بنك أبوظبي الأول يمول استحواذ "أبوظبي الوطنية للفنادق" على فنادق بدبي بقيمة 1.6 مليار درهم

الإثنين 14 يناير 2019
أبوظبي - مينا هيرالد:

وقعت شركة أبوظبي الوطنية للفنادق اتفاقية تمويل قرض بقيمة 1.6 مليار درهم إماراتي مع بنك أبوظبي الأول.

وتهدف الاتفاقية إلى تمويل استحواذ شركة أبوظبي الوطنية للفنادق على عدد من الفنادق في دبي.

وتم توقيع الاتفاقية بحضور كل من الشيخ أحمد محمد سلطان سرور الظاهري، نائب رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي الوطنية للفنادق، والسيد أندريه صايغ، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي الأول ورئيس قطاع الخدمات المصرفية للمؤسسات والاستثمار للمجموعة.

وفي هذا السياق، قال الشيخ أحمد محمد سلطان سرور الظاهري، نائب رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي الوطنية للفنادق: "تأتي هذه الاتفاقية الهامة في إطار استراتيجية الشركة لتحقيق النمو المستدام، ومساعيها لتعزيز الإيرادات من خلال الاستحواذ والتوسع في الأسواق الرئيسية التي تعمل بها. وسيمكننا هذا التوسع المتواصل في دولة الإمارات العربية المتحدة من المساهمة في ترسيخ التنمية الاقتصادية في الدولة والتي تشكل أولوية هامة لرؤية أبوظبي الاقتصادية 2030".

ومن جانبه، قال أندريه صايغ، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي الأول ورئيس قطاع الخدمات المصرفية للمؤسسات والاستثمار للمجموعة: "ترتكز منهجية الإقراض لبنك أبوظبي الأول إلى دعائم أساسية أهمها دعم رؤية أبوظبي 2030 والمساهمة في تعزيز النمو الاقتصادي للدولة. وتأتي اتفاقية التمويل لتدعم هذه المنهجية وتؤكد على مكانة بنك أبوظبي الأول المرموقة كالخيار الأمثل للشركات في الدولة وخارجها. نحن سعداء جداً بتوقيع هذه الاتفاقية وبدعم جهود شركة أبوظبي الوطنية للفنادق، كشركة رائدة في الدولة، لتطوير قطاع السياحة والضيافة".

 

وبلغ إجمالي أصول بنك أبوظبي الأول 732 مليار درهم (199 مليار دولار) حتى نهاية شهرسبتمبر2018. ويتمتع البنك بتصنيف Aa3 وAA- وAA- من وكالات موديز، وستاندرد أند بورز، وفيتش على التوالي، ما يجعله يحظى بأقوى تصنيف مجمّع للبنوك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وحصل بنك أبوظبي الأول على تصنيف البنك الأكثر أماناً في دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط بحسب تصنيف مجلة غلوبال فاينانس.وكان بنك أبوظبي الأول من بين قائمة التصنيف العالمي "ذا بانكر لأقوى 1000 بنك في العالم" والذي يقوم على القوة الرأسمالية، وحصل البنك على المرتبة الأولى في منطقة الشرق الأوسط واحتل المرتبة 81 ضمن البنوك الأقوى في العالم، والمرتبة 116 من حيث إجمالي الأصول على المستوى الدولي. ويساهم البنك في دفع عجلة النمو قدماً، وذلك من خلال ميزانيته العمومية القوية والمتنوعة، وكفاءته الرائدة وهيكليته الراسخة للحوكمة.

إقرأ أيضا