الملتقى الاقتصادي الإماراتي-العماني ينعقد في مسقط الأسبوع الجاري

الأحد 17 فبراير 2019
سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد
أبوظبي - مينا هيرالد:

تُنظم وزارة الاقتصاد بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة العمانية الملتقى الاقتصادي المشترك بين البلدين الشقيقين، وذلك يوم الأربعاء المقبل الموافق 20 من فبراير الجاري، في العاصمة العمانية مسقط.

يترأس الملتقى كل من معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد ومعالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي وزير التجارة والصناعة بسلطنة عمان، وبحضور نخبة رفيعة المستوى من كبار مسؤولي الجانبين ورجال الأعمال والمستثمرين.

يناقش الملتقى عبر جلسات حوارية متخصصة فرص التعاون المطروحة في مجالات التجارة الخارجية والاستثمار والسياحة والبنية التحتية والنقل والعقارات، كما تشمل أجندة الملتقى بحث التعاون وتبادل الخبرات في مجالات حقوق الملكية الفكرية وحماية المستهلك وريادة الأعمال.

وإلى ذلك، سيعقد على هامش الملتقى عدد من اللقاءات الثنائية على مستوى الجهات الحكومية المشاركة من البلدين وأيضا فيما بين رجال الأعمال والمستثمرين.

أكد معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد على قوة وصلابة العلاقات الأخوية التي تجمع دولة الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان، والقائمة على روابط تاريخية وجغرافية، مشيراً إلى أن نموذج التعاون الذي يجمع البلدين الشقيقين يعطي مثالاً يحتذى به في تكامل العلاقة بين الجيران واحترام المصالح المشتركة وتحقيق المنفعة المتبادلة.

وأضاف أن معدلات النمو المتزايدة لحجم التبادل التجاري والاستثماري المشترك يترجم حالة التفاهم والترابط التي تجمع البلدين الشقيقين، حيث سجل حجم التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين حوالي 36 مليار درهم نهاية 2017، فيما وصلت قيمة التجارة الخارجية غير النفطية بين البلدين خلال أول 9 أشهر من 2018 إلى ما قيمته 32.5 مليار درهم محققة نمواً بنسبة 33% مقارنة مع ذات الفترة ذاتها من 2017. وتعد سلطنة عمان ثاني أهم شريك في التجارة الخارجية غير النفطية لدولة الإمارات على المستوى دول مجلس التعاون الخليجي، وتستحوذ على ما نسبته تقترب من 20% من إجمالي التجارة غير النفطية للدولة مع دول مجلس التعاون الخليجي.

كما يقدر متوسط النمو في حجم التجارة الخارجية غير النفطية بين البلدين خلال الخمسة سنوات الماضية بحوالي 10%، وهي نسبة مرتفعة تعكس الجهود المشتركة والرغبة المتبادلة في مواصلة توثيق روابط التعاون الاقتصادي والتجاري والارتقاء به إلى مستويات أكثر تميزاً.

وتابع المنصوري أن الملتقى الاقتصادي، المقرر عقده خلال أيام، يهدف في المقام الأول إلى تسليط الضوء على فرص الشراكات في عدد من القطاعات الرئيسية والتي من شأنها خدمة الأهداف التنموية للجانبين، من أبرزها تنمية وتنويع حجم التبادل التجاري، والعمل على تعزيز الاستثمارات المشتركة في قطاعات البنية التحتية والنقل والخدمات اللوجستية لتعزيز المسارات التجارية، فضلا عن دراسة جوانب التعاون في مجال السياحة وذلك بالاستفادة من القرب الجغرافي وتنوع الوجهات السياحية بأسواق البلدين.

وأشار المنصوري إلى أنه في ظل الأداء الاقتصادي المتقدم لكلا البلدين، فإن هناك العديد من الفرص الواعدة لتنمية أطر التعاون والوصول إلى آفاق أكثر تقدماً تلبي التطلعات وتعزز من إمكانات التقدم والازدهار للبلدين والشعبين الشقيقين.

ومن الجدير بالذكر، فإن عدد 320 علامة تجارية و22 وكالة تجارية عمانية مسجلة في دولة الإمارات، كما يبلغ عدد رحلات الطيران الأسبوعية المجدولة للشركات الإماراتية إلى سلطنة عمان ما بين 132 – 137 رحلة أسبوعية من قبل شركات الطيران المحلية (الاتحاد، الإمارات، العربية، فلاي دبي).

إقرأ أيضا

Search form