اقتصادية دبي وصندوق التكافل الاجتماعي يتعاونان لتقديم خدمات برنامج "فزعة" لأصحاب رخصة ’تاجر‘

الأربعاء 26 ديسمبر 2018
عمر بوشهاب، المدير التنفيذي لقطاع التسجيل والترخيص التجاري
دبي - مينا هيرالد:

تعاونت دائرة التنمية الاقتصادية بدبي متمثلة بقطاع التسجيل والترخيص التجاري وصندوق التكافل الاجتماعي بوزارة الداخلية لتقديم خدمات برنامج "فزعه" لأصحاب رخصة تاجر من المشاريع التجارية التي تدار عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يمكنهم من خلالها الانضمام في البرنامج وتقديم عروضهم ومنتجاتهم بنسبة خصم تصل إلى 10%. وتأتي هذه المبادرة في إطار سعي الطرفين إلى توفير تعزيز الفرص أمام متخذي مواقع التواصل الاجتماعي وسيلة لممارسة أعمالهم التجارية، وتوفير المنصة المثالية التي تمكنهم من عرض وتسويق منتجاتهم وخدماتهم والوصول بها إلى أكبر شريحة من المستهلكين داخل وخارج الدولة.

وقال المقدّم أحمد بوهارون الشامسي، مدير عام صندوق التكافل الاجتماعي للعاملين بوزارة الداخلية العضو المنتدب لفزعه: "إن توقيع مذكر ة التفاهم مع اقتصادية دبي تأتي بهدف دعم متخذي مواقع التواصل الاجتماعي وسيلة لممارسة أعمالهم التجارية باعتبارهم شريحة هامة في المجتمع تساهم في تعزيز المشاركة في الاقتصاد الوطني.

وأكد مدير عام الصندوق أن فزعه تجسّد مفهوم التعاون المؤسسي بين القطاعات المختلفة في الدولة والذي دعت إليه القيادة الرشيدة لتحقيق التلاحم والتكاتف المجتمعي، ولأننا نؤمن تماماً بأن تقدّم المجتمع وازدهاره من تقدّم أبنائه فإننا في فزعه نهدف إلى تنويع وتوسيع مجالات التكافل بين أفراد المجتمع والارتقاء بها إلى أعلى المستويات.

وأعرب عمر بوشهاب، المدير التنفيذي لقطاع التسجيل والترخيص التجاري، عن سعادته بالشراكة مع صندوق التكافل الاجتماعي، مؤكداً أنها تترجم توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، للدوائر والمؤسسات الحكومية بالعمل على تعزيز التعاون بينهم وتطبيق أفضل الممارسات بما يحقق المصلحة العامة. وقال: "نحرص في اقتصادية دبي على تقديم حلول مبتكرة لدعم مشاركة أصحاب المشاريع التجارية التي تدار من مواقع التواصل الاجتماعي في الحياة الاقتصادية والمساهمة بتلك المشاريع التي تعد دفعة قوية لتعزيز المشاركة في الاقتصاد الوطني".

وأضاف بوشهاب: "تدعم مبادرة رخصة تاجر المحور الاقتصادي لخطة دبي 2021، الذي يركز على استدامة النمو الاقتصادي عبر قاعدة متنوعة من النشاطات الاقتصادية المرتكزة على الانتاجية والإبداع وتقديم كافة التسهيلات لاستدامة هذه المشاريع بصفة خاصة ورفد الاقتصاد الوطني بشكل عام، ما يعزز بدوره المكانة التجارية التي تتمتع بها إمارة دبي".

والجدير بالذكر أن برنامج "فزعه" هو إحدى مبادرات صندوق التكافل الاجتماعي للعاملين بوزارة الداخلية الذي تم إطلاقه في مايو من العام 2015 بدعم من الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، رئيس مجلس إدارة صندوق التكافل الاجتماعي للعاملين بوزارة الداخلية، تحقيقاً للرؤى والخطط الحكومية الساعية لرفع نسبة مؤشر السعادة وتعزيز الابتكار وترسيخ مفهوم الإيجابية.

إقرأ أيضا