"مبادلة" تناقش مهارات الشباب في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات

الإثنين 30 أبريل 2018
أبوظبي - مينا هيرالد:

شارك مسؤولون من "مبادلة للاستثمار" و"لوكهيد مارتن"، الشركة العالمية المتخصصة في صناعات الطيران والأمن، اليوم في "الحلقة الشبابية" التي استضافتها "مبادلة" بهدف توجيه وإرشاد الشباب ممن سيشكلون القيادات المستقبلية في صناعة الطيران.

وناقشت "الحلقة الشبابية" التي عقدت على هامش القمة العالمية لصناعة الطيران في أبوظبي، الخيارات المتاحة أمام الشباب للعمل في المهن المرتبطة بقطاع الفضاء والطيران، في ظل التغييرات المتسارعة في المشهد التكنولوجي. وتوجه المشاركون في الحلقة بكلماتهم إلى جمهور الحاضرين الذي ضم طلاباً من مختلف المؤسسات التعليمية الوطنية، ومن بينها كليات التقنية العليا والجامعة الأمريكية في الشارقة، وإلى الشباب العاملين في الشركات المرتبطة بقطاع الطيران والفضاء، ومنها شركة "الياه سات" لاتصالات الأقمار الاصطناعية، وشركة "الخدمات والحلول التوربينية" التابعة لمبادلة. وقدم المتحدثان أفكاراً مهمة حول ما يحتاجه الشباب للقيام بدور فاعل في هذا القطاع الحيوي المعقد.

وفي هذا الإطار، قالت مارلين هيوسن، رئيس مجلس الإدارة والرئيس والمدير التنفيذي لشركة لوكهيد مارتن: "من الواضح أن هؤلاء الشباب يمتلكون المهارات والتصميم اللازمين لضمان مكانة دولة الإمارات كمركز عالمي للابتكار في مجال الفضاء. وقد تشرفنا بمشاركتنا ونقاشاتنا البناءة مع هذه المجموعة الواعدة من الشباب الذي يمثلون مستقبل صناعة الطيران في الإمارات".

وتنوعت المشاركات في "الحلقة الشبابية" بين عرض الخبرات الشخصية للمتحدثين، وطرح الأفكار القيمة حول التحول الرقمي، والحلول المتاحة لتدريب القوى العاملة في المستقبل. كما دعت الحوارات التي أقيمت خلال الجلسة جمهور المشاركين للتقدم باقتراحاتهم حول كيفية تعزيز دور الشباب ومساهماتهم في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

من ناحيته، قال حميد الشمري، نائب الرئيس التنفيذي للمجموعة ورئيس الشؤون المؤسسية والموارد البشرية في شركة مبادلة: "كوننا شركة استثمار عالمية تغطي عملياتها العديد من الأسواق والمناطق الجغرافية، فإننا نعتبر مهارات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات عنصراً أساسياً لوظائف المستقبل بغض النظر عن المجال الذي يتخصص به الأفراد. وفي حين ينظر البعض إلى بروز الثورة الصناعية الرابعة والمفاهيم المرافقة لها بأنها تُحدث تغييرات جذرية في أعمالهم، فإننا في مبادلة نرى وجود فرصة كبيرة للاستفادة من التطورات التقنية. إن تحفيز حس الفضول لدى المواهب الشابة لهو أمر ضروري لاستدامة أعمالنا في المستقبل، ويسعدني أن ألاحظ خلال حواراتنا في حلقة اليوم الشبابية أن الانفتاح على التعلم واكتساب المواهب أصبح أمراً اعتيادياً وليس استثناءً".

يذكر أن الحلقات الشبابية هي مبادرة أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتشتمل المبادرة على حوارات تغطي مجالات عديدة بهدف تعزيز المشاركة المستدامة للشباب في توفير حلول مبتكرة للتحديات العالمية. ويعمل مجلس الإمارات للشباب على استضافة هذه الحلقات، إذ تسعى كل حلقة إلى الإجابة عن سؤال مركزي واحد عبر إجراء حوارات تركز على اتخاذ خطوات عملية وطرح توصيات مستوحاة من الشباب.

وتتعاون "مبادلة" و"لوكهيد مارتن" حالياً في استضافة مسابقة Payload Design Challenge لأنظمة الطيران بدون طيار، وهي مبادرة ممتدة لعام كامل، وتدعو الطلاب الجامعيين في الإمارات إلى تطوير تطبيقات خاصة للطائرات بدون طيار. ومنذ شهر أغسطس 2017 أشرفت "لوكهيد مارتن" على توجيه وإرشاد طالباً وطالبة في مسعى إلى تطوير تقنيات وتطبيقات مبتكرة.

إقرأ أيضا