"الشركة العالمية القابضة" تستحوذ على بال "للتبريد"

الأربعاء 20 فبراير 2019
أبوظبي - مينا هيرالد:

أعلنت "الشركة العالمية القابضة" (المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية بالرمز IHC)، إحدى أبرز الشركات القابضة التي تزاول نشاطها عبر قطاعات استثمارية متنوعة، اليوم عن دخولها في سوق المرافق الخدمية من خلال توقيعها اليوم للاتفاقية الاطارية للاستحواذ على شركة "بال للتبريد" القابضة (بال)، مع مراعاة موافقة المساهمين والسلطات المختصة على هذا الاستحواذ. وتنص صفقة الاستحواذ المقترحة على إجراء تبادل استراتيجي للأسهم، حيث يتم الاستحواذ من قبل "الشركة العالمية القابضة" على كامل حصص رأس مال شركة "بال" مقابل اصدار 1,311,428,571 سهماً عادياً من الشركة العالمية القابضة لصالح مساهمي شركة "بال هولدينغ"، ودخولها كشريك استراتيجي في الشركة العالمية القابضة.

وتشكّل عملية الاستحواذ خطوة مهمة نحو مجال استراتيجي جديد للشركة العالمية القابضة، حيث تعزز مكانتها كشركة قابضة ذات محفظة متنوعة من الاستثمارات عالية الجودة،  وتساهم في خلق قيمة مستدامة طويلة الأمد لمساهميها.

بعد إتمام صفقة الاستحواذ، سوف تتضمن المحفظة الاستثمارية للشركة العالمية القابضة، واحدة من أبرز أصول التبريد المركزي في دولة الإمارات، بالإضافة إلى مشاريعها القائمة في قطاعات الأغذية البحرية والزراعة والعقارات. وتعد المرافق الخدمية من قطاعات النمو الواعدة في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي؛ ومن خلال استحواذها على محفظة أعمال "بال"، تحقق "الشركة العالمية القابضة" العديد من المكاسب المهمة بما في ذلك ضمان تدفقات نقدية مستمرة، وتحسين الربحية، وتحقيق مستويات أعلى من كفاءة التكلفة عبر الأصول الحالية للشركة. وتحمل صفقة الاستحواذ أيضاً أنباءً سارة لمساهمي "الشركة العالمية القابضة"؛ حيث تساهم، في زيادة أرباح الأسهم وكذلك زيادة القيمة المجمعة للشركتين بشكل أكبر من قيمتيهما كمؤسستين منفصلتين.  

أما بالنسبة لشركة "بال" ولمساهميها، فيساهم الاستحواذ في تسريع وتيرة تطورها كمزود لحلول التبريد  في قطاع التبريد المركزي المتنامي في منطقة الخليج العربي، والذي يساهم اليوم بشكل كبير في أجندة التنويع الاقتصادي لدولة الإمارات.

وبهذه المناسبة، قال سعادة حمد عبدالله الشامسي، رئيس مجلس إدارة "الشركة العالمية القابضة": "يشكل الاستحواذ على "بال" محطة مهمة في مسيرتنا الاستراتيجية ولحظةً حاسمةً لازدهار كلتا الشركتين مستقبلاً. وتندرج هذه الخطوة ضمن إطار أولوياتنا الأساسية في التركيز على نمو الربحية وخلق قيمة أفضل للمساهمين، ونحن نحقق هاتين الغايتين معاً من خلال ضم شركة تتمتع بمستوىً عالٍ من المرونة وإمكانات النمو؛ حيث تشكل محفظة "بال" القوية وطموحها الكبير مزايا عالية القيمة بالنسبة للشركة العالمية القابضة التي تتطلع إلى بلوغ آفاق جديدة عبر استثماراتها المتنوعة".

وتصل السعة الإنتاجية التصميمية لشبكة محطات التبريد المركزي التي تديرها "بال" في دولة الإمارات إلى 245 ألف طن تبريد، في حين تبلغ سعتها الإنتاجية المركبة 85 ألف طن تبريد. وتملك "بال" أيضاً امتيازات طويلة الأمد لتوفير ما يزيد على 450 ألف طن تبريد، فضلاً عن محفظة قوية من المشاريع المستقبلية والشراكات مع عدد من أبرز شركات التطوير العقاري. ويتواصل ارتفاع الطلب على خدمات التبريد المركزي في ضوء تركيز دول مجلس التعاون الخليجي على تحقيق أجنداتها بمجال الاستدامة. وتستهلك حلول التبريد المركزي طاقة كهربائية أقل بنسبة 50% تقريباً من أجهزة التكييف التقليدية، فضلاً عن انخفاض انبعاثاتها من غاز ثاني أكسيد الكربون. وتساعد هذه التقنية على الحد من استهلاك الكهرباء في أوقات الذروة، وتحديداً خلال أشهر الصيف التي يرتفع فيها الطلب على خدمات التبريد.

واستعانت "الشركة العالمية القابضة" في إنجاز هذه الصفقة بكل من شركة "إرنست ويونغ كوربوريت فاينانس" كمستشار للدمج والاستحواذ، و"وايت آند كيس" كمستشار قانوني، و"برايس ووترهاوس كوبرز الشرق الأوسط " كمستشار للدراسات النافية للجهالة المالية، و"كوليرز إنترناشيونال" كمستشار لتقدير القيمة العقارية، و"موت ماكدونالد" كمستشار للدراسات النافية للجهالة الفنية.

وفي المقابل، استعان مساهمو "بال" بشركة "شعاع كابيتال" كمستشار مالي، و"لينكليترز" كمستشار قانوني، و"جرانت ثرونتون" كمستشار للدارسات النافية للجهالة المالية. واستعان مساهمو "بال" و"الشركة العالمية القابضة"  معاً بشركة "كيه بي إم جي" كجهة تقييم مستقلة.

إقرأ أيضا

Search form