مكتب أبوظبي للاستثمار يدشن صندوق بقيمة 535 مليون درهم لتعزيز نمو منظومة الشركات الناشئة ودعم أصحاب رأس المال الجريء في أبوظبي

الثلاثاء 07 مايو 2019
أبوظبي - مينا هيرالد:

أعلن مكتب أبوظبي للاستثمار اليوم عن إطلاق صندوق "مشاريع غداً" بقيمة 535 مليون درهم. وسيدعم الصندوق الذي جرى الإعلان عنه مؤخراً خلال إطلاق منصة Hub71، منظومة الشركات الناشئة وشركات رأس المال الجريء المتنامية في أبوظبي. ويعد الصندوق الجديد الذي يديره مكتب أبوظبي للاستثمار، جزءاً من برنامج "غداً 21" الذي يهدف إلى تسريع وتيرة النمو الاقتصادي في أبوظبي وبناء منظومة حيوية ومزدهرة لريادة الأعمال في الإمارة.

ويضم صندوق "مشاريع غداً" برنامجين رئيسيين جرى تصميمهما لزيادة عدد المستثمرين في أبوظبي وحجم رأس المال الاستثماري للشركات الناشئة التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها. ويشمل ذلك "صندوق المدراء الجدد" و"صندوق ربط الشركات الناشئة".

وسيعمل صندوق ربط الشركات الناشئة على تحفيز مشهد ريادة الأعمال في أبوظبي من خلال زيادة حجم رأس المال المتاح للشركات في مراحل التأسيس المبكرة. وكجزء من المبادرة، سيقوم مكتب أبوظبي للاستثمار بدعم الشركات الناشئة من خلال رأس مال استثماري على أساس الدرهم للدرهم، بما يصل إلى 10 ملايين درهم لجولات تمويل الشركات في مراحل التأسيس المبكرة، أو 50 مليون درهم للشركات القائمة في مرحلة ما بعد التأسيس (Series A)، لكل جولة.

وللمساعدة على نمو عدد صناديق رأس المال الجريء العاملة في الإمارة، سيقوم مكتب أبوظبي للاستثمار أيضاً باستثمارات مشتركة مع شركات رأس المال الجريء الجديدة في أبوظبي من خلال صندوق المدراء الجدد. ويمكن الآن لشركات رأس المال الجريء التي تأسست حديثاً في أبوظبي، التقدم بطلب الحصول على استثمار مشترك على أساس الدرهم للدرهم، بناءً على مبلغ التمويل الذي سيتم جمعه في سوق الأسهم الخاصة. وسيقوم صندوق أبوظبي للاستثمار بتخصيص ما بين 10 و20 مليون درهم لكل صندوق.  

وقالت إلهام عبدالغفور القاسم، الرئيس التنفيذي لمكتب أبوظبي للاستثمار والمدير التنفيذي لبرنامج "غداً 21" بمكتب أبوظبي التنفيذي: "ستكون ريادة الأعمال محركاً رئيسياً لاقتصاد أبوظبي، ونحن نعمل على تعزيز قدرات رواد الأعمال في دولة الإمارات، واستقطاب رواد الأعمال العالميين وبناء منظومة شركات ناشئة تتميز بالتكامل والازدهار".  

وتابعت القاسم: "نهدف من خلال صندوق غداً للاستثمار الجريء إلى مساعدة شركات رأس المال على تأسيس أعمالهم في أبوظبي بهدف ضمان وصول الشركات الناشئة المحلية إلى المزيد من المستثمرين. وفي الوقت ذاته، دعم تأسيس ونمو الشركات الناشئة في أبوظبي من خلال زيادة حجم رأس المال الاستثماري المتاحة في السوق".

وجرى الإعلان عن الصندوق مؤخراً خلال إطلاق منصة Hub71 بهدف المساعدة على تطوير منظومة الشركات الناشئة في أبوظبي. وتعليقاً على فرص توفير التمويل لهذه الشركات، قال محمود عدي، الرئيس التنفيذي لمنصة Hub71: "نحن سعداء برؤية نوع الاستثمارات والصفقات التي ستأتي كنتيجة للاستثمارات المشتركة التي سيديرها مكتب أبوظبي للاستثمار، حيث يمكن العثور على العديد من الشركات الناشئة المتميزة في أبوظبي. ويعد هذا هو الوقت المناسب لكي يستفيد كل من الشركات الناشئة والمستثمرين على مستوى المنطقة، ويتجلى ذلك من خلال ارتفاع إجمالي عمليات التمويل بنسبة 31% وزيادة عدد الصفقات التي أبرمت بنسبة 13% في عام 2018، مقارنةً بالعام السابق. ويحظى الصندوق بالعديد من الفرص الكبيرة، وسنعمل على دعم عدد من أعضاء Hub71 للتقدم بطلبات الحصول على التمويل وتحقيق الاستفادة القصوى من هذه الفرصة الفريدة".

للمزيد من المعلومات حول "صندوق غداً للاستثمار الجريء" ومبادرات "صندوق المدراء الجدد" و"صندوق ربط الشركات الناشئة"، بما في ذلك معايير الاستحقاق وإجراءات الحصول على الدعم، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني لمكتب أبوظبي للاستثمار www.investinabudhabi.ae .

إقرأ أيضا

Search form