ستراتا للتصنيع تبرم شراكة مع دي اتش ال جلوبال فورواردينج لتعزيز كفاءة سلسلة التوريد لقطاع صناعة الطيران

الخميس 03 يناير 2019
أبوظبي - مينا هيرالد:

أعلنت شركة ستراتا للتصنيع (ستراتا)، المتخصصة في صناعة أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركّبة، والمملوكة بالكامل من قبل شركة مبادلة للاستثمار، عن اختيارها شركة ’ دي اتش ال جلوبال فورواردينج ‘، المزود العالمي الرائد لخدمات الشحن الجوي والبري والبحري، لتوفير خدمات الدعم اللوجستي الشاملة لسلسلة توريد ستراتا.

وتهدف هذه الاتفاقية، التي تمتد لخمسة أعوام، إلى خفض زمن الشحن على امتداد سلسلة التوريد العالمية لشركة ’ستراتا للتصنيع‘. حيث ستتولى ’ دي اتش ال جلوبال فورواردينج ‘ إدارة المستودعات والشحن والتخليص الجمركي لأجزاء هياكل الطائرات التي تنتجها ’ستراتا‘ في منشأتها في مجمع العين لصناعة الطيران – نبراس-، المشروع المشترك بين شركة المبادلة للاستثمار(مبادلة) وشركة مطارات أبوظبي، والذي يمتد على مساحة خمسة كيلومترات مربعة. وسيوفر المجمع مركزًا عالميًا ومستدامًا لقطاع صناعة الطيران في إمارة أبوظبي بما يساهم في تحقيق «رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030».

وستقوم ’ دي اتش ال جلوبال فورواردينج ‘ بموجب هذه الاتفاقية بتأسيس مستودع تبلغ مساحته 2500 متر مربع في أبوظبي لجمع وتخزين شحنات ’ستراتا‘. وسيتم تجهيز المستودع بوحدات تخزين عالية السعة، بالإضافة إلى تجهيزه بكافة الأدوات اللازمة لتجهيز أجزاء هياكل الطائرات، وتغليفها ونقلها، وذلك لتزويد ستراتا بكافة متطلبات الدعم اللوجستي المتنامية.

وتعليقًا على الاتفاقية، قال أمادو ديالو، الرئيس التنفيذي لشركة دي اتش ال جلوبال فورواردينج ‘ في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: "تشكل الشراكة الجديدة مع ’ستراتا للتصنيع‘ ودعمنا لنموها المتواصل إضافة نوعية لأعمالنا في منطقة الشرق الأوسط. ولدينا ثقة تامة بقدرة ستراتا على تحقيق النمو في قطاع صناعة أجزاء أجنحة وذيل هياكل الطائرات، خصوصًا مع التوقعات بأن يشهد قطاع الطيران نموًا إيجابيًا في المستقبل القريب."

ومن جانبه، قال إسماعيل علي عبدالله، الرئيس التنفيذي لشركة ’ستراتا للتصنيع‘: "رسخت ’ستراتا‘ مكانتها كشركة رائدة في مجال تصنيع أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركبة. ومع النمو المتواصل الذي تشهده الشركة، تزداد حاجتنا إلى إمكانيات لوجستية عالمية المستوى لضمان تسليم منتجاتنا المصنعة وفق أعلى المعايير إلى كبرى شركات صناعة الطائرات العالمية بالجودة والمواعيد المتفق عليها. وستساهم ’دي إتش إل‘، من خلال شبكتها العالمية للشحن ومستودعاتها ذات البنية التحتية المتميزة، بالإضافة إلى خبراتها الواسعة في التعامل مع أجزاء هياكل الطائرات، في دعم أهداف التوسع والنمو لستراتا على الصعيد العالمي."

وستدعم خدمات الإدارة الشاملة لسلسلة التوريد عمليات توفير قطع غيار هياكل الطائرات لشركات الطيران، والتي تتطلب توفير هذه القطع بأسرع وقت ممكن، بالإضافة إلى شحن أجزاء هياكل الطائرات إلى شركات صناعة الطائرات العالمية مثل كل من ’إيرباص‘ و’بوينج"، أكبر شركتين مصنعتين للطائرات في العالم.

وقال كابيل جروفر، المدير الإقليمي الجديد لشركة ’ دي اتش ال جلوبال فورواردينج ‘ في أبوظبي: "لقد باشرت العمل في منصبي الجديد في أبوظبي، وأتطلع لقيادة جهود فريقي الهادفة إلى تدعيم شراكتنا مع ’ستراتا‘ ونقلها إلى مستويات جديدة. ولا يسعني إلا التأكيد على التزامنا بالابتكار المتواصل لتلبية متطلبات أعمال ’ستراتا‘. وتعتبر قدرتنا على تجربة واعتماد ممارسات مبتكرة ناجحة، مثل طريقة ’كانبان‘ المطورة خصيصًا لإدارة مخزون مواد قطاع صناعة الطيران بما يتوافق مع العرض والطلب، دليلًا على معرفتنا المعمقة بتفاصيل هذا القطاع.". ويتمتع جروفر بخبرة تزيد عن 20 عامًا في القطاع، حيث ساهم في السابق في مضاعفة نمو الإيرادات خلال خمسة أعوام عند توليه منصب مدير المشاريع الصناعية لدى ’دانزاس‘.

وستوفر ’ دي اتش ال جلوبال فورواردينج ‘، بموجب هذه الاتفاقية، خدمات مراقبة وتحكم متكاملة تشمل نقل الشحنات من منشأة ستراتا للتصنيع في العين إلى المستودع الجديد في أبوظبي ومستودعات ’دي إتش إل‘ الأوروبية، والتي تشكل مراكز التوزيع الدولي. وسيتعاون موظفو التخليص الجمركي لدى ’دي إتش إل‘ مع موظفي ’ستراتا للتصنيع‘ لضمان الحركة السلسة للشحنات من وإلى الدولة. كما ستعمل ’ دي اتش ال جلوبال فورواردينج ‘ على أتمتة جزء كبير من العمليات اللوجستية، بما فيه ذلك توظيف تقنيات منصة إدارة المستودعات والطلب والنقل، بالإضافة إلى استخدام منهجيات مبسطة للتقليل من أوقات التصنيع والتغليف والنقل.

إقرأ أيضا