تمويلات عقارية في دبي دون الحاجة للبنوك

الأحد 10 مارس 2019
دبي - مينا هيرالد:

بدأت شركات عقارية بتوفير عروض تغطية مالية على عمليات بيع وشراء على العقارات الجاهزة والتي لا تزال على الخارطة وقيد الإنشاء في دبي، ضمن برنامج سداد طويل الأجل يصل إلى 20 عاماً، لترتفع بذلك حدة المنافسة بين هذه الشركات والبنوك وشركات التمويل، إلى مستويات مرتفعة جداً بحسب تقرير نشرته صحيفة "الخليج" الإماراتية.

وقال تقرير صحيفة الخليج أن الشركات توفر حالياً عروضاً حصرية على مجموعة من الوحدات السكنية كالشقق والفلل، في عدد من المشاريع في مواقع مختلفة من سوق عقارات دبي ، تبدأ من 7 سنوات وتصل إلى 20 عاماً، بدون دفعة أولى ومعفاة من رسوم التسجيل العقاري، والملكية المشتركة لمدة عام، وبأقساط تعادل قيمة الإيجار.

ووصف عاملون في قطاع التطوير العقاري، هذه القفزة السريعة في العروض بالسباق التنافسي بين الشركات للفوز بالحصة الكبرى من كعكعة المبيعات والصفقات، لجذب أكبر شريحة من العملاء الراغبين في الشراء. وأكد العاملون أن هذه العروض تواكب المرحلة الراهنة، في ظل وفرة مختلف المنتجات وتنوعها، وتخدم المشترين النهائيين الراغبين في تملك عقاراتهم بغرض السكن أو الاستثمار، من خلال تفادي تحديات التمويل المرتبطة بالقطاع المصرفي، وتسهم إلى جانب القرارات والمحفزات والمبادرات الحكومية في مزيد من النمو المستدام،.

وطرحت شركة هاربور العقارية ، المدير والوكيل الحصري لمشاريع شركة الوطنية للعقارات»؛ ذراع التطوير والاستثمار العقارية التابعة لـ الصكوك الوطنية مؤخراً، مجموعة مختارة ومحدودة العدد من الشقق السكنية جاهزة التسليم للبيع في عدة مشاريع تطويرية ضمن «دبي لاند»، في «موتور سيتي»، و«سكاي كورتس»، و«ذا فيلا»، ووحدات في «مرسى دبي».

تحديات التملك

وقال مهند الوادية، الرئيس التنفيذي لشركة «هاربور العقاري»: «يواجه المستثمرون والمشترون النهائيون ، تحديات وصعوبات واضحة في سوق التمويل العقاري».

وأشار الوادية إلى أبرز التحديات التي تقف عقبة أمام اتخاذ المشترين قرار التملك هي:

أولاً: على المستثمرين والمشترين النهائيين سداد دفعة أولى مقدماً، من إجمالي قيمة العقار تصل إلى 25% على العقار الجاهز، و50% لغير الجاهز الذي لا يزال قيد الإنشاء وعلى الخارطة.

ثانياً: تذبذب وتباين الدفعات الشهرية وارتفاعها قيمتها، في ظل تصاعد نسبة الفائدة المصرفية على الاقتراض والتمويل.

ثالثاً: ارتفاع القيمة الإجمالية للرسوم التي ترتبط بعملية الشراء والبيع، والمقيدة برسم التسجيل العقاري 4%، وعمولة الوسيط 2%، ومصاريف إصدار صك الملكية والخارطة.

رابعاً: لا تزال شركات التطوير العقاري التي توفر خطط سداد طويلة الأجل بعد التسليم، تعمل وفق نظام التسجيل المبدئي «عقودي» لحين سداد القيمة الإجمالية للعقار، حتى بعد إنجازه وتسليمه، وهذا قد يحرم المشتري من حق إصدار عقد «إيجاري».

خامساً: لا تزال أسعار بيع القدم المربعة للعقارات المقيدة بخطة سداد طويل الأجل، مرتفعة جداً.

 

خدمة المشترين

وأوضح المهندس فارس سعيد، رئيس مجلس إدارة شركة «دايموند ديفلوبرز»، أن العروض التي وفرتها شركات التطوير العاملة في السوق المحلي مؤخراً، تواكب المرحلة الراهنة في ظل وفرة مختلف المنتجات وتنوعها، وتخدم المشترين النهائيين الراغبين في تملك عقاراتهم بغرض السكن أو الاستثمار، من خلال تفادي تحديات التمويل المرتبطة بالقطاع المصرفي والمقيدة بسياسات «مصرف الإمارات المركزي»، واشتراطها 25% للعقار الجاهز، أو 50% للذي لا يزال قيد الإنشاء على الخارطة.

وبيّن سعيد أن القطاع العقاري المحلي تفاعل بإيجابية مع القرارات والمحفزات والمبادرات الحكومية التي تم الإعلان عنها والتي تدفع إلى جانب العروض المغرية التي تقدمها شركات التطوير نحو مزيد من النمو المستدام ونضج البيئة الاستثمارية في هذا المجال.

 

دفع المبيعات

وقال فرهاد عزيزي، الرئيس التنفيذي في شركة عزيزي للتطوير العقاري : «بالتأكيد، تسهم الحلول والعروض العقارية التي توفرها شركات التطوير لعملائها في السوق المحلي في دبي، بدور كبير في دفع حراك المبيعات والصفقات العقارية المجدية من حيث العوائد وزيادة رأس المال، على المدى البعيد».

وأوضح عزيزي: «العروض العقارية وخطط السداد المرنة على سنوات طويلة خلال عمليات التنفيذ وبعد التسليم أيضاً، بدأت في إطار ضعيف في البداية قبل سنوات تراوحت بين 3 و 5 سنوات، ثم امتدت إلى 7 سنوات، وبعد ذلك اتسعت إلى 12 سنة، واليوم نسمع عن أخرى تصل إلى 20 عاماً».

سكاي كورتس

ويوفر مشروع سكاي كورتس ، الذي طورته شركة الوطنية للعقارات في مجمع دبي لاند السكني، مجموعة من الشقق متعددة الغرف ومتنوعة المساحات، مع خيار برنامج سداد يمتد ل7 سنوات، وبدون دفعة أولى ورسوم تسجيل 4%، وعمولة وسيط 2%.

ويقدم سكاي كورتس، الذي يتضمن 2836 وحدة سكنية، اليوم شققاً جاهزة للسكن أو الاستثمار، مع دخل فوري وعوائد ربح إجمالية تصل إلى 10% من الإيجار السنوي، ويتضمن سكاي كورتس أربعة طوابق ضخمة لمواقف السيارات، مخصصة للقاطنين يصل عددها إلى 3000 موقف، وأكثر من 800 موقف مغطى إضافي لسيارات الزوار.

وتوفر فلل ومنازل كاسا فلورنس أيضاً، عروضاً تعد الأولى من نوعها على مستوى القطاع العقاري المحلي في دولة الإمارات، حيث طرحت مؤخراً خطة دفع ، تصل إلى 20 عاماً (240 شهراً) منذ تاريخ توقيع عقد المبايعة.ويتضمن كاسا فلوريس 137 فيلّا وتاونهاوس، تشتمل على 3 غرف مختلفة المساحات تبدأ من 3000 قدم مربعة بأسعار تلامس 3 ملايين درهم، نفذ منها نحو 50% لغاية الآن. ومن المتوقع إنجازه بالكامل بداية النصف الثاني من العام الجاري. كما تحتضن مبنى إيدين أبارتمنتس، بواقع 136 شقة بيعت بالكامل.

 

إقرأ أيضا

Search form