"بيكر هيوز" التابعة لـ "جنرال إلكتريك" تطلق مشروع مركز لخدمات الحقول النفطية في مدينة الملك سلمان للطاقة "سبارك"

الثلاثاء 11 ديسمبر 2018
الدمام - مينا هيرالد:

أعلنت "بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك" اليوم عن خطتها لبناء منشأة حديثة لخدمات الحقول النفطية في "مدينة الملك سلمان للطاقة"، في خطوة تجسّد مدى التزامها تجاه المملكة العربية السعودية. وستدعم المنشأة الجديدة أنشطة الشركاء ضمن ثلاثة أقسام في مجال خدمات الحقول النفطية – الحفر، التسجيل السلكي لحفر الآبار، ومضخات الضغط – بما يضمن توفير أفضل الخدمات بالتزامن مع نمو أعمال "بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك" في المستقبل.

ويأتي الإعلان عن تأسيس المنشأة الجديدة على أثر التوسّع الذي شهدته الخدمات الثلاثة خلال السنوات الماضية، وهو ما أكد الحاجة إلى تأسيس منشأة تكون أكثر قربًا إلى أبرز عملائها في المملكة "أرامكو السعودية" حيث ستشكل المنشأة الجديدة عنصرًا داعمًا لبرنامج تعزيز القيمة المضافة الإجمالية في المملكة (اكتفاء) من خلال التعاون مع الموردين والشركات السعودية. وتم تخطيط المنشأة وفق أعلى معايير الحداثة والابتكار لتكون أيضًا مركزًا للتوزيع، وستضم مرافق خاصة للتدريب، على أن يتم افتتاح المرحلة الأولى من المنشأة بنهاية عام 2019، حيث تم البدء فعليًا بالأعمال الإنشائية على أن يتم استكمالها كليًا بحلول عام 2021/2022.

وبهذه المناسبة قال النائب الأعلى للرئيس للتنقيب والإنتاج في أرامكو السعودية، المهندس محمد القحطاني: "نعطي أولوية قصوى لتطوير الإمكانات الصناعية المحلية بما يدعم رؤية المملكة 2030 ويسهم في تعزيز سلسلة التوريد في قطاع الطاقة. ونحرص أيضًا على تشجيع الاستثمارات في البُنى التحتية المحلية التي تدعم أعمالنا التشغيلية وتثري برنامج "اكتفاء". ونحن على ثقة بأن منشأة "بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك" لخدمات الحقول النفطية خطوة رافدة لهذه الجهود، لا تقتصر أهميتها على تلبية احتياجاتنا التشغيلية، بل وتشمل أيضًا المساهمة في دعم نمو الاقتصاد الوطني من خلال تعزيز الصادرات وتوفير فرص العمل المثمرة للمواطنين".

من جانبه قال لورينزو سيمونيلي، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك: "نتعاون مع المملكة العربية السعودية لتحقيق أهداف النمو في قطاع الطاقة منذ عام 1938، وستساهم المنشأة الجديدة في بناء منظومة جديدة لصيانة المعدات ضمن مدينة الملك سلمان للطاقة. بالإضافة إلى ذلك، ستوفر المنشأة الجديدة فرص عمل مثمرة وبرامج تدريبية هامة للشباب والخريجين السعوديين وتتيح لهم فرصة الانطلاق في مسيرة مهنية واعدة وناجحة".

وستكون منشأة "بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك" الجديدة مركزًا متكاملًا للأعمال والخدمات بما ينسجم مع الهدف الرئيس لتأسيس "مدينة الملك سلمان للطاقة" لتكون مركزًا عالميًا للخدمات الصناعية في قطاع الطاقة، إذ تشمل منظومة عمل شاملة مع بنية تحتية عالمية المستوى وخدمات لوجستية متكاملة مع ميناء جاف بالإضافة إلى الخدمات المشتركة والمناطق التجارية والسكنية والمراكز التدريبية المتخصصة.

وتجاوز عدد العاملين في "بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك" في المملكة 2700 موظف في أكثر من 10 منشآت للتصنيع والصيانة والبحث والتطوير ضمن المملكة. وتتعاقد الشركة مع أكثر من 1350 مورد سعودي في سلسلة التوريد الخاصة بها، كما ساهمت في توفير ما يزيد على 5300 فرصة عمل غير مباشرة.

ويتجسد الحضور المحلي القوي لشركة "بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك" في المملكة من خلال منشاة للتجميع والصيانة والتصليح، ومنشأة لصناعة رؤوس الحفر تصدّر منتجاتها إلى أكثر من 40 دولة، ومنشأة للعمليات ضمن الآبار؛ ومنشأة تصنيع معدات التحكم بالضغط ورؤوس الآبار التي تعتبر من أكبر منشآت "بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك" وأكثرها تطورًا في المنطقة والتي تعمل على تنفيذ جميع العمليات الصناعية محليًا؛ وأكثر من 15 مشروعًا للأبحاث والتطوير في وادي الظهران للتقنية أثمرت عن التقدم للحصول على أكثر من 30 براءة اختراع، ومنشأة مضخات رفع النفط التي تتعاون مع 120 موردًا محليًا، ومنشأة لعمليات وخدمات الآليات التوربينية، بالإضافة إلى واحدة من أول وأكبر محطات مزج المواد الكيماوية في المملكة.

إقرأ أيضا