في "إنفستكورب" في كسب سمعة قوية وبناء مكانة رائدة في مجال الاستحواذ على شركات التكنولوجيا متوسطة الحجم، وتحديداً الشركات العاملة في مجالات البيانات والتحليلات وأمن تكنولوجيا المعلومات وتكنولوجيا الخدمات المالية وحلول الدفع، حيث نجحت منذ العام 2001، في جمع مساهمات تتجاوز 1.5 مليار دولار لتمويل استثماراتها في هذا المجال.

وبهذه المناسبة، قال حازم بن قاسم، الرئيس التنفيذي المشارك لدى إنفستكورب والشريك الإداري في مجموعة الصناديق الاستثمارية "إنفستكورب تكنولوجي بارتنرز": "سجّل صندوق الاستثمارات التكنولوجية الثالث أداءً قوياً خلال السنوات الأخيرة، ويؤكد التزام ’هاربورفست‘ قناعتها الكبيرة بإمكاناتنا  كأحد أبرز المستثمرين في قطاع الشركات متوسطة الحجم في أوروبا. ونتطلع إلى العمل مع فريق عملهم لتعزيز نموّ هذه الاستثمارات المتبقية ومواصلة تحقيق عائد استثماري قوي  ".

من جانبه، قال غريغ سيسيلسكي، مدير أول في شركة "هاربورفست": "يتمتع إنفستكورب  بخبرة طويلة وإمكانات متميزة في مجال إدارة الاستثمارات، ويسرنا التعاون معاً في هذا المشروع الجديد. ونحن على قناعة بأن الاستثمار في شركات التكنولوجيا الأوروبية متوسطة الحجم ينطوي على إمكانات كبيرة لتحقيق أداء عالٍ. ونتطلع قدماً إلى الجمع بين سجل النجاح الطويل الذي تتمتع به ’هاربرفست‘ في توفير حلول السيولة المتكاملة لصناديق الاستثمار مع خبرة إنفستكورب القوية لتمكين شركات التكنولوجيا من المضي في المرحلة التالية من مسيرة نموها".

وكان إنفستكورب  قد أعلن مؤخراً عن نجاح صندوقه التكنولوجي الرابع في جمع 400 مليون دولار بفضل الدعم القوي الذي حظي به من مجموعة متنوعة من المستثمرين العالميين من قطاع المؤسسات الكبرى.

وتجدر الإشارة إلى أن "صندوق التكنولوجيا الرابع" أكمل حتى اليوم خمسة استثمارات، تشمل الاستحواذ على كلٍ من شركة "سوفت غاردن" المتخصصة في برمجيات الموارد البشرية؛ وشركة "كاليجو"، المتخصصة بحلول الحوسبة السحابية المبتكرة؛ وشركة "أجيراس"، المنصة الإلكترونية التي تلعب دور الوسيط بين الشركات المتوسطة والصغيرة من جهة ومزودي الخدمات المهنية من جهة أخرى؛ وشركة "إمبيرو"، المزود الرائد في بريطانيا لبرامج إدارة وحماية الشبكات المدرسية والفصول الدراسية عبر الإنترنت، و"سمارت سبيس"*، منصة البرمجيات وحلول الاستشعار المخصصة للمؤسسات.

إقرأ أيضا