ماجد الفطيم تستعين بالطاقة الشمسية في مركز التوزيع الإقليمي التابع لـ كارفور

الأحد 21 أبريل 2019
دبي - مينا هيرالد:

احتفالاً بيوم الأرض العالمي، قامت ماجد الفطيم، والمالكة لحق الامتياز الحصري لعلامة كارفور في 15 سوقًا في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا اليوم بتثبيت ألواح طاقة شمسية على سطح مركز التوزيع الإقليمي التابع لـ كارفور والواقع في المنطقة الحرة لجبل علي في دبي.

وتغطي ألواح الطاقة الشمسية حوالي 12000 متر مربع من مساحة سطح المبنى، مما يجعلها أكبر منشأة من نوعها في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي باستخدام أحدث التقنيات، حيث يبلغ وزن تقليص انبعاث ثاني أكسيد الكربون الى 1870 طنًا متريًا في عام واحد، أي ما يعادل الاستغناء عن 400 سيارة ركاب سنوياً. فضلاً عن هذا، سوف تولد محطة الطاقة الشمسية الكهروضوئية 30٪ من استهلاك الكهرباء اللازم لمرفق التخزين المتطور الذي تم إطلاقه في مايو 2018 والذي يندرج ضمن أحدث إنجازات ماجد الفطيم التي تسعى إلى تحقيق "المحصلة الإيجابية" في استهلاك المياه والانبعاثات الكربونية بحلول 2040.

والجدير بالذكر ان ماجد الفطيم قد حصدت جائزة مجلة لوجيستكس الشرق الأوسط لأفضل سلسلة توريد في عالم التجزئة، ويعود الفضل في هذه الجائزة الى مركز التوزيع الإقليمي الذي يلعب دورًا أساسيًا في العمليات التشغيلية ككل.

إقرأ أيضا