زيادة سنوية بنسبة 25% عدد زوار اليومين الأولين من سيتي سكيب جلوبال

الأربعاء 13 سبتمبر 2017
دبي - مينا هيرالد:

ساهمت الزيادة السنوية في أعداد زوار اليوم الأول من سيتي سكيب جلوبال، والتي بلغت 25% مقارنة بالعام 2016، في زيادة عدد معاملات بيع الوحدات على المخطط المسجلة في دائرة الأراضي والأملاك، في الوقت الذي شكل فيه كبار العارضين علاقات إيجابية مع المستثمرين بفضل خطوة اتاحة البيع المباشر من المنصة.

واستضاف المعرض العقاري الأكبر على مستوى منطقة الشرق الأوسط، و الذي عقد في الفترة من 11-13 سبتمبر في مركز دبي التجاري العالمي، كوكبة من العارضين المحليين والدوليين المشاركين بهدف استعراض مجموعة من الصفقات الحصرية لمشاريع داخل دولة الإمارات.

وبحسب ’بروبرتي مونيتور‘، المنصة الإليكترونية الرائدة في الدراسات العقارية في الإمارات والجزء من شركة ’كافيندش ماكسويل‘ للاستشارات الانشائية والعقارية، فإنه عند مقارنة عدد معاملات بيع الوحدات على المخطط خلال اليوم الأول من سيتي سكيب جلوبال في 2016 و2017، تظهر الأرقام زيادة بنسبة ثلاثة أضعاف، حيث ارتفعت من 37 إلى 106.

وقالت لينيت عباد، الشريك ورئيس ’بروبرتي مونيتور‘: "بالنظر إلى عدد معاملات اليوم الأول بين نسختي 2016 و2017، نلحظ زيادة كبيرة في عدد تعاملات الوحدات على المخطط المسجلة في دائرة الأراضي و الأملاك. خطوة اتاحة البيع اثناء المعرض لا شك كانت حافزا للمستثمرين والمشترين في المنطقة، وقد أدت لزيادة بالنشاط".

وأضافت: "أحد الأسباب التي دفعت مبيعات الوحدات على المخطط هذا العام هي أن المطورين عثروا على الصيغة الأنسب للسعر النهائي وخطط الدفع الجذابة. هذا بدوره جذب المستثمرين للسوق من جديد وفتح الفرصة للمستخدم النهائي الذي لم يكن قادرا على الشراء في السابق".

من جهته علق توم رودز، مدير معرض سيتي سكيب جلوبال: "لاحظنا حضور فئات جديدة من المستثمرين والمستخدمين النهائيين والملاك في دورة هذا العام، بزيادة بنسبة 25% عن بالعام الماضي، وانشغال منصات العارضين على الدوام. الأجواء في المعرض كانت رائعة، خصوصا مشاهدة المستثمرين الطامحين للاستفادة من خطط الدفع الجذابة التي قدمها العارضون خلال المعرض".

قرار اتاحة البيع المباشر للمشاريع في الإمارات كان عاملا إيجابيا لدورة معرض هذا العام، وقد شجعت الزوار الجدد من مستثمرين ومستخدمين نهائيين وملاك المنازل للاستفادة من العروض المتوفرة خلال فترة المعرض".

واستعرضت الشركة المحلية، بن غاطي القابضة، التي تقدم عروضا على وحداتها من فئة غرفة وغرفتي نوم في مشروعها البالغ تكلفته 250 مليون درهم في منطقة واحة السيليكون، مشروعها بن ’غاطي ستارز‘ في المعرض الذي أقيم على مدار ثلاثة أيام.

وقال محمد بن غاطي، الرئيس التنفيذي ورئيس الهندسة المعمارية في بن غاطي القابضة: "دورة هذا العام كانت رائعة، وأعتقد أن خطوة اتاحة البيع المباشر في المعرض كانت حكيمة. برأيين ساهم هذا القرار بعقد المزيد من المبيعات، وفيما يخصنا فقد بعنا حوالي 30 شقة".

وأضاف: "نتيجة للعروض التي قدمناها في المعرض، كنا نستقبل عملاء من المارة ونعقد معهم صفقات في ظرف دقائق، ومبيعاتنا بلغت أكثر من 10 ملايين. لا شك أن البيع المباشر ساهمت في جذب المزيد من الزوار والمستثمرين".

بالإضافة للتعاملات المباشرة، شهد المعرض إعلانات عن إطلاق حوالي 40 مشروعا لمطورين أمثال الدار العقارية، ديار، دبي العقارية، جميرا غلف إستيت ونخيل.

يشار إلى أن سيتي سكيب جلوبال 2017 حظي بدعم من الشركاء المؤسسين - دبي العقارية ونخيل، والرعاة البلاتينيون - جزيرة المرجان وبن غاطي للتطوير والاتحاد العقارية، والراعي الذهبي – تمليك أمين التسجيل العقاري، بالإضافة إلى الراعي الفضي - ماريابي لتطوير الاستثمار العقاري، وراعي تسويق المشاريع - أكوا العقارية، والشريك الاستراتيجي دائرة الأراضي والأملاك في دبي.

وعقد سيتي سكيب جلوبال جنبا إلى جنب مع معرض "بيلدينغ هيلث كير – إنوفيشن & ديزاين"، المنصة الإقليمية التجارية المتخصصة ببناء وانشاء وتصميم وابتكار مرافق الرعاية الصحية.

إقرأ أيضا