50 % مساهمة متوقعة للمستثمرين الصينيين في مبيعات شركة "إف إيه إم العقارية" خلال 2019

الإثنين 21 يناير 2019
فراس المسدي، الرئيس التنفيذي لشركة ’إف إيه إم العقارية
دبي - مينا هيرالد:

بعد تكريمها للعام الثاني على التوالي في سوق دبي العقاري، أشار فراس المسدي، الرئيس التنفيذي لشركة ’إف إيه إم العقارية‘، أنه وضع أهدافا جديدة لشركته في العام 2019 متوقعا بأن يساهم المستثمرون الصينيون بأكثر من 50% من المبيعات.

وكرّمت دائرة الأراضي و الأملاك بدبي شركة ’إف إيه إم العقارية‘ بجائزة أفضل شركات الوساطة العقارية مبيعا في الإمارة بإجمالي مبيعات بلغ 1.33 مليار درهم إماراتي، كما منحت فراس المسدي جائزة الوسيط العقاري الأكثر ريادة للعام 2018 المخصصة للأفراد وذلك بعد أن تمكن من اتمام 262 صفقة عقارية.

هذا وتمكنت الشركة الرائدة في مجال الوساطة العقارية من تسجيل أعلى حجم مبيعات لشركة التطوير العقاري ’مراس‘ خلال العام 2018. كما بات هذا العام الثاني على التوالي الذي تتمكن فيه الشركة من تحقيق أعلى مبيعات مع دائرة الأراضي والأملاك ومراس، فيما سلطت إعمار الضوء على علامة ’إف إيه إم العقارية‘ بوضع شعار الشركة على برج خليفة تكريما لأدائها المميز في العام المنصرم.

وقال المسدي: "أول خطوة لي بعد تكريمنا بهذه الجوائز كانت دعوة فريقي، الأفضل في عالم العقارات بدبي، وشكرهم على الجهد الكبير الذي بذلوه لضمان تحقيق هذه الإنجازات الكبيرة في عام كان محفوفا بالتحديات. لكن مباشرة بعد الاحتفالية بدأنا بالتطلع لتحقيق أهداف أكبر هذا العام، والذي أتوقع فيه دورا كبيرا للمستثمرين الصينيين".

وبعد القيام ببحث مكثف حول القوة الكامنة للاستثمار الصيني في عقارات دبي، ستقوم ’إف إيه إم‘ قريبا بتوقيع شراكة استراتيجية لضمان الاستفادة القصوى من هذا التوجه.

وعلق المسدي: "هاك إمكانات هائلة لعقارات دبي في السوق الصيني وبدأنا بالفعل في تبني توجه استراتيجي من شأنه أن يمنح ’إف إيه إم‘ حضورا قويا هناك ويضمن قدرتنا الاستفادة منه. يهتم المستثمرون الصينيون بتعاملهم مع شركة موثوقة في دبي تحظى بثقة الحكومة وكبار المطورين، وهذا بالضبط ما يميزنا في ’إف إيه إم العقارية‘."

إقرأ أيضا

Search form