البنك الأهلي التجاري أول مصرف سعودي ينضمّ إلى خدمة "سويفت" للابتكار في نظام المدفوعات العالمية

الإثنين 18 سبتمبر 2017
الرياض - مينا هيرالد:

أعلنت "سويفت" اليوم أن البنك الأهلي التجاري في المملكة العربية السعودية قد انضمّ إلى خدمة "سويفت للابتكار في المدفوعات العالمية" (gpi). ويعتبر البنك الأهلي التجاري المصرف الأوّل في المملكة الذي ينضمّ إلى أكثر من 100 مصرف رائد حول العالم في تبنّي هذه الخدمة.  وتحسّن خدمة "سويفت للابتكار في المدفوعات العالمية" تجربة العملاء في مجال المدفوعات العابرة للحدود لأنها تعزّز السرعة والشفافية وإمكانية تتبّع التعاملات من بدايتها وحتى النهاية أي من الطرف الأول إلى الطرف الأخير.

تسهم خدمة الابتكار في المدفوعات العالمية من "سويفت" في إحداث تغيير في مجال المدفوعات العابرة للحدود من خلال التقنيات الرقمية. وتُركّز المرحلة الأولى من الخدمة على المدفوعات بين المؤسسات المصرفية والمالية وبعضها البعض، ممّا يساعد الشركات على تنمية أعمالها العالمية وعلى تحسين علاقاتها مع المورّدين وعلى تعزيز الكفاءة في مجال الخزينة. وتستفيد المصارف أيضاً من الفعالية التشغيلية ومن رضا العملاء في حين أنها تستطيع المحافظة على عملائها الحاليين وجذب عملاء جدد. وبفضل هذه الخدمة، تحصل الشركات على خدمة مدفوعات محسّنة من المصارف التي تتعامل معها في الوقت الذي تستفيد فيه من خصائص هامّة مثل استخدام المبالغ في نفس اليوم وبشكل أسرع، فضلاً عن الاستفادة من شفافية الرسوم وإمكانية تتبّع المدفوعات من الطرف الأول إلى الطرف الأخير وتحويل المعلومات الخاصة بالتحويلات دون أي تعديل.

صرح مهنّد التميمي، كبير مدراء العلاقات مع العملاء لدى "سويفت" في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: "إن التحوّل نحو المدفوعات في الزمن الحقيقي يعتبر ظاهرة عالمية بحيث يغيّر شكل نظم المدفوعات في منطقة الشرق الأوسط وحول العالم. والعملاء في مجال التجزئة وأيضاً في قطاع الشركات أصبحوا أكثر تطلّباً من حيث الخدمة التي يحصلون عليها. فهم يريدون الشفافية والسرعة. وتساعد خدمة ’سويفت للابتكار في المدفوعات العالمية‘ القطاع المصرفي على الإيفاء بهذه المتطلبات، في حين تسهم في تسهيل المدفوعات الآمنة العابرة للحدود. ونحن يسعدنا أن نرحّب بانضمام البنك الأهلي التجاري في المملكة العربية السعودية إلى هذه المبادرة."

وصرّح طلال أحمد خريجي، رئيس مجموعة الخزانة في البنك الأهلي التجاري: "نتطلع للعمل مع ’سويفت‘ لتوفير مدفوعات عابرة للحدود أفضل وأكثر كفاءة إلى عملائنا. نحن نلتزم بتحسين خدماتنا وباستجلاء التقنيات الجديدة لمعرفة كيف تستطيع تلك التقنيات أن تدعم أعمالنا وتحسّن تجربة عملائنا. وهذه المبادرة تدعم هدفنا الاستراتيجي المتمثّل في توفير المزيد من السرعة والشفافية وقابلية التتبّع للمدفوعات العابرة للحدود."

مع خدمة "سويفت للابتكار في المدفوعات العالمية" يستطيع مدراء الخزانة الآن التأكد من أنّه يتمّ إرسال المعلومات الخاصة بالتحويلات إلى الجهة المستفيدة، كمثل المعلومات المرجعية للفواتير، دون تعديل. وتعكف "سويفت" حالياً على تصميم مرحلة ثانية من خدمات الابتكار في المدفوعات العالمية والتي تشمل خيار إيقاف أو استعادة المدفوعات بشكل فوري، بالإضافة إلى خدمة تسمح بتحويل بيانات مدفوعات غنيّة وخدمة عالمية للمساعدة في مجال المدفوعات، وذلك لمساعدة الشركات على تقديم إرشادات للمدفوعات العابرة للحدود خالية من الأخطاء.

هذا وكجزء من المبادرة، ستواصل "سويفت" أيضاً تطوير خدمات جديدة  ومحسّنة بالتعاون مع "إنّوترايب"، قسم الابتكار في "سويفت"، وذلك بغرض التفاعل مع قطاع التقنيات المالية لاستطلاع إمكانية تطبيق تقنيات جديدة مثل تقنية دفاتر الحسابات الموزعة.

أخبار مرتبطة