سيتي سكيب جلوبال يعلن تسمية مصر ’’الدولة الفخرية‘‘ لنسخة 2018

السبت 15 سبتمبر 2018
دبي - مينا هيرالد:

أعلن القائمون على تنظيم سيتي سكيب جلوبال عن تسمية جمهورية مصر العربية بالدولة الفخرية لنسخة 2018 من المعرض وذلك نظرا للتطور العقاري الكبير الذي تشهده مصر في سبيل توفير حلول لسكانها الذين يواصل عددهم بالنمو.

وشهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء المصري وزير الاسكان والمرافق العمرانية، توقيع مذكرة التفاهم التي جمعت المهندس خالد عباس، نائب وزير الإسكان، وكريس سبيلر، مدير مجموعة سيتي سكيب.

وجاء الاتفاق بهدف تسليط الضوء على التطور الاقتصادي والاجتماعي الذي تشهده مصر في معرض سيتي سكيب جلوبال، القلب النابض للقطاع العقاري والذي يعود للانعقاد من جديد في مركز دبي التجاري العالمي بين 2 و4 أكتوبر 2018. وسيتمكن زوار المعرض من الاطلاع أحدث الفرص الاستثمارية في قطاع العقارات المصري، والتعرف على المشاريع الجديدة والمدن الجديدة مثل مشروع القاهرة الجديدة والعاصمة الإدارية الجديدة – مدينة ذكية يتوقع لها استيعاب 5 ملايين فرد، بالإضافة إلى خلق الوظائف وضم أطول برج في أفريقيا، وان تشمل على مساحات خضراء أكبر بضعفين عن مساحة سنترال بارك في نيويورك.

وبحسب شركة الاستشارات العقارية، جيه إل إل، فإن مصر تشهد مناخا استثماريا إيجابيا يتمتع فيه القطاع السكني بنقلة نوعية موفرا ظروفا سوقية جذابة للمستثمرين المحليين و الأجانب، تماشيا مع التركيز الحكومي المستمر على تطوير الاقتصاد.

وفي ظل التعديلات الأخيرة على قانون الإقامة في جمهورية مصر، والذي يتيح للأجانب طريقا نحو المواطنة، يشارك عدد كبير من المطورين المصريين في المعرض بهدف دعم مساعي الترويج للعقارات في الدولة الاستثمار وتشجيع فيها. إضافة لهذا، قامت الحكومة مؤخرا بسن قانون استثماري جديد يهدف للحد من البيروقراطية وتشجيع الفرص الاستثمارية الجديدة لفئة أكبر من المستثمرين، وبالتالي تبسيط العملية الاستثمارية بالكامل من خلال هيئة واحدة.

من جهتها تستعد تطوير مصر، صاحبة المشروع الرائد ’آي إل مونتي‘ والمشروع المصاحب، فوكا باي، لإطلاق مشروعها الجديد في مصر والذي سيلعب دورا في إعادة تعريف مفهوم المشاريع السكنية والسياحية الفاخرة في مصر.

وقال أحمد شلبي، الرئيس التنفيذي لشركة تطوير مصر: "إنه لشرف عظيم لنا المشاركة في سيتي سكيب جلوبال وفي النسخة التي سميت فيها مصر بالدولة الفخرية للمعرض. هذا تقدير كبير لأهمية السوق العقاري المصري وتنوعه وحجم الفرص التي يتيحها".

كما وستقوم تطوير مصر باستعراض مشروع مدينة المستقبل، بلوم فيلدز، المشروع الواقع على هضبة  جلالة في منطقة العين السخنة والذي يقدم خدمات فائقة الجودة ضمن مجتمع نابض بالحياة.

وأضاف شلبي: "لقد قمنا بدراسة المنطقة بشكل مفصل، وعينّا شركات ترفيه وتشاركنا مع خبراء في جميع المجالات بالإضافة إلى مزودي الخدمات الذين ساهموا بمعارفهم إلى جانب مجموعة من الخيارات والنشاطات التي تتيح للملاك والزوار على السواء تجربة حياتية متكاملة".

بدوره علق كريس سبيلر، مدير مجموعة سيتي سكيب، قائلا: "جودة المشاريع التي تقدمها لنا مصر مثير للغاية ومع تنامي المشاريع التطويرية التي تقدمها المؤسسات والحكومة، لا نخفي تشوقنا للتعرف على المشاريع التي ستقدمها لنا مصر وبالأخص في ظل تسميتها بالدولة الفخرية لنسخة هذا العام من سيتي سكيب جلوبال".

ومن الشركات الأخرى الحاضرة ضمن جناح مصر في المعرض، شركة المراكز المصرية للتطوير العقاري، التي ستعرض مشروع أول برج سكنى فى المجتمعات العمرانية الجديدة بارتفاع 72 متر، بالإضافة إلى سيتي إيدج للتطوير، التي تعرض بدورها مجموعة من الفلل والمنازل والشقق والشقق الطابقية.

وقد خصصت سيتي إيدج للتطوير، التي شاركت بنك التنمية والإسكان وهيئة المجتمعات السكنية الجديدة، مواردها لتطوير مدن الجيل الرابع العالمية المستوى في مصر وفي مواقع استراتيجية وضمن مجتمعات مسورة.

ويعود معرض سيتي سكيب جلوبال للانعقاد بدعم من الشركاء المؤسسين: دبي العقارية ونخيل؛ والرعاة البلاتينيون: جزيرة المرجان وإلتزام لإدارة الأصول؛ والراعي الفضيي: تمليك؛ والشريك الاستراتيجي: دائرة الأراضي والأملاك بدبي.

إقرأ أيضا