"أدنيك" تختار الاتحاد للطيران شريكاً رسمياً لإدارة السفر لمعارضها الرئيسية

السبت 11 مايو 2019
أبوظبي - مينا هيرالد:

أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك" عن توقيعها لاتفاقية شراكة مع الاتحاد للطيران،  الناقل الرسمي لدولة الامارات العربية المتحدة، حيث تم بموجبها اختيار "هلا أبوظبي" المتخصصة في إدارة الوجهات والتابعة للاتحاد للطيران شريكاً رسمياً لإدارة السفر والوجهات للمعارض الرئيسة التي تنظمها "أدنيك" في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وفقاً للاتفاقية ستقوم "هلا أبوظبي" بتوفير تذاكر السفر الخاصة برحلات المبيعات الدولية الخاصة بالمعارض التي تنظمها شركة ابوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك"، كما ستتحصل الاتحاد للطيران على الحقوق الحصرية لتقديم ترتيبات السفر والإجازات للزوار والعارضين المشاركين فيها.

وقع الاتفاقية عن الجانبين حميد مطر الظاهري، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض، وحارب مبارك المهيري، نائب اول للرئيس- إدارة الوجهات و قطاع السياحة في مجموعة الاتحاد للطيران، بحضور عدد من ممثلي الإدارة العليا في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وتأتي هذه الاتفاقية ضمن الجهود المتواصلة التي تقوم بها "أدنيك" للترويج للمعارض التي تنظيمها من خلال جولات تسويق عالمية والمشاركة بالفعاليات والمؤتمرات والمحافل الدولية، اذ ستكون للشراكة مع "هلا أبوظبي" أهمية كبيرة في هذا المجال من حيث تنظيم وتسهيل إجراءات وإدارة السفر لهذه الجولات، بما تحظى به الاتحاد للطيران من سمعة دولية رفيعة وخطوط جوية مزودة بأحدث الطائرات المجهزة وفقاً لرقى المواصفات العالمية.

وبهذه المناسبة قال حميد مطر الظاهري، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك" ومجموعة الشركات التابعة لها: "نحن فخورون بتوقيع اتفاقية شراكة مع "هلا أبوظبي" التابعة للاتحاد للطيران، التي تعتبر من أهم شركات الطيران إقليميا وعالمياً، وتعد تجسيداً حقيقيا للجهود الرامية إلى تعزيز التكامل والتعاون بين مختلف المؤسسات الوطنية العاملة في الدولة، التي تساهم مجتمعة في التأكيد على مكانة إمارة أبوظبي كعاصة لقطاع سياحة الأعمال في المنطقة."

وأضاف الظاهري ان هذه الاتفاقية تأتي ضمن سلسلة من الاتفاقيات التي وقعتها "أدنيك" تطبيقاً لاستراتيجيتها الرامية لتعزيز تنافسية المعارض التي تقوم بتنظيمها في مركز أبوظبي الدولي للمعارض، والتي تلعب دوراً مهماً في تحقيق أهداف خطة أبوظبي ورؤيتها الاقتصادية للعام 2030 والرامية لتحقيق التنوع الاقتصادي ".

وأكد الظاهري على الدور المحوري الذي تلعبه المعارض والمؤتمرات التي تنظمها "أدنيك" في دعم قطاع النقل الجوي في الدولة حيث تستقطب هذا المعارض عشرات الالاف من العارضين والزوار من مختلف أنحاء العالم، بالإضافة لدورها في تعزيز القطاعات الاقتصادية الأخرى كالفنادق والمطاعم وخدمات الضيافة بما يشكل رافداً ومحركاً اقتصادياً لهذه القطاعات ويساهم في حركة تطورها ونموها.

ومن جانبه قال حارب مبارك المهيري، نائب اول للرئيس- إدارة الوجهات وقطاع السياحة في مجموعة الاتحاد للطيران: "نسعى من خلال تعاوننا الاستراتيجي مع شركة أبوظبي الوطنية للمعارض إلى دعم قطاع سياحة الأعمال الذي يلعب دوراً محورياً في تحفيز النمو الاقتصادي في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتتيح لنا هذه الشراكة فرصة تقديم تجربة طيران مميزة وأرقى مستويات الضيافة العربية الأصيلة لزوار المعارض الرئيسة التي تقام في أبوظبي.

وأضاف المهيري: "إن صناعة المعارض محرك رئيس للنمو الاقتصادي والسياحي في إمارة أبوظبي كما أنها تمنح الزوار فرصة حقيقية للتعرف على التنوع الثقافي والبيئي الذي تزخر به الإمارة، وسنعمل من خلال هذه الشراكة على مضاعفة جهودنا المشتركة

 لدعم مسيرة التنمية المستدامة وتحقيق الرؤية المستقبلية لدولة الإمارات."

ويعد "أيدكس" أحد أكبر المعارض المتخصصة في قطاع الصناعات الدفاعية على الصعيدين الإقليمي والدولي، فيما يشكل "نافدكس" حدثاً استراتيجياً يدعم قطاع الدفاع البحري في المنطقة. وتقام فعاليات الدورة المقبلة من المعرضين تحت الرعاية الكريمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، خلال الفترة من 21 حتى 25 فبراير 2021.

ويقدم المعرضان منصة استراتيجية لعقد الشراكات الفاعلة وتعزيز قنوات التواصل بين المعنيين بقطاع الدفاع البحري والجوي والبري بمشاركة واسعة من كبرى شركات الدفاع والأمن العالمية ونخبة من القادة وصناع القرار والخبراء.

ويقام معرضا "يومكس" و"سيمتكس" تحت الرعاية الكريمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتنظيم من شركة ابوظبي الوطنية للمعارض بالتعاون مع القيادة العامة للقوات المسلحة خلال الفترة من 23 ولغاية 25 فبراير 2020 في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

ويسلط المعرضان الضوء على أحدث وآخر الابتكارات والتقنيات الحديثة وأفضل الحلول المتطورة في قطاع الصناعات الدفاعية عبر استقطاب نخبة من الخبراء الاقليميين والعالميين يعملون في هذا المجال من القطاعين العام والخاص لتبادل الخبرات وأفضل الممارسات وتوطيد جسور التواصل والتعاون وتأسيس شراكات استراتيجية جديدة إلى جانب عقد اتفاقيات وصفقات مثمرة في ظل فرص الأعمال المتاحة في هذا القطاع الهام والحيوي.

وقد أصبحت هذه المعارض من أهم الفعاليات العالمية المتخصصة في قطاع الصناعات الدفاعية والأمنية بتسليط الضوء على أحدث الابتكارات التقنية في مجالات الدفاع والأمن والذكاء الاصطناعي، وتأسيس استثمارات استراتيجية في مجالات الصناعات الدفاعية والتكنولوجيا المتطورة بهدف تعزيز القدرات الدفاعية للدولة، فضلاً عن دورهما في تكريس مكانة إمارة أبوظبي كالوجهة الرائدة لاستضافة أهم المعارض العالمية المتخصصة.

إلى ذلك، يعتبر معرض أبوظبي الدولي للقوارب الذي ستستمر فعالياته خلال الفترة من 16 حتى 19 أكتوبر 2019 فسيوفر منصة عالمية لمصنعي القوارب والشركات المتخصصة لعرض أحدث ما توصلت إليه السياحة البحرية من القوارب واليخوت ومعدات الرياضات المائية وأدوات الصيد وغيرها، بما يسهم في تعزيز مكانة أبوظبي كوجهة عالمية رائدة في قطاع اليخوت الترفيهية الفاخرة.

في حين يعد معرض "سيال الشرق الأوسط" فهو الحدث المتخصص والأسرع نمواً على مستوى المنطقة في قطاع الأغذية والمشروبات والضيافة، ويمثل منصة مثالية للتعريف بأحدث المنتجات والخدمات والابتكارات في قطاع الأغذية، ويضم مجموعة متنوعة من الأنشطة والفعاليات المصاحبة التي تسلط الضوء على أهم المواضيع الحيوية التي تتعلق بإنتاج الأغذية لتلبية احتياجات المنطقة من السلع الغذائية، كما يتضمن معرض أبوظبي للنخيل والتمور المخصص للشركات العاملة في مجال مبيعات التمور والمنتجين الإماراتيين.

إقرأ أيضا