"أراضي دبي" تتعاون مع "أبوظبي الإسلامي" لدعم مبادرة "ترويج" العقارية

الثلاثاء 08 يناير 2019
سلطان بطي بن مجرن مدير عام أراضي دبي يوقع مذكرة التفاهم مع فيليب كينج رئيس المجموعة المصرفية للأفراد في مصرف أبوظبي الإسلامي
دبي - مينا هيرالد:

وقعت دائرة الأراضي والأملاك في دبي مذكرة تفاهم مع مصرف أبوظبي الإسلامي بشأن الحلول المصرفية للخدمات والمعاملات العقارية لمبادرة ترويج العقارية (ترويج). وقام بالتوقيع على المذكرة سعادة سلطان بطي بن مجرن، مدير عام دائرة الأراضي والاملاك في دبي ، بينما وقعها ممثلاً عن المصرف كل من فيليب كينج رئيس المجموعة المصرفية للأفراد وطارق عبدالله أحمد رئيس التمويل العقاري الإسلامي، بحضور ماجدة علي راشد المدير التنفيذي لقطاع تشجيع وإدارة الاستثمار العقاري.

وفي معرض تعليقه على هذه الاتفاقية، أشار سعادة سلطان بطي بن مجرن مدير عام الدائرة إلى أن الدائرة تبحث باستمرار عن أفضل الشركاء في دولة الإمارات العربية المتحدة، لتقديم الحلول المثلى في جميع المجالات، بما في ذلك الحلول المصرفية: وأضاف سعادته: "يعتبر مصرف أبوظبي الإسلامي من المؤسسات المالية المرموقة في الدولة، ويمتلك قاعدة متعاملين قوية، إلى جانب قدرته على توفير الحلول المتقدمة والمتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، وهي خدمات تبحث عنها أعداد متزايدة من المتعاملين العقاريين داخل الدولة وخارجها. ومن شأن هذه المذكرة أن تسهم في الترويج لعقارات دبي، وأن تعمل على استقطاب شرائح واسعة من المتعاملين الذين يجدون في خدمات المصرف حلولاً مثالية تلبي احتياجاتهم".

 مؤكدا أن هذه المبادرة تعكس حرص الطرفين على دعم وتعزيز علاقات التعاون بينهما بشكل فاعل، وتطوير العلاقات القائمة والأنشطة المشتركة، لاسيما وأن المذكرة تهدف إلى ترسيخ الثقة في القطاع العقاري، من خلال توفير بيئة استثمارية مميزة ومتوازنة، إلى جانب تنظيم المعارض والمشاركة في المؤتمرات والمعارض الدولية والإقليمية ضمن مظلة الدائرة، لتوفير الوقت والجهد والمال. وبموجبها، يبدي المصرف استعداده لتوفير الحلول المصرفية والمعاملات العقارية لمبادرة "ترويج" العقارية.

واختتم بن مجرن حديثه بالقول: "تعكس هذه المذكرة جانبًا مهمًا من مساعينا، وخاصة تلك المتصلة بتوفير بيئة عالمية المستوى جاذبة للاستثمار، في الوقت الذي يدعم ذلك التوجهات الاستراتيجية لحكومة دبي لتشجيع الاستثمار العقاري. وسنواصل بذل الجهود التي تساعد على تهيئة المناخ المناسب للمستثمرين العقاريين، لزيادة مساهمة القطاع العقاري في التنمية الشاملة للإمارة".

 من جهته قال فيليب كينج، الرئيس العالمي لقطاع الخدمات المصرفية للأفراد في مصرف أبوظبي الإسلامي: "إن مذكرة التفاهم الجديدة التي تم إبرامها بين مصرف أبو ظبي الإسلامي وأراضي دبي، تسهم في إيجاد بيئة استثمارية قوية ومستقرة، على نحو يسمح لقطاع العقارات في الإمارة بتحقيق المزيد من النمو والازدهار. وبصفتنا أحد البنوك العاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة، فإننا نحرص على مواصلة لعب دور رئيسي في تعزيز مكانة الإمارات وترسيخ سمعتها كمركز عقاري بارز للمستثمرين على المستويين المحلي والدولي، وذلك من خلال تقديم حلول تمويلية مناسبة تصل إلى نصف القيمة الإجمالية للعقار. وفي الوقت ذاته، فإننا نبدي استعدادًا تامًّا لإقامة علاقة طويلة الأجل مع حكومة دبي من خلال مشاركتنا في مبادرة "ترويج"، وتسهيل تدفق رأس المال العالمي إلى قطاع العقارات في الإمارة".

ويقوم قطاع تشجيع وإدارة الاستثمار العقاري، بالترويج للفرص الاستثمارية من خلال مبادرة "ترويج" التي تم إطلاقها من أجل الترويج للسوق العقاري لإمارة دبي والمشاريع العقارية تحت مظلة دائرة الأراضي والأملاك، وذلك من خلال إقامة تجمّع للمطورين العقاريين في الإمارة أو خارجها.

إقرأ أيضا