مصرف أبوظبي الإسلامي يقود سلسلة نقاشات حول تقنية بلوك تشين خلال منتدى "أكاديمية ستارت أب"

الإثنين 02 يوليو 2018
أبوظبي - مينا هيرالد:

شارك مصرف أبوظبي الإسلامي، مجموعة الخدمات المالية الإسلامية الرائدة، في منتدى "أكاديمية ستارت أب" الذي تنظمه مجلة "أريبيان بيزنس" بصفته راعي برنامج التوعية المالية. وتمحورت نقاشات المنتدى، الذي حضره نخبة من رواد الأعمال وقادة الشركات الناشئة في دولة الإمارات، حول موضوعي تقنية بوك تشين والعملات الرقمية وتطرق إلى أهمية هذه التقنيات بالنسبة للشركات المحلية الناشئة وكيفية الاستفادة منها.

وقدم هيثم المعايرجي، الرئيس العالمي لقطاع التعاملات المصرفية في مصرف أبوظبي الإسلامي، خلال الحدث الذي أقيم في "مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال"، كلمة رئيسية حول مستقبل العملات الرقمية، وفائدتها للشركات العاملة في المنطقة. وعلى وجه الخصوص، ركز المعايرجي على الكيفية التي يمكن بها الشركات الصغيرة والمتوسطة استخدام هذه العملات، المدعومة بتكنولوجيا بلوك تشين، في هيكلة المدفوعات بطريقة فعالة وتكلفة معقولة.

وفي هذه المناسبة، قال هشام الخودي، رئيس مبيعات الخدمات المصرفية العالمية، والتجارية والمالية في مصرف أبوظبي الإسلامي: "من المهم للغاية بالنسبة للشركات الصغيرة والمتوسطة أن تعزز وعيها بمزايا العملات الرقمية وكيفية الاستفادة منها، لا سيما تكنولوجيا بلوك تشين الخاصة بها، حيث من المتوقع أن نشهد زيادة كبيرة في استخدام هذه العملات في معاملات الدفع خلال السنوات القادمة نظراً لما توفره من آلية أكثر كفاءة لإجراء المدفوعات وممارسة أنشطة التجارة والتوزيع على المستوى العالمي، مما سيؤثر إيجاباً على نموذج التشغيل التجاري للعديد من القطاعات. وهو أمر مهم بشكل خاص بالنسبة للشركات الناشئة التي تتبع نهجاً منضبطاً في ظل انحسار هوامش ربحيتها وسط بيئة الأعمال متسارعة التغير".

وفي أبريل 2018، أطلقت حكومة دولة الإمارات استراتيجية الإمارات للتعاملات الرقمية (بلوك تشين) 2021 التي تهدف إلى تطويع التقنيات المتقدمة وتوظيفها لتحويل 50% من التعاملات الحكومية على المستوى الاتحادي إلى منصّة بلوك تشين بحلول عام 2021. ويواصل مصرف أبوظبي الإسلامي ترسيخ مكانته الرائدة في طليعة القطاع المصرفي على صعيد اعتماد وتطوير أحدث الحلول التكنولوجية، بما في ذلك قنواته المصرفية الرقمية عبر الإنترنت والهواتف الذكية.

ويعتبر مصرف أبوظبي الإسلامي أحد أبرز الرعاة طويلي الأمد لفعاليات "أكاديمية ستارت أب" ويتمتع بسجل حافل في تقديم الدعم المالي والإرشاد للشركات الصغيرة والمتوسطة لمساعدتها على التقدم في جهودها الرامية لتحقيق النمو والتطور.

ومن بين المتحدثين الآخرين الذين شاركوا في نقاشات المنتدى بجانب هيثم المعايرجي، كل من جان غرابسكي، مدير شؤون التطوير المؤسسي في شركة "كونسينسيس"؛ وأسامة آل رحمة، نائب رئيس مجلس إدارة "مجموعة مؤسسات الصيرفة والتحويل المالي" والرئيس التنفيذي لشركة "الفردان للصرافة"؛ وتوبياس يونغ، رئيس قسم المنتجات الهيدروكربونية في "بورصة دبي للذهب والسلع".

أخبار مرتبطة